O slideshow foi denunciado.
Utilizamos seu perfil e dados de atividades no LinkedIn para personalizar e exibir anúncios mais relevantes. Altere suas preferências de anúncios quando desejar.

Digital migration تاثير التحول الرقمي على الاذاعة والتلفزيون

410 visualizações

Publicada em

تاثير التحول الرقمي على الاذاعة والتلفزيون

Publicada em: Educação
  • Seja o primeiro a comentar

Digital migration تاثير التحول الرقمي على الاذاعة والتلفزيون

  1. 1. ‫على‬ ‫الرقمي‬ ‫التحول‬ ‫تأثير‬ ‫فلسطني‬ ‫يف‬ ‫والتلفزيونية‬ ‫اإلذاعية‬ ‫احملطات‬
  2. 2. ‫إعداد‬ ‫مطر‬ ‫مأمون‬ ‫إشراف‬ ‫األقطش‬ ‫نشأت‬ .‫د‬
  3. 3. ‫ضمن‬ ،‫بريزيت‬ ‫جامعة‬ ‫يف‬ ‫االع�لام‬ ‫تطوير‬ ‫مبركز‬ ‫والسياس��ات‬ ‫البحوث‬ ‫وحدة‬ ‫يف‬ ‫البحث‬ ‫هذا‬ ‫انتاج‬ ‫ت��م‬ ‫ملكية‬ ‫والبحث‬ ،)SIDA( ‫الس��ويدية‬ ‫التنمية‬ ‫وكالة‬ ‫م��ن‬ ‫بدعم‬ ، 2015-14 ‫العام‬ ‫يف‬ ‫الوح��دة‬ ‫م�شروع‬ ‫البحث‬ ‫يف‬ ‫الواردة‬ ‫اء‬‫ر‬‫واال‬ ،‫الفكرية‬ ‫للملكية‬ ‫تخضع‬ ‫اقتباسه‬ ‫او‬ ‫نرشه‬ ‫وحقوق‬ ،‫والجامعة‬ ‫للمركز‬ ‫حرصية‬ .‫املركز‬ ‫عن‬ ‫بالرضورة‬ ‫تعرب‬ ‫ال‬ )mdc.birzeit.edu( :‫بريزيت‬ ‫جامعة‬ -‫االعالم‬ ‫تطوير‬ ‫مركز‬ 2982180 :‫فاكس‬ .2982175 :‫هاتف‬ .‫مشارقة‬ ‫صالح‬ :‫والسياسات‬ ‫االبحاث‬ ‫وحدة‬ ‫منسق‬ .‫سليم‬ ‫خالد‬ :‫اللغوي‬ ‫التدقيق‬ .‫بطحة‬ ‫عيل‬ :‫افييك‬‫ر‬‫الغ‬ ‫التصميم‬ .2015 ‫نيسان‬ ،‫الله‬ ‫ام‬‫ر‬ :‫االوىل‬ ‫الطبعة‬
  4. 4. ‫الفهرس‬ 9..................................................................................................................................‫األول‬ ‫الفصل‬ 9.............................................................................................................................................................‫ مقدمة‬. 9.....................................................................................................................................‫البحث‬ /‫اسة‬‫ر‬‫الد‬ ‫ مشكلة‬ 10.................................................................................................................................................‫البحث‬ ‫ أهمية‬ 11.........................................................................................................................................................‫ الفرضية‬ 11................................................................................................................................................‫البحث‬ ‫ أهداف‬ 11..................................................................................................................................................‫البحث‬ ‫ حدود‬ 12.....................................................................................................................................‫باملصطلحات‬ ‫ التعريف‬ 15..............................................................................‫السابقة‬ ‫اسات‬‫ر‬‫والد‬ ‫األدبيات‬ ‫اجعة‬‫ر‬‫م‬ :‫الثاين‬ ‫الفصل‬ 17......................................................................................................................................‫الرقمي‬ ‫التحول‬ ‫ مفهوم‬ 20.................................................................................)‫(التامثيل‬ ‫التناظري‬ ‫والبث‬ ‫الرقمي‬ ‫التلفزيوين‬ ‫البث‬ ‫بني‬ ‫ الفرق‬ 21.........................................................................................................‫واإلذاعي‬ ‫التلفزيوين‬ ‫البث‬ ‫يف‬ ‫الرقمي‬ ‫ التحول‬ 21..................................................................................................................................‫الرقمية؟‬ ‫املكاسب‬ ‫هي‬ ‫ ما‬ 24......................................................................................................... )HDTV( ‫الوضوح‬ ‫عايل‬ ‫الرقمي‬ ‫ التلفزيون‬ 24....................................................................................................................................... ‫اإلرسال‬ ‫د‬ِّ‫معد‬ ‫ سعة‬ 26..............................................................................DVB-T2‫و‬ DVB-T ‫الرقمية‬ ‫الفيديوية‬ ‫لإلذاعة‬ ‫اإلرسال‬ ‫د‬ّ‫ معد‬ 30.................................................................................................................‫األريض‬ ‫الرقمي‬ ‫التلفزيوين‬ ‫البث‬ ‫ تاريخ‬ 31.............................................................................................................. ‫الرقمية‬ ‫التلفزيونية‬ ‫البث‬ ‫أنظمة‬ ‫ وصف‬ 32............................................................................................................................................‫تنظيمية‬ ‫ات‬‫ر‬‫ اعتبا‬ 33..........................................................................................................‫اإلذاعي‬ ‫الرتددي‬ ‫للطيف‬ ‫الكفء‬ ‫ االستعامل‬ 33.................................................................................................‫والتلفزيونية‬ ‫الصوتية‬ ‫اإلذاعية‬ ‫الخدمات‬ ‫ متطلبات‬ 34......................................................................................................................‫االستقبال‬ ‫بجهاز‬ ‫الخاصة‬ ‫ الجوانب‬ 35........................................................................................... ‫اإلعالم‬ ‫وسائل‬ ‫وتطور‬ ‫الرقمي‬ ‫إىل‬ ‫التامثيل‬ ‫من‬ ‫ التحول‬
  5. 5. 35............................................................................................EPG ‫الرقمي‬ ‫البث‬ ‫يف‬ ‫البيانات‬ )‫(إرفاق‬ ‫وتحميل‬ ‫ بث‬ 36.............................................................................................................‫الرقمي‬ ‫للتحول‬ ‫نتيجة‬ ‫تنشأ‬ ‫التي‬ ‫ القضايا‬ 37...................................................................................................................‫الرقمي‬ ‫البث‬ ‫لتنفيذ‬ ‫املتاحة‬ ‫ اآلليات‬ 37..........................................:)DVB-T2( ‫املتطور‬ ‫الثاين‬ ‫الجيل‬ ‫أو‬ )DVB-T( ‫األريض‬ ‫الرقمي‬ ‫التلفزيوين‬ ‫البث‬ :ً‫ال‬‫ أو‬ 38......................................................................................................................... ‫الرقمية‬ ‫البث‬ ‫معدات‬ ‫ مكونات‬ 40.........................................................................................................MOBILE TV ‫الجوال‬ ‫التلفزيون‬ :‫ا‬ً‫ي‬‫ ثان‬ 41.............................................................................................................‫اإلنرتنت‬ ‫يف‬ ‫التلفزيون‬ ‫تطبيقات‬ :‫ًا‬‫ث‬‫ ثال‬ 41.......................................................................................................................... ‫اإلنرتنت‬ ‫تلفزيون‬ ‫طبيعة‬ ‫ فهم‬ 41................................................................. streaming of IP" IPTV" ‫املتدفق‬ ‫البث‬ ‫باستخدام‬ ‫الرقمي‬ ‫ التلفزيون‬ 42..............................................................................................................................‫اإلنرتنت‬ ‫عرب‬ ‫استقبال‬ ‫ أجهزة‬ 44..............................................................................................‫العريب‬ ‫العامل‬ ‫يف‬ ‫وتطبيقاته‬ ‫الرقمي‬ ‫البث‬ ‫إىل‬ ‫ االنتقال‬ 52................................................................................................... ‫املوحدة‬ ‫العربية‬ ‫الباقة‬ :‫املميزة‬ ‫العربية‬ ‫ التجربة‬ 53...................................................................................................IPTV ‫اإلنرتنت‬ ‫بروتوكول‬ ‫عرب‬ ‫التلفزيون‬ ‫ خدمة‬ 53........................................................................‫فلسطني‬ ‫يف‬ ‫والتلفزيونية‬ ‫اإلذاعية‬ ‫املحطات‬ ‫عىل‬ ‫الرقمي‬ ‫التحول‬ ‫ تأثري‬ 59....................................................................‫فلسطني؟‬ ‫يف‬ ‫ملحة‬ ‫وحاجة‬ ‫رضوري‬ ‫الرقمي‬ ‫االنتقال‬ ‫ملاذا‬ :‫البحث‬ ‫ أهمية‬ 61.......................................................................................................................................‫الرقمي‬ ‫االنتقال‬ ‫ فوائد‬ 62...................................................................................................‫؟‬ ‫الرقمي‬ ‫التحول‬ ‫من‬ ‫االستفادة‬ ‫مجاالت‬ ‫هي‬ ‫ ما‬ 63..................................................................................‫فلسطني‬ ‫يف‬ ‫وإدارتها‬ ‫الرتددات‬ ‫توزيع‬ ‫حيث‬ ‫من‬ ‫الحايل‬ ‫ الوضع‬ 65..............................................................................‫الرقمي‬ ‫التحول‬ ‫موضوع‬ ‫يف‬ ‫فلسطني‬ ‫يف‬ ‫الحكومي‬ ‫الرسمي‬ ‫ الدور‬ 67............................................................................................................................. ‫الوطنية‬ ‫اتيجية‬‫رت‬‫اإلس‬ ‫ الخطة‬ 70.......................................................................................................................... ‫؟‬ ‫الرقمي‬ ‫التحول‬ ‫فوائد‬ ‫هي‬ ‫ ما‬ 73..........................................................‫فلسطني‬ ‫يف‬ ‫منها‬ ‫القصوى‬ ‫لالستفادة‬ ‫الرتددات‬ ‫وإدارة‬ ‫اإلذاعي‬ ‫التخطيط‬ ‫ مبادئ‬ 75..........................................................................................................................................‫املنهجية‬ :‫الثالث‬ ‫الفصل‬ 75..............................................................................................................................................‫والعينة‬ ‫ الجمهور‬
  6. 6. 76......................................................................................................................................... ‫األداة‬ ‫وصدق‬ ‫ ثبات‬ 77..................................................................................................................................‫ابع‬‫ر‬‫ال‬ ‫الفصل‬ 77......................................................................................‫فلسطني،؟‬ ‫يف‬ ‫الرقمي‬ ‫البث‬ ‫لرتخيص‬ ‫طريقة‬ ‫اعتامد‬ ‫تم‬ ‫ هل‬ 78................................................................................................................................................‫الرتددات‬ ‫ خطة‬ 79...................................................................................................................................‫الرتددات‬ ‫وإدارة‬ ‫ تخطيط‬ 80.................................................................................................................................... V‫و‬ IV‫و‬ III ‫ النطاقات‬ 81..............................................................‫الرقمي؟‬ ‫البث‬ ‫شبكات‬ ‫تخطيط‬ ‫عند‬ ‫بها‬ ‫األخذ‬ ‫يجب‬ ‫التي‬ ‫ات‬‫ر‬‫االعتبا‬ ‫هي‬ ‫ ما‬ 81..............................................................................................:‫الرقمية‬ ‫الشبكات‬ ‫تخطيط‬ ‫عند‬ ‫فنية‬ ‫قضايا‬ :ً‫ال‬‫ أو‬ 81.......................................................................................................................................‫التعيني‬ ‫منطقة‬ ‫ تغطية‬ 81..................................................................................................................‫الرتدد‬ ‫أحادية‬ ‫الشبكات‬ ‫وعيوب‬ ‫ايا‬‫ز‬‫ م‬ 82................................................................................................................................................‫عامة‬ ‫ات‬‫ر‬‫ اعتبا‬ 82................................................................................................................ ‫اإلرسال‬ ‫أجهزة‬ ‫وقوة‬ ‫التعيينات‬ ‫ فحص‬ 82........................................................................................:‫القانونية‬ ‫والنواحي‬ ‫والسالمة‬ ‫الصحة‬ ‫ات‬‫ر‬‫اعتبا‬ :‫ا‬ً‫ي‬‫ ثان‬ 83.......................................... :‫األريض‬ ‫الرقمي‬ ‫التلفزي‬ ‫البث‬ ‫لعملية‬ ‫مسبق‬ ‫بشكل‬ ‫تحديدها‬ ‫يجب‬ ‫التي‬ ‫التقنية‬ ‫ الرشوط‬ 83.......................................................................................................................... :‫الرقمي‬ ‫التلفزيوين‬ ‫البث‬ ‫ نظام‬ 84..........................................................................:‫الرقمية‬ ‫التلفزة‬ ‫عرب‬ ‫بثها‬ ‫سيتم‬ ‫التي‬ ‫امج‬‫رب‬‫ال‬ ‫ملحتوى‬ ‫الرقمي‬ ‫ النظام‬ 84................................................................................ :‫فلسطني‬ ‫يف‬ ‫الرقمية‬ ‫التلفزة‬ ‫لتقديم‬ ‫املتبعة‬ ‫التقنية‬ ‫اءات‬‫ر‬‫ اإلج‬ 84..................................................................................................................‫التجاري‬ ‫والنموذج‬ ‫املحتوى‬ :ً‫ا‬‫ ثالث‬ 87.................................................................................................................................‫االنتقال‬ ‫اتيجية‬‫رت‬‫اس‬ ‫ اختيار‬ 88......... ‫املختلفة‬ ‫املجاالت‬ ‫يف‬ ‫الرقمي‬ ‫البث‬ ‫إىل‬ ‫االنتقال‬ ‫عملية‬ ‫مع‬ ‫الجمهور‬ ‫وتجاوب‬ ‫التشغيل‬ ‫ورشكات‬ ‫الخاص‬ ‫القطاع‬ ‫ دور‬ 89.......................................................................................................................‫فلسطني‬ ‫يف‬ ‫األوىل‬ ‫الرقمية‬ ‫ الشبكة‬ 90...................................................................................................................................... ‫الرقمي‬ ‫اإلرسال‬ ‫ نظام‬ 90............................................................................ ‫الفلسطينية‬ ‫الشبكة‬ ‫يف‬ MPEG-4 ‫نظام‬ ‫استخدام‬ ‫اعتامد‬ ‫ أسباب‬ 90............................................................................................................... ‫فلسطني‬ ‫يف‬ ‫ستبدأ‬ ‫التي‬ ‫اإلرسال‬ ‫ مواقع‬
  7. 7. 94.......................................................................................................................................‫التغطية‬ ‫نطاق‬ ‫ توسيع‬ 95...............................................................................................................................................‫التغطية‬ ‫ تحسني‬ 95..................................................................................................... )MUX) Multiplexers(( ‫اإلرسال‬ ‫دات‬ِّ‫ معد‬ 96....................................................................................................‫العامة‬ ‫الخدمات‬ ‫بث‬ ‫لهيئات‬ ‫بالنسبة‬ ‫ التكاليف‬ 97...................................................... ‫والجمهور‬ ‫الرقمية‬ ‫الشبكات‬ ‫ومشغيل‬ ‫املحطات‬ ‫أصحاب‬ ‫عىل‬ ‫االنتقال‬ ‫تكلفة‬ ‫ آثار‬ 97....................................................................................‫للمستهلكني‬ ‫التلفزيوين‬ ‫االستقبال‬ ‫ات‬ّ‫معد‬ ‫استبدال‬ ‫ تكاليف‬ 97............................................................................... ‫املتوقعة‬ ‫ات‬‫ري‬‫التغ‬ ‫حول‬ ‫معه‬ ‫والتواصل‬ ‫الجمهور‬ ‫إعالم‬ ‫ تكاليف‬ 98..................................................................................... ‫األوىل؟‬ ‫الفلسطينية‬ ‫الشبكة‬ ‫تواجه‬ ‫التي‬ ‫التحديات‬ ‫هي‬ ‫ ما‬ 100......................................................‫التلفزيوين‬ ‫البث‬ ‫يف‬ ‫الرقمي‬ ‫إىل‬ ‫التامثيل‬ ‫نظام‬ ‫من‬ ‫االنتقال‬ ‫يف‬ ‫الخاص‬ ‫القطاع‬ ‫ دور‬ 101..................................................................................‫الرقمي‬ ‫للتحول‬ ‫واستعداداتها‬ ‫الفلسطينية‬ ‫املحلية‬ ‫ املحطات‬ 104..................................................................................... ‫املحلية‬ ‫املحطات‬ ‫حول‬ ‫املعلومات‬ ‫وجمع‬ ‫البحث‬ ‫ استامرة‬ 111.......................................................................................................................‫والتوصيات‬ ‫النتائج‬ :‫الخامس‬ ‫الفصل‬ 115....................................................................................................................................................‫اجع‬‫ر‬‫امل‬ ‫و‬ ‫املصادر‬
  8. 8. 9 ‫األول‬ ‫الفصل‬ ‫مقدمة‬ ‫االندماج‬ ‫أحدثها‬ ‫التي‬ ‫الثورة‬ ‫طالت‬ ‫فقد‬ ،‫الفلس��طيني‬ ‫اإلعالم‬ ‫عىل‬ ‫الرقمي‬ ‫التحول‬ ‫تبعات‬ ‫عىل‬ ‫الضوء‬ ‫تس��ليط‬ ‫إىل‬ ‫اس��ة‬‫ر‬‫الد‬ ‫هذه‬ ‫تهدف‬ ‫أن‬ ‫دون‬ ،‫اليومية‬ ‫مامرس��تنا‬ ‫أبس��ط‬ ‫حتى‬ ‫وال‬ ،‫العملية‬ ‫حياتنا‬ ‫جوانب‬ ‫من‬ ‫جانبا‬ ‫ترتك‬ ‫ومل‬ ،‫الحياة‬ ‫مناحي‬ ‫كافة‬ ،»‫الرقمي‬ ‫«التقارب‬ ‫الرقمي‬ .‫البرش‬ ‫لحياة‬ ‫اليومية‬ ‫واملامرسات‬ ‫السلوك‬ ‫اىل‬ ‫وصلت‬ ‫حتى‬ ،‫عليها‬ ‫ا‬‫ري‬‫تغي‬ ‫وتحدث‬ ،‫الصميم‬ ‫يف‬ ‫متسها‬ ‫بكافة‬ ‫الرقمية‬ ‫املعدات‬ ‫وصناعات‬ ‫والب��ث‬ ‫االتصال‬ ‫مجاالت‬ ‫يف‬ ‫التكنولوجية‬ ‫ات‬‫ري‬‫التغ‬ ‫عىل‬ ‫الرقمي‬ ‫التقارب‬ ‫له��ذا‬ ‫الفقري‬ ‫العمود‬ ‫ويق��وم‬ .‫ات‬‫ر‬‫والتطو‬ ‫ات‬‫ري‬‫التغي‬ ‫لهذه‬ ‫واستخداماته‬ ‫ومنتجاته‬ ‫ومحتوياته‬ ‫واالعالم‬ ،‫عليها‬ ‫تقوم‬ ‫التي‬ ‫والتطبيقات‬ ،‫واستخداماتها‬ ‫أنواعها‬ ‫واالس��تفادة‬ ‫العاملية‬ ‫الطفرة‬ ‫هذه‬ ‫لتس��خري‬ ‫اس��تعدادنا‬ ‫مدى‬ ‫نرصد‬ ‫وأن‬ ،‫ات‬‫ري‬‫التغ‬ ‫هذه‬ ‫نواكب‬ ‫أن‬ ‫من‬ ‫بد‬ ‫فال‬ ،‫املتغري‬ ‫العامل‬ ‫هذا‬ ‫من‬ ‫وألننا‬ .‫خاص‬ ‫بشكل‬ ‫الفلسطيني‬ ‫االعالم‬ ‫ويف‬ ،‫اليومية‬ ‫حياتنا‬ ‫يف‬ ‫منها‬ ‫والقنوات‬ ‫املحطات‬ ‫وانتشار‬ ،‫التعبري‬ ‫حرية‬ ‫مبس��احات‬ ‫ا‬ً‫ء‬‫بد‬ ،‫تحكمها‬ ‫التي‬ ‫والعنارص‬ ‫الفلس��طينية‬ ‫الحالة‬ ‫خصوصيات‬ ‫اعي‬‫ر‬‫ن‬ ‫ان‬ ‫يجب‬ ‫كام‬ ‫أربعة‬ ‫من‬ ‫اكرث‬ ‫م��دار‬ ‫عىل‬ ‫منها‬ ‫حرم‬ ‫التي‬ ،‫الرأي‬ ‫ع��ن‬ ‫والتعبري‬ ‫للحرية‬ ‫املجتمع‬ ‫وتعط��ش‬ ،‫الخاصة‬ ‫والتلفزيونية‬ ‫االذاعي��ة‬ ‫الفلس��طينية‬ ‫التنظيم‬ ‫عنه‬ ‫يغيب‬ ،‫وعشوايئ‬ ‫كبري‬ ‫بش��كل‬ ‫ولكن‬ ،‫إلكرتونية‬ ‫أو‬ ‫تقليدية‬ ‫س��واء‬ ،‫إعالمية‬ ‫تعددية‬ ‫افرز‬ ‫الذي‬ ،‫ائييل‬‫رس‬‫اال‬ ‫االحتالل‬ ‫من‬ ‫عقود‬ .‫املهنية‬ ‫ًا‬‫ن‬‫وأحيا‬ ،‫والتخصصية‬ ‫هذا‬ ‫يحتاجه‬ ‫ملا‬ ،‫الفلس��طيني‬ ‫لإلعالم‬ ‫ا‬ً‫ري‬‫كب‬ ‫ا‬ً‫ي‬‫تحد‬ ‫يش��كل‬ ‫آخر‬ ‫جانب‬ ‫ومن‬ ،‫جانب‬ ‫من‬ ‫املش��كلة‬ ‫هذه‬ ‫لحل‬ ‫نافذة‬ ‫الرقمي‬ ‫التحول‬ ‫ويفتح‬ ‫والخاص‬ ‫العام‬ ‫القطاعني‬ ‫عىل‬ ‫يفرض‬ ‫كام‬ ،‫الحديثة‬ ‫التكنولوجيا‬ ‫ملواكبة‬ ‫الفلسطينيني‬ ‫والعاملني‬ ‫املحطات‬ ‫ات‬‫ر‬‫وقد‬ ‫مستوى‬ ‫رفع‬ ‫من‬ ‫التحول‬ ‫اإلعالم‬ ‫ات‬‫ر‬‫وقد‬ ‫مس��توى‬ ‫لرفع‬ ‫التدخل‬ ‫رضورة‬ ‫وكذلك‬ ،‫املعلومات‬ ‫عىل‬ ‫الحصول‬ ‫حرية‬ ‫وحقوق‬ ‫الدولية‬ ‫القوانني‬ ‫فيها‬ ‫تحكمهم‬ ‫تحدي��ات‬ .‫والتخصصية‬ ‫املهنية‬ ‫حيث‬ ‫من‬ ‫املحيل‬ ‫أو‬ ،‫املتدفق‬ ‫البث‬ ‫أو‬ ،‫الرقمي‬ ‫واإلذاعي‬ ‫التلفزيوين‬ ‫س��واء‬ ،‫للجمهور‬ ‫املحتوى‬ ‫لبث‬ ‫جديدة‬ ً‫ال‬‫وأش��كا‬ ‫وقنوات‬ ‫أدوات‬ ‫الرقمي‬ ‫اإلعالم‬ ‫ويقدم‬ ‫التي‬ ‫الرتددات‬ ‫مساحات‬ ‫إىل‬ ‫إضافة‬ ،‫املتعددة‬ ‫بأشكاله‬ ‫الرقمي‬ ‫املحتوى‬ ‫من‬ ‫تشمله‬ ‫وما‬ ،‫العريض‬ ‫املجال‬ ‫أو‬ ‫االنرتنت‬ ‫بروتوكوالت‬ ‫عرب‬ ‫البث‬ ،‫كفلسطينيني‬ ‫نحن‬ ‫فهل‬ .‫ًا‬‫ث‬‫حدي‬ ‫تنشأ‬ ‫قد‬ ‫التي‬ ‫تلك‬ ‫أو‬ ،‫املتنقلة‬ ‫الهواتف‬ ‫خدمات‬ ‫يف‬ ‫منها‬ ‫االستفادة‬ ‫ميكن‬ ‫والتي‬ ،‫التحول‬ ‫لهذا‬ ‫نتيجة‬ ‫ستنشأ‬ ‫بات‬ ‫الذي‬ ‫املس��تقبل‬ ‫من‬ ‫الجانب‬ ‫هذا‬ ‫وتخطيط‬ ‫إدارة‬ ‫كيفية‬ ‫عن‬ ‫واضحة‬ ‫رؤية‬ ‫لدينا‬ ‫وهل‬ ‫ا؟‬ًّ‫ي‬‫وماد‬ ‫ا‬ًّ‫ي‬‫وموضوع‬ ‫ا‬ًّ‫ي‬‫وفن‬ ‫ا‬ًّ‫ي‬‫قانون‬ ‫مس��تعدون‬ !‫له؟‬ ‫الحاجة‬ ‫مدى‬ ‫يف‬ ‫نبحث‬ ‫زلنا‬ ‫ما‬ ‫ونحن‬ ،‫نطاق‬ ‫أكرب‬ ‫عىل‬ ‫ويستخدم‬ ،‫للعامل‬ ‫ا‬ً‫ح‬‫واض‬ ‫البحث‬ /‫اسة‬‫ر‬‫الد‬ ‫مشكلة‬ ‫أدوات‬ ‫صعيد‬ ‫عىل‬ ‫اإلعالم‬ ‫مجال‬ ‫يف‬ ‫الرقمي‬ ‫واالندماج‬ ‫الرقمية‬ ‫التكنولوجيا‬ ‫يف‬ ‫التحوالت‬ ‫تأثري‬ ‫عن‬ ‫الكشف‬ ‫حاولت‬ ‫التي‬ ‫البحوث‬ ‫هي‬ ‫قليلة‬ .‫الخصوص‬ ‫وجه‬ ‫عىل‬ ‫الفلسطيني‬ ‫الصعيد‬ ‫وعىل‬ ،‫عامة‬ ‫العربية‬ ‫الدول‬ ‫صعيد‬ ‫عىل‬ ‫سواء‬ ،‫االستقبال‬ ‫وأدوات‬ ‫النرش‬ /‫والبث‬ ‫واإلنتاج‬ ‫املحتوى‬ ‫ا‬ً‫ري‬‫تغي‬ ‫ليس‬ ‫الرقمي‬ ‫واالندماج‬ .‫واق��ع‬ ‫أمر‬ ‫هو‬ ‫بل‬ ،‫ا‬ً‫ر‬‫خيا‬ ‫ليس‬ ‫وأدواته‬ ‫تقنياته‬ ‫واس��تخدام‬ ‫الرقمي‬ ‫البث‬ ‫إىل‬ ‫والتحول‬ ‫الرقم��ي‬ ‫التح��ول‬ ‫إن‬ ‫الحديثة‬ ‫االس��تقبال‬ ‫وأجهزة‬ ‫املحتوى‬ ‫يف‬ ‫والرقمنة‬ ‫االتص��االت‬ ‫تكنولوجيا‬ ‫من‬ ‫العرص‬ ‫وأدوات‬ ‫ات‬‫�ير‬‫التغ‬ ‫فرضته‬ ‫حياة‬ ‫أس��لوب‬ ‫بل‬ ،‫��ا‬ً‫م‬‫قاد‬ .‫الجديد‬ ‫اإلعالم‬ ‫أو‬ ‫الرقمي‬ ‫اإلعالم‬ ‫عرص‬ ‫إىل‬ ‫لينتقل‬ ،‫التقليدي‬ ‫اإلعالم‬ ‫عىل‬ ‫املختلفة‬ ‫ومن‬ ،‫يتابع‬ ‫فيام‬ ‫يتحكم‬ ‫الذي‬ ‫هو‬ ‫الجمهور‬ ‫وأصبح‬ ،‫اس��تقباله‬ ‫ووسائل‬ ‫املتعددة‬ ‫والوس��ائط‬ ‫واملس��موع‬ ‫املريئ‬ ‫البث‬ ‫أدوات‬ ‫تعددت‬ ‫وقد‬ ‫بات‬ ‫ذلك‬ ‫كل‬ ،‫واالقتصاد‬ ‫والعلوم‬ ‫والرياضة‬ ‫والرتفيه‬ ‫األخبار‬ ‫ومتابعة‬ ‫املعلومات‬ ‫عىل‬ ‫للحصول‬ ‫عديدة‬ ‫ات‬‫ر‬‫خيا‬ ‫لديه‬ ‫وأصبحت‬ ،‫وسائل‬ ‫أية‬ ‫عىل‬ ‫مبتابعته‬ ‫يرغب‬ ‫يشء‬ ‫أي‬ ‫متابعة‬ ‫املواطن‬ ‫يستطيع‬ ‫إذ‬ ‫والرياضة؛‬ ‫الهوايات‬ ‫مامرسة‬ ‫أوقات‬ ‫يف‬ ‫وحتى‬ ‫والعمل‬ ‫والسيارة‬ ‫البيت‬ ‫يف‬ ‫ا‬ً‫ح‬‫متا‬ ‫بسبب‬ ‫متاحا‬ ‫وأصبح‬ ،‫ذلك‬ ‫اإلنرتنت‬ ‫سهل‬ ‫فقد‬ ،‫املحمول‬ ‫الهاتف‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫أو‬ ،‫بثه‬ ‫وقت‬ ‫التلفزيون‬ ‫شاشة‬ ‫عىل‬ ‫أو‬ ،‫وقت‬ ‫أي‬ ‫يف‬ ‫الكمبيوتر‬ .‫الجمهور‬ ‫إىل‬ ‫املحتوى‬ ‫ونقل‬ ‫إنتاج‬ ‫وأدوات‬ ‫والبث‬ ‫االتصال‬ ‫وسائل‬ ‫بني‬ ‫الرقمي‬ ‫التقارب‬ ‫أي‬ ،‫واالندماج‬ ‫الرقمي‬ ‫التحول‬ ‫سمي‬ ‫ما‬
  9. 9. 10 ‫ما‬ ،‫العامل‬ ‫أنحاء‬ ‫كل‬ ‫من‬ ‫مختلفة‬ ‫ات‬‫ر‬‫خيا‬ ‫إىل‬ ‫املستهلك‬ ‫يأخذ‬ ‫الذي‬ ،‫الذيك‬ ‫والجوال‬ ،‫الذيك‬ ‫والتلفزيون‬ ،‫الذيك‬ ‫اإلنرتنت‬ ‫عتبات‬ ‫عىل‬ ‫اليوم‬ ‫نحن‬ ‫أمامه‬ ‫بل‬ ،‫وحسب‬ ‫الفلسطينية‬ ‫اإلعالم‬ ‫لوسائل‬ ‫يتعرض‬ ‫يعد‬ ‫مل‬ ‫الذي‬ ‫الجمهور‬ ‫احتياجات‬ ‫يلبي‬ ‫يك‬ ‫ويتطور‬ ‫يستوعب‬ ‫أن‬ ‫اإلعالم‬ ‫عىل‬ ‫يفرض‬ ‫البحث‬ ‫يف‬ ‫يعجز‬ ‫فلن‬ ،‫يريده‬ ‫ما‬ ‫الفلس��طيني‬ ‫اإلعالم‬ ‫لدى‬ ‫الجمهور‬ ‫هذا‬ ‫يجد‬ ‫مل‬ ‫وإذا‬ ،‫املعمورة‬ ‫أركان‬ ‫كل‬ ‫من‬ ‫اإلعالم‬ ‫وس��ائل‬ ‫من‬ ‫هائل‬ ‫كم‬ .‫واحدة‬ ‫زر‬ ‫كبسة‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫بديل‬ ‫عن‬ ‫تفرتض‬ ‫وتكهنات‬ ‫تس��اؤالت‬ ‫من‬ ،‫واإلعالميني‬ ‫واملهنيني‬ ‫املحلية‬ ‫واملحطات‬ ‫القنوات‬ ‫أصحاب‬ ‫أوس��اط‬ ‫يف‬ ‫ينترش‬ ‫فيام‬ ‫البحث‬ ‫مش��كلة‬ ‫تتمثل‬ ‫ات‬‫ر‬‫التطو‬ ‫عن‬ ‫نتجت‬ ‫ملحة‬ ‫حاجة‬ ‫وليس‬ ،‫لالتصاالت‬ ‫الدويل‬ ‫االتحاد‬ ‫من‬ ‫ومتطلب‬ ‫اري‬‫ر‬‫اضط‬ ‫أمر‬ ‫ه��و‬ ‫الرقمي‬ ‫واالندماج‬ ‫الرقمي‬ ‫الب��ث‬ ‫أن‬ ‫الركب‬ ‫بهذا‬ ‫نلحق‬ ‫مل‬ ‫وإذا‬ .‫للمعلومات‬ ‫الجمهور‬ ‫اس��تقبال‬ ‫كيفية‬ ‫إىل‬ ،‫اإلنتاج‬ ‫معدات‬ ‫حيث‬ ‫من‬ ،‫اإلعالمي‬ ‫العمل‬ ‫مناحي‬ ‫كاف��ة‬ ‫يف‬ ‫التقني��ة‬ ‫االتصال‬ ‫تقنيات‬ ‫تطور‬ ‫يف‬ ‫التسارع‬ ‫بات‬ ‫أن‬ ‫بعد‬ ،‫النهاية‬ ‫يف‬ ‫وجوده‬ ‫سيخرس‬ ‫بل‬ ،‫جمهوره‬ ‫ا‬ًّ‫ي‬‫حال‬ ‫القائم‬ ‫املحيل‬ ‫اإلعالم‬ ‫فسيخرس‬ ،‫التطور‬ ‫من‬ .‫ًّا‬‫د‬‫ج‬ ‫ا‬ً‫ب‬‫قري‬ ‫سينتهي‬ ‫املايض‬ ‫من‬ ‫ًا‬‫ط‬‫من‬ ‫عليه‬ ‫املتعارف‬ ‫بشكله‬ ‫واملسموع‬ ‫املريئ‬ ‫اإلعالم‬ ‫من‬ ‫يجعل‬ ‫ا‬ًّ‫ي‬‫حتم‬ ‫ا‬ً‫ر‬‫أم‬ ‫الرقمية‬ ‫أن‬ ‫تفرتض‬ ‫وتكهنات‬ ‫تساؤالت‬ ‫من‬ ‫واإلعالميني‬ ‫واملهنيني‬ ‫املحلية‬ ‫واملحطات‬ ‫القنوات‬ ‫أصحاب‬ ‫أوس��اط‬ ‫يف‬ ‫ينترش‬ ‫فيام‬ ‫البحث‬ ‫مش��كلة‬ ‫تتمثل‬ ‫التقنية‬ ‫ات‬‫ر‬‫التطو‬ ‫عن‬ ‫نتجت‬ ‫ملحة‬ ‫حاجة‬ ‫وليس‬ ‫لالتصاالت‬ ‫الدويل‬ ‫االتحاد‬ ‫م��ن‬ ‫ومتطلب‬ ‫اري‬‫ر‬‫اضط‬ ‫أمر‬ ‫الرقمي‬ ‫واالندماج‬ ‫الرقمي‬ ‫الب��ث‬ ،‫التطور‬ ‫من‬ ‫الركب‬ ‫بهذا‬ ‫نلحق‬ ‫مل‬ ‫وإذا‬ ،‫للمعلومات‬ ‫الجمهور‬ ‫استقبال‬ ‫كيفية‬ ‫إىل‬ ‫اإلنتاج‬ ‫معدات‬ ‫حيث‬ ‫من‬ ‫اإلعالمي‬ ‫العمل‬ ‫مناحي‬ ‫كافة‬ ‫يف‬ ‫ا‬ً‫ر‬‫أم‬ ‫الرقمية‬ ‫االتصال‬ ‫تقنيات‬ ‫تطور‬ ‫يف‬ ‫التسارع‬ ‫بات‬ ‫أن‬ ‫وبعد‬ ،‫النهاية‬ ‫يف‬ ‫وجوده‬ ‫وس��يخرس‬ ،‫جمهوره‬ ‫ا‬ًّ‫ي‬‫حال‬ ‫القائم‬ ‫املحيل‬ ‫اإلعالم‬ ‫فس��يخرس‬ .‫ًّا‬‫د‬‫ج‬ ‫ا‬ً‫ب‬‫قري‬ ‫سينتهي‬ ‫املايض‬ ‫من‬ ً‫ا‬‫منط‬ ‫عليه‬ ‫املتعارف‬ ‫بشكله‬ ‫واملسموع‬ ‫املريئ‬ ‫اإلعالم‬ ‫من‬ ‫يجعل‬ ‫ا‬ًّ‫ي‬‫حتم‬ ‫لتقديم‬ ‫إمكانية‬ ‫من‬ ‫يتيحه‬ ‫وما‬ ،‫أدوات‬ ‫من‬ ‫يقدمه‬ ‫وما‬ ،‫املختلفة‬ ‫مجاالته‬ ‫يف‬ ‫اإلعالم‬ ‫عىل‬ ‫الرقمي‬ ‫التحول‬ ‫تأثري‬ ‫ملعرفة‬ ‫اسة‬‫ر‬‫الد‬ ‫هذه‬ ‫تسعى‬ ‫وعىل‬ ‫الفلس��طيني‬ ‫اإلعالم‬ ‫عىل‬ ‫الرقمي‬ ‫التحول‬ ‫تأثري‬ ‫عىل‬ ‫الرتكيز‬ ‫ويج��ري‬ ،‫فيه‬ ‫تس��تخدم‬ ‫التي‬ ‫واآلليات‬ ‫واألدوات‬ ،‫جديد‬ ‫رقمي‬ ‫محت��وى‬ :‫التالية‬ ‫التساؤالت‬ ‫عن‬ ‫لإلجابة‬ ‫ًا‬‫د‬‫تحدي‬ ‫اسة‬‫ر‬‫الد‬ ‫وتسعى‬ .‫فلسطني‬ ‫يف‬ ‫والتلفزيونية‬ ‫اإلذاعية‬ ‫املحطات‬ 11 .‫الرقمي؟‬ ‫التحول‬ ‫ملرحة‬ ‫الفلسطينية‬ ‫املحلية‬ ‫املحطات‬ ‫استعداد‬ ‫مدى‬ ‫ما‬ 22 .‫فلسطيني؟‬ ‫وكإعالم‬ ‫كفلسطينيني‬ ‫معه‬ ‫نتعامل‬ ‫أن‬ ‫يجب‬ ‫واقع‬ ‫أمر‬ ‫أم‬ ‫حاجة‬ ‫الرقمي‬ ‫البث‬ ‫إىل‬ ‫التحول‬ ‫هل‬ 33 .‫اإلعالم؟‬ ‫عىل‬ ‫انعكاساته‬ ‫هي‬ ‫وما‬ ،‫الرقمي‬ ‫البث‬ ‫إىل‬ ‫التحول‬ ‫عليها‬ ‫سيؤثر‬ ‫التي‬ ‫املجاالت‬ ‫هي‬ ‫ما‬ 44 .‫الرقمي)؟‬ ‫البث‬ ‫إىل‬ ‫التحول‬ ‫(بعد‬ ‫القادمة‬ ‫املرحلة‬ ‫يف‬ ‫فلسطني‬ ‫تحتاجها‬ ‫التي‬ ‫الشبكات‬ ‫عدد‬ ‫هو‬ ‫ما‬ 55 .‫املحلية؟‬ ‫القنوات‬ ‫يف‬ ‫التخصصية‬ ‫إىل‬ ‫الحاجة‬ ‫مدى‬ ‫ما‬ 66 .‫املحلية؟‬ ‫اإلعالمية‬ ‫القنوات‬ ‫لتنظيم‬ ‫جديدة‬ ‫قوانني‬ ‫سن‬ ‫إىل‬ ‫فلسطني‬ ‫تحتاج‬ ‫هل‬ ‫البحث‬ ‫أهمية‬ ‫ايف‬‫ر‬‫الجغ‬ ‫وتوزيعها‬ ،‫تقدمه‬ ‫ال��ذي‬ ‫واملحتوى‬ ،‫عددها‬ ‫حيث‬ ‫من‬ ،)‫وتلفزيون‬ ‫ادي��و‬‫ر‬( ‫املحلية‬ ‫املحطات‬ ‫لواقع‬ ً‫ما‬‫تقيي‬ ‫البح��ث‬ ‫هذا‬ ‫س��يقدم‬ ‫املحطات‬ ‫اس��تعداد‬ ‫ومدى‬ ،‫ا‬ًّ‫ي‬‫وتقن‬ ‫ا‬ًّ‫ي‬‫قانون‬ ‫الرقمي‬ ‫البث‬ ‫إىل‬ ‫التحول‬ ‫ماهية‬ ‫البحث‬ ‫س��يتناول‬ ‫كام‬ .‫والجمهور‬ ‫التغطية‬ ‫حيث‬ ‫ومن‬ ،‫والنوعي‬ ‫الرقمي‬ ‫البث‬ ‫شبكة‬ ‫إلنشاء‬ ‫أو‬ ،‫التلفزيوين‬ ‫لإلرسال‬ ‫تحتية‬ ‫بنية‬ ‫من‬ ‫الحاجة‬ ‫هذه‬ ‫مع‬ ‫للتعامل‬ ‫والحكومية‬ ‫الرسمية‬ ‫الفلسطينية‬ ‫التلفزيونية‬ .‫الفنية‬ ‫للجودة‬ ‫تلبيتها‬ ‫ومدى‬ ،‫واالرشيف‬ ‫لإلنتاج‬ ‫املحطات‬ ‫يف‬ ‫واملعدات‬ ‫البث‬ ‫مواقع‬ ‫بني‬ ‫فيها‬ ‫املستخدمة‬ ‫الربط‬ ‫وآلية‬ ،‫فلس��طني‬ ‫يف‬ ‫األوىل‬ ‫االس��تعداد‬ ‫املحطات‬ ‫هذه‬ ‫من‬ ‫األمر‬ ‫يتطلب‬ ‫حيث‬ ،‫ًا‬‫د‬‫وتعقي‬ ‫صعوبة‬ ‫أكرث‬ ‫الح��ال‬ ‫يكن‬ ‫مل‬ ‫إن‬ ،‫الخاصة‬ ‫املحطات‬ ‫عىل‬ ‫ينطبق‬ ‫ذات��ه‬ ‫واألم��ر‬ ‫لالنضامم‬ ‫املطلوبة‬ ‫واملوضوعية‬ ‫الفنية‬ ‫واملواصفات‬ ‫الجودة‬ ‫من‬ ‫األدىن‬ ‫بالحد‬ ‫متتاز‬ ‫أن‬ ‫يجب‬ ‫التي‬ ‫إشارتها‬ ‫وإيصال‬ ‫األوىل‬ ‫الشبكة‬ ‫يف‬ ‫لالندماج‬ ‫عالية‬ ‫فنية‬ ‫مواصفات‬ ‫وهي‬ ،‫الرسمية‬ ‫األوىل‬ ‫الفلسطينية‬ ‫الوطنية‬ ‫الشبكة‬ ‫أو‬ ،‫خاصة‬ ‫كانت‬ ‫سواء‬ ،‫الرقمي‬ ‫البث‬ ‫ش��بكات‬ ‫من‬ ‫ش��بكة‬ ‫أي‬ ‫اىل‬ ‫اإلذاعة‬ ‫هيئة‬ ‫كانت‬ ‫سواء‬ ،‫مالكها‬ ‫أو‬ ‫الش��بكة‬ ‫مش��غل‬ ‫يضعها‬ ‫قد‬ ،‫املحتوى‬ ‫حيث‬ ‫من‬ ‫املحطات‬ ‫هذه‬ ‫تلزم‬ ‫قد‬ ‫رشوط‬ ‫أي‬ ‫اىل‬ ‫إضافة‬ ،‫أساس��ا‬ ‫اء‬‫رش‬‫ب‬ ‫أو‬ ‫باالستئجار‬ ‫س��واء‬ ،‫الش��بكة‬ ‫مع‬ ‫والوصل‬ ‫التقنيات‬ ‫يف‬ ‫لالس��تثامر‬ ‫حاجتها‬ ‫إىل‬ ‫إضافة‬ ،‫االتصاالت‬ ‫ارة‬‫ز‬‫و‬ ‫أو‬ ‫الفلس��طينية‬ ‫والتلفزيون‬ ‫الجمهور‬ ‫وتعامل‬ ،‫اإلعالم‬ ‫وسائل‬ ‫عىل‬ ‫سيؤثر‬ ‫وكيف‬ ،‫وانعكاساته‬ ‫الرقمي‬ ‫االندماج‬ ‫مفهوم‬ ‫البحث‬ ‫سيتناول‬ ‫كام‬ .‫املايكروويف‬ ‫بث‬ ‫معدات‬ .‫واملضمون‬ ‫الشكل‬ ‫يف‬ ‫والجودة‬ ‫والرسعة‬ ‫السهولة‬ ‫حيث‬ ‫من‬ ،‫تقنيات‬ ‫من‬ ‫أتاحه‬ ‫وما‬ ،‫معها‬
  10. 10. 11 ،‫والتطور‬ ‫ار‬‫ر‬‫االستم‬ ‫عىل‬ ‫الحالية‬ ‫الخاصة‬ ‫املحطات‬ ‫قدرة‬ ‫مجال‬ ‫يف‬ ‫الرقمية‬ ‫التكنولوجيا‬ ‫أهمية‬ ‫مدى‬ ‫عىل‬ ‫التعرف‬ ‫يف‬ ‫البحث‬ ‫هذا‬ ‫نتائج‬ ‫وتفيد‬ ‫نتائج‬ ‫تفيد‬ ‫كام‬ .‫الرقمي‬ ‫والبث‬ ‫الرقمي‬ ‫وللتحول‬ ‫الرقمي‬ ‫لالندم��اج‬ ‫املحيل‬ ‫اإلعالم‬ ‫اس��تعداد‬ ‫مدى‬ ‫معرفة‬ ‫ويف‬ ،‫للمحتوى‬ ‫نوعية‬ ‫إضافة‬ ‫مع‬ .‫الفلسطيني‬ ‫الجمهور‬ ‫وعىل‬ ‫املحلية‬ ‫اإلعالم‬ ‫وسائل‬ ‫عىل‬ ‫التحول‬ ‫عملية‬ ‫تأثري‬ ‫عىل‬ ‫التعرف‬ ‫يف‬ ‫اسة‬‫ر‬‫الد‬ ،‫والصوت‬ ‫والفيديو‬ ‫الصورة‬ :‫الشكل‬ ‫تحسني‬ ‫ويف‬ ،‫املحتوى‬ ‫جودة‬ ‫حيث‬ ‫من‬ ‫فلسطيني‬ ‫إعالم‬ ‫تعزيز‬ ‫يف‬ ‫الرقمي‬ ‫التحول‬ ‫من‬ ‫االستفادة‬ ‫وميكن‬ ‫الثابت‬ ‫البث‬ ‫يف‬ ‫التغطية‬ ‫وم��دى‬ ‫البث‬ ‫خدمة‬ ‫مزودي‬ ‫عىل‬ ‫تعتم��د‬ ‫بل‬ ،‫املحطات‬ ‫هذه‬ ‫مش��اكل‬ ‫أو‬ ‫اهتاممات‬ ‫من‬ ‫البث‬ ‫مس��ألة‬ ‫فليس��ت‬ ‫لتشمل‬ ‫الفلسطينية‬ ‫ايض‬‫ر‬‫األ‬ ‫يف‬ ‫املناطق‬ ‫جميع‬ ‫يف‬ ‫الجديدة‬ ‫التكنولوجيا‬ ‫هذه‬ ‫باستخدام‬ ‫وتعميمه‬ ‫البث‬ ‫تغطية‬ ‫تتم‬ ‫أن‬ ‫وإمكانية‬ ،‫واملتحرك‬ .‫واملهمشة‬ ‫الريفية‬ ‫املناطق‬ ‫والنرش‬ ‫والربط‬ ‫البث‬ ‫مجاالت‬ ‫يف‬ ‫الرقمية‬ ‫التكنولوجيا‬ ‫يف‬ ‫الهائلة‬ ‫ات‬‫ر‬‫التطو‬ ‫اس��تغالل‬ ‫أهمية‬ ‫عن‬ ‫الكش��ف‬ ‫يف‬ ،‫ا‬ ً‫أيض‬ ‫البحث‬ ‫أهمية‬ ‫وتكمن‬ ‫القنوات‬ ‫باستحداث‬ ،‫الفلسطيني‬ ‫اإلعالمي‬ ‫العمل‬ ‫يف‬ ‫املتخصص‬ ‫اإلعالم‬ ‫إدخال‬ ‫يف‬ ‫تساهم‬ ‫أن‬ ‫ميكن‬ ‫التي‬ ،‫واإلعالم‬ ‫االتصال‬ ‫مجال‬ ‫يف‬ ‫املختلفة‬ ‫والرتفيهية‬ ‫الرياضية‬ ‫القنوات‬ ‫إىل‬ ‫إضافة‬ ،‫والفندقة‬ ‫والس��ياحة‬ ‫واالقتصاد‬ ‫الصحة‬ ‫مجاالت‬ ‫ويف‬ ‫والتعليم‬ ‫الرتبية‬ ‫ويف‬ ‫الجامعات‬ ‫يف‬ ‫التعليمية‬ .‫الخاصة‬ ‫أو‬ ‫العامة‬ ‫سواء‬ ،‫املدن‬ ‫أو‬ ‫املحافظات‬ ‫وقنوات‬ ‫العامة‬ ‫والقنوات‬ ‫الفرضية‬ ‫الفلس��طيني‬ ‫باإلعالم‬ ‫الناس‬ ‫اهتامم‬ ‫اجع‬‫ر‬‫وت‬ ،‫الفلس��طيني‬ ‫اإلعالم‬ ‫عىل‬ ‫يعتمد‬ ‫يعد‬ ‫مل‬ ‫الفلس��طيني‬ ‫الجمهور‬ ‫أن‬ ‫فرضية‬ ‫عىل‬ ‫اس��ة‬‫ر‬‫الد‬ ‫‏تقوم‬ .‫التكنولوجية‬ ‫ات‬‫ر‬‫للتطو‬ ‫املحيل‬ ‫اإلعالم‬ ‫مواكبة‬ ‫وعدم‬ ،‫املتاحة‬ ‫املصادر‬ ‫كرثة‬ ‫بسبب‬ ،‫التأثري‬ ‫عىل‬ ‫قدرته‬ ‫اجع‬‫ر‬‫وت‬ ،‫يقدمه‬ ‫وما‬ ‫املحيل‬ ‫البحث‬ ‫أهداف‬ ‫املالية‬ ‫واملتطلبات‬ ‫والتقنيات‬ ‫املحتوى‬ ‫حيث‬ ‫من‬ ،‫التحول‬ ‫لهذا‬ ‫املحيل‬ ‫الفلسطيني‬ ‫اإلعالم‬ ‫استعداد‬ ‫مدى‬ ‫عن‬ ‫الكشف‬ ‫إىل‬ ‫البحث‬ ‫هذا‬ ‫يهدف‬ .‫التحول‬ ‫هذا‬ ‫متطلبات‬ ‫تلبية‬ ‫عىل‬ ‫املحلية‬ ‫القنوات‬ ‫قدرة‬ ‫عدم‬ ‫حال‬ ‫يف‬ ‫اغ‬‫ر‬‫الف‬ ‫ليمأل‬ ‫جديد‬ ‫إعالم‬ ‫نشوء‬ ‫واحتامالت‬ ،‫لذلك‬ ‫سواء‬ ،‫القنوات‬ ‫فوىض‬ ‫وتخفيف‬ ‫املحيل‬ ‫اإلعالم‬ ‫قطاع‬ ‫لتنظيم‬ ً‫ال‬‫مدخ‬ ‫البث‬ ‫يف‬ ‫التحول‬ ‫هذا‬ ‫يكون‬ ‫أن‬ ‫ميكن‬ ‫هل‬ :‫التايل‬ ‫التساؤل‬ ‫البحث‬ ‫ويطرح‬ .‫الفلسطينية‬ ‫اإلعالم‬ ‫وسائل‬ ‫وعىل‬ ،‫الوطني‬ ‫الصعيد‬ ‫عىل‬ ‫وفوائده‬ ‫الرقمي‬ ‫التحول‬ ‫أهمية‬ ‫يف‬ ‫وويبحف‬ ،‫تلفزيون‬ ‫أو‬ ‫اديو‬‫ر‬ ‫كانت‬ ‫عىل‬ ‫وانعكاس��اته‬ ‫فلس��طني‬ ‫يف‬ ‫الرقمي‬ ‫للبث‬ ‫التحول‬ ‫وأهمية‬ ،»‫الرقمي‬ ‫«االندماج‬ ‫ات‬‫ر‬‫التطو‬ ‫لهذه‬ ‫املحيل‬ ‫اإلعالم‬ ‫مواكب��ة‬ ‫مدى‬ ‫ويبح��ث‬ ‫نظام‬ ‫تطوير‬ ‫إىل‬ ‫امللحة‬ ‫والحاجة‬ ،‫منها‬ ‫واملتاحة‬ ‫ستتاح‬ ‫التي‬ ‫الرقمية‬ ‫األدوات‬ ‫الس��تخدام‬ ‫إمكانيات‬ ‫من‬ ‫ذلك‬ ‫عىل‬ ‫يرتتب‬ ‫وما‬ ،‫املحيل‬ ‫اإلعالم‬ ‫محتويات‬ ‫من‬ ‫والتحقق‬ ‫فحص‬ ‫‏سنحاول‬‫كام‬ .‫الفلسطيني‬ ‫الشارع‬ ‫يف‬ ‫التأثري‬ ‫وليستعيد‬ ،»‫ا‬ًّ‫ي‬‫جامهري‬ ً‫ال‬‫«اتصا‬ ‫ليصبح‬ ‫املحلية‬ ‫وأدواته‬ »‫«اإلعالم‬ .‫البحث‬ ‫هدف‬ ‫لتحقيق‬ ‫الفرضية‬ ‫هذه‬ ‫البحث‬ ‫حدود‬ ‫والتلفزيونية‬ ‫اإلذاعية‬ ‫بالقن��وات‬ ‫اس��ة‬‫ر‬‫الد‬ ‫حددت‬ ‫كام‬ .‫املحيل‬ ‫الفلس��طيني‬ ‫اإلعالم‬ ‫عىل‬ ‫الرقمي‬ ‫التكنولوجي‬ ‫التطور‬ ‫تأثري‬ ‫البحث‬ ‫ي��درس‬ .‫بها‬ ‫املرتبطة‬ ‫االجتامعية‬ ‫والشبكات‬ ‫اإللكرتونية‬ ‫واملواقع‬ ،‫املحلية‬ ‫الفلسطينية‬
  11. 11. 12 ‫باملصطلحات‬ ‫التعريف‬ Analogue Transmission ‫التامثيل‬ ‫البث التناظري أو‬ .‫فقط‬ ‫ًا‬‫ت‬‫صو‬ ‫أو‬ ‫فقط‬ ‫صورة‬ ‫أو‬ ‫ًا‬‫ت‬‫وصو‬ ‫صورة‬ ‫طياته‬ ‫بني‬ ‫يحمل‬ ‫كهرومغناطييس‬ ‫إرسال‬ ‫هو‬ Digital Transmission ‫الرقمي‬ ‫البث‬ ‫العاكسة‬ ‫املرآة‬ ‫بدور‬ ‫يقوم‬ ‫صناعي‬ ‫قمر‬ ‫إىل‬ ‫إرسالها‬ ‫ثم‬ ‫ومن‬ ،Encoding »‫«الرقمنة‬ ‫الرقمي‬ ‫الشكل‬ ‫إىل‬ ‫والصوت‬ ‫الصورة‬ ‫تحويل‬ ‫عملية‬ ‫هو‬ ‫أن‬ ‫والبث التناظري والبث الرقمي ميكن‬ .‫وصوت‬ ‫صورة‬ ‫إىل‬ ‫االستقبال‬ ‫جهاز‬ ‫ذلك‬ ‫بعد‬ ‫يحولها‬ ،‫الالقط‬ ‫خالل‬ ‫ومن‬ ‫ثم‬ ،‫االس��تقبال‬ ‫جهاز‬ ‫إىل‬ .‫االصطناعية‬ ‫األقامر‬ ‫عرب‬ ‫ني‬ّ‫ي‬‫فضائ‬ ‫أو‬ ،‫البث‬ ‫أجهزة‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫أرضيني‬ ‫يكونا‬ ‫الرقمية‬ ‫التلفزة‬ ‫ترقيمها‬ ‫يتم‬ ‫أن‬ ‫قبل‬ ،‫واحد‬ ‫تدفق‬ ‫يف‬ ‫وتنس��ق‬ ،‫والصوت‬ ‫للصورة‬ ‫الحاملة‬ ‫ات‬‫ر‬‫اإلش��ا‬ ‫يف‬ ‫ترقم‬ ،‫األريض‬ ‫الرقمي‬ ‫البث‬ ‫عىل‬ ‫تعتمد‬ ‫طريقة‬ ‫هي‬ ‫نحو‬ ‫واحدة‬ ‫قناة‬ ‫عىل‬ ‫محطة‬ ‫من‬ ‫أكرث‬ ‫إرس��ال‬ ‫من‬ ،‫والصوت‬ ‫الصورة‬ ‫وتعديل‬ ،‫املرمز‬ ‫الرقمي‬ ‫النظام‬ ‫وميكن‬ ،‫الذبذبات‬ ‫عرب‬ ‫للمش��اهد‬ ‫وبثها‬ .‫املوجودة‬ ‫الخارجية‬ ‫الهوائيات‬ DVB ‫الرقمي‬ )‫(الفيديوي‬ ‫التلفزيوين‬ ‫البث‬ ‫مصنعة‬ ‫رشكات‬ ‫من‬ ‫مجموعة‬ ‫وهي‬ ،)DVB Project( ‫يب‬ ‫يف‬ ‫دي‬ ‫قبل م�شروع‬ ‫من‬ ‫رعايته‬ ‫الرقمية، وتتم‬ ‫لبث التلفزة‬ ‫مفتوح‬ ‫معي��ار‬ ‫ه��و‬ .‫ا‬ً‫و‬‫عض‬ 270 ‫من‬ ‫تتألف‬ ‫عاملية‬ ‫الرقمي‬ ‫التحول‬ ‫البث‬ ‫إىل‬ ‫التناظري‬ ‫البث‬ ‫ات‬‫ر‬‫إشا‬ ‫نظام‬ ‫من‬ ‫واإلذاعي‬ ‫التلفزيوين‬ ‫البث‬ ‫انتقال‬ ‫عملية‬ ‫هي‬ ‫الرقمي‬ ‫البث‬ ‫إىل‬ ‫التامثيل‬ ‫البث‬ ‫من‬ ‫التحول‬ ‫عملية‬ .‫ا‬ًّ‫ي‬‫عامل‬ ‫املعتمدة‬ ‫الرقمية‬ ‫التلفزيونية‬ ‫البث‬ ‫أنظمة‬ ‫أحد‬ ‫باستخدام‬ ،‫واألريض‬ ‫الرقمي‬ ‫ومسمياتها‬ ‫الرقمية‬ ‫التلفزيونية‬ ‫البث‬ ‫أنظمة‬ ‫وصف‬ :‫هي‬ ‫الصلة‬ ‫ذات‬ ‫واألنظمة‬ .‫األرضية‬ ‫لإلذاعة‬ ‫متنوعة‬ ‫رقمية‬ ‫تلفزيونية‬ ‫أنظمة‬ ‫ُورت‬‫ط‬ ‫لقد‬ .)A ‫(النظام‬ -‫املتطورة‬ ‫التلفزيون‬ ‫أنظمة‬ ‫لجنة‬ :ATSC DTV - .‫باليد‬ ‫واملحمولة‬ ‫املتنقلة‬ ‫املتطورة‬ ‫التلفزيون‬ ‫أنظمة‬ ‫لجنة‬ :ATSC-M/H - ‫وتش��كيل‬ ‫وتش��فري‬ ،‫التأطري‬ ‫هيكل‬ :)ChinaDTV)– GB 20600-2006 ‫الصني‬ ‫يف‬ ‫األرضية‬ ‫الرقمية‬ ‫التلفزيونية‬ ‫لإلذاعة‬ ‫الوطني‬ ‫املعيار‬ - .‫األريض‬ ‫الرقمي‬ ‫التلفزيوين‬ ‫البث‬ ‫لنظام‬ ‫القناة‬ .‫باليد‬ ‫املحمولة‬ ‫لألجهزة‬ ‫الرقمي‬ ‫الفيديوي‬ ‫البث‬ :DVB-H - ‫عىل‬ ‫وقدرة‬ ‫وحداثة‬ ‫ا‬ً‫ر‬‫تطو‬ ‫أكرث‬ )DVB-T2(‫النظ��ام‬ ‫هذا‬ ‫من‬ ‫الثاين‬ ‫والجيل‬ .)B ‫(النظام‬ -‫األريض‬ ‫الرقمي‬ ‫الفيدي��وي‬ ‫الب��ث‬ :)DVB-T( - .‫االنتشار‬ ‫يف‬ ‫أكرب‬ ‫وسهولة‬ ‫أكرب‬ ‫محتوى‬ ‫استيعاب‬ .)C ‫(النظام‬ -‫األرضية‬ ‫للخدمات‬ ‫املتكامل‬ ‫الرقمي‬ ‫البث‬ -)ISDB-T( - ITU-R ‫(التوصيات‬ )T-DAB( ‫األريض‬ ‫الرقم��ي‬ ‫الس��معي‬ ‫البث‬ ‫مع‬ ‫املتوافقة‬ )T-DMB( ‫األرضية‬ ‫املتعددة‬ ‫للوس��ائط‬ ‫الرقمي‬ ‫الب��ث‬ - .)ETSI TS 102 428‫و‬ ETSI TS 102 427‫و‬ BT.1833
  12. 12. 13 .)‫املتعددة‬ ‫للوسائط‬ F ‫النظام‬ ‫بشأن‬ ITU-R BT.1833 ‫(التوصية‬ ‫األريض‬ ‫الصويت‬ ‫البث‬ -‫الخدمات‬ ‫املتكامل‬ ‫الرقمي‬ ‫البث‬ -ISDB-TSB - TIA-( ‫األريض‬ ‫املتنقل‬ ‫املتعددة‬ ‫للوسائط‬ ‫املتعدد‬ ‫لإلرسال‬ M ‫النظام‬ ‫بشأن‬ ITU-R BT.1833 ‫(التوصية‬ ‫فقط‬ ‫األمامية‬ ‫الوصلة‬ -)FLO( - .)1099 )DTTV( ‫االريض‬ ‫التلفزيوين‬ ‫الرقمي‬ ‫البث‬ ‫استخدام‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫أفضل‬ ‫بشكل‬ ‫منه‬ ‫لالس��تفادة‬ )‫ميغاهريتز‬ 470-790( ‫التلفزيوين‬ ‫للبث‬ ‫املخصص‬ ‫الطيف‬ ‫يف‬ ‫الرتددات‬ ‫اس��تخدام‬ ‫تنظيم‬ ‫تعديالت‬ ‫ويف‬ ،‫وصوتية‬ ‫تلفزيونية‬ ‫امج‬‫ر‬‫ب‬ ‫عدة‬ ‫لبث‬ ‫واحدة‬ ‫متاثلية‬ ‫تلفزيونية‬ ‫قناة‬ ‫لبث‬ ‫يستخدم‬ ‫كان‬ )Mhz 8( ‫بعرض‬ )‫ترددي‬ ‫(طيف‬ ‫تردد‬ ‫نظام‬ ‫عليها‬ ‫وأطلق‬ ،)DVB-T( ‫نظ��ام‬ ‫عىل‬ ‫حصلت‬ ‫التي‬ ‫الرسيعة‬ ‫التكنولوجية‬ ‫ات‬‫ر‬‫للتطو‬ ‫ونتيج��ة‬ ‫الرتدد‬ ‫اس��تخدام‬ ‫آللية‬ ‫حديثة‬ ‫الحقة‬ .)Mbit.45( ‫إىل‬ ‫يصل‬ ‫محتوى‬ ‫بث‬ ‫من‬ ‫ميكن‬ ‫الذي‬ 6Mhz-7Mhz-8Mhz ‫بني‬ ‫اوح‬‫رت‬‫ي‬ ‫عرض‬ ‫استخدام‬ ‫ميكن‬ ‫أصبح‬ ‫)؛‬DVB-T2( )DVB -T2( ”‫الثاين‬ ‫“الجيل‬ ‫الرقمي‬ ‫البث‬ ‫نظام‬ ‫البث‬ ‫يف‬ ‫ا‬ً‫م‬‫تقد‬ ‫واألكرث‬ )DVB-T(‫افريقيا‬ ‫وش�مال‬ ‫األوس��ط‬ ‫والرشق‬ ‫األوروبية‬ ‫للقارة‬ ‫اعتمد‬ ‫الذي‬ ‫الرقمي‬ ‫البث‬ ‫نظام‬ ‫من‬ ‫الثاين‬ ‫الجيل‬ ‫هو‬ .‫التلفزيوين‬ ‫الرقمي‬ ‫البث‬ ‫يف‬ ‫ومرونة‬ ‫ار‬‫ر‬‫واستق‬ ‫ومتانة‬ ‫كفاءة‬ ‫أعىل‬ ‫تقديم‬ ‫نظام‬ )DTT( ‫العامل‬ ‫يف‬ ‫الرقمي‬ ‫األريض‬ )HDTV( ‫الدقة‬ ‫عايل‬ ‫التلفزيون‬ ‫أو‬ ‫الثالث‬ ‫بالبعد‬ ‫��ا‬ً‫إحساس‬ ‫تعطي‬ ‫صورة‬ ‫الدقة‬ ‫عايل‬ ‫التلفزيون‬ ‫نظام‬ ‫يقدم‬ ،‫ا‬ًّ‫ي‬‫برص‬ .‫التلفزيوين‬ ‫والبث‬ ‫اإلنتاج‬ ‫أنظمة‬ ‫من‬ ‫جديد‬ ‫نظ��ام‬ ‫ه��و‬ ‫بواقعية‬ ‫وأكرب‬ ‫أفضل‬ ‫��ا‬ً‫إحساس‬ ‫املش��اهد‬ ‫يعطي‬ ‫ما‬ ،‫واأللوان‬ ‫الس��طوع‬ ‫ات‬‫ري‬‫تغ‬ ‫بني‬ ‫واضحة‬ ‫فاصلة‬ ‫ًا‬‫د‬‫وحدو‬ ،‫للصورة‬ ‫كبرية‬ ‫ودقة‬ ،‫العم��ق‬ .‫العادية‬ ‫الصورة‬ ‫أبعاد‬ ‫مربع‬ ‫مع‬ ‫تتناسب‬ ‫بأبعاد‬ ‫للصورة‬ ‫املسح‬ ‫خطوط‬ ‫مضاعفة‬ ‫هو‬ ،‫ا‬ًّ‫ي‬‫وتقن‬ .‫ًّا‬‫د‬‫ج‬ ‫عالية‬ ‫وجودة‬ ،‫املشهد‬ ‫الرقمي‬ ‫االندماج‬ ‫أو‬ ‫الرقمي‬ ‫التقارب‬ ‫الذي‬ ‫التطور‬ ‫أنه‬ ‫عىل‬ ‫الرقمي‬ ‫االندماج‬ :)‫الجديد‬ /‫الرقمي‬ ‫(اإلعالم‬ ‫اإلعالم‬ ‫عامل‬ ‫يف‬ ‫أو‬ )‫الرقمي‬ »‫اوج‬‫ز‬‫الت‬ /‫(«التقارب‬ ‫عام‬ ‫بشكل‬ ‫عليه‬ ‫يطلق‬ ‫أو‬ ‫مبارش‬ ‫بشكل‬ ‫للجمهور‬ ‫املعلومات‬ ‫توصيل‬ ‫يف‬ ‫املتاحة‬ ‫الرقمية‬ ‫االتصال‬ ‫وسائل‬ ‫كل‬ ‫استخدام‬ ‫ليشمل‬ ،‫اإللكرتوين‬ ‫النرش‬ ‫أشكال‬ ‫عىل‬ ‫حصل‬ ،‫الجديد‬ ‫اإلعالم‬ ‫عليه‬ ‫يطلق‬ ‫بات‬ ‫الذي‬ ‫الرقمي‬ ‫املحتوى‬ ‫أش��كال‬ ‫وبكافة‬ ،‫املتاحة‬ ‫الرقمية‬ ‫واألدوات‬ ‫الوس��ائل‬ ‫وبكافة‬ ،‫كان‬ ‫أينام‬ ‫مبارش‬ ‫غري‬ .‫واإلعالم‬ ،‫الرقمية‬ ‫االستقبال‬ ‫وأدوات‬ ‫اإلنتاج‬ ‫وعمليات‬ ‫وسائل‬ ‫عىل‬ ‫ات‬‫ر‬‫والتطو‬ ‫االتصاالت‬ ‫تكنولوجيا‬ ‫بني‬ ‫اوج‬‫ز‬‫الت‬ ‫يعني‬ ‫الذي‬ ‫وشبكات‬ ‫الكمبيوتر‬ ‫“اندماج‬ ‫بأنه‬ ‫ويصفه‬ ‫مخترص‬ ‫بشكل‬ ‫الجديد‬ ‫اإلعالم‬ High- Tech Dictionary‫الرفيعة‬ ‫التكنولوجيا‬ ‫قاموس‬ ‫ويعرف‬ ‫من‬ ‫تولدت‬ ‫التي‬ ‫االتصال‬ ‫تكنولوجيات‬ ‫مجموعة‬ ‫هو‬ ،‫باختصار‬ ،‫الجديد‬ ‫فاإلعالم‬ ،)Lester( ‫ليسرت‬ ‫وحسب‬ .”‫املتعددة‬ ‫والوسائط‬ ‫الكمبيوتر‬ .‫والفيديو‬ ‫والصوت‬ ‫ايف‬‫ر‬‫الفوتوغ‬ ‫والتصوير‬ ‫كالطباعة‬ ،‫لإلعالم‬ ‫التقليدية‬ ‫والوسائل‬ ‫الكمبيوتر‬ ‫بني‬ ‫اوج‬‫ز‬‫الت‬ ‫الرقمي‬ ‫الفائض‬ ‫أو‬ ‫الرقمية‬ ‫املكاسب‬ ‫من‬ ‫الرقمية‬ ‫املكاسب‬ ‫وتنش��أ‬ .‫األريض‬ ‫الرقمي‬ ‫البث‬ ‫إىل‬ ‫التامثيل‬ ‫األريض‬ ‫البث‬ ‫من‬ ‫للتحول‬ ‫نتيجة‬ ‫توفريه‬ ‫س��يتم‬ ‫الذي‬ ‫الطيف‬ ‫يف‬ ‫املجال‬ ‫هي‬ ‫تلفزيونية‬ ‫قناة‬ ‫قبل‬ ‫من‬ ‫تس��تخدمه‬ ‫كانت‬ ‫تردد‬ ‫عىل‬ ‫التلفزيونية‬ ‫امج‬‫رب‬‫ال‬ ‫من‬ ‫العديد‬ ‫إرس��ال‬ ‫عىل‬ ‫للبيانات‬ ‫الرقمي‬ ‫الضغط‬ ‫أنظم��ة‬ ‫ق��درة‬ ‫ضمن‬ ،‫والدول‬ ‫الجمهور‬ ‫وفائدة‬ ‫لصالح‬ ‫جديدة‬ ‫خدمات‬ ‫لتشغيل‬ ‫أخرى‬ ‫رقمية‬ ‫بث‬ ‫أنظمة‬ ‫من‬ ‫استغاللها‬ ‫إعادة‬ ‫ميكن‬ ‫التي‬ ،‫واحدة‬ ‫متاثلية‬ .‫والجمهور‬ ‫الدول‬ ‫مصالح‬ ‫اعي‬‫ر‬‫ت‬ ‫خطط‬ )SFN( ‫ّد‬‫د‬‫الرت‬ ‫وحيدة‬ ‫الشبكة‬ ”‫واحدة‬ ‫امجية‬‫ر‬‫ب‬ ‫بث‬ ‫“حزمة‬ ‫واحدة‬ ‫بث‬ ‫طبقة‬ ‫تستخدم‬ ‫وكانت‬ ،‫اإلرسال‬ ‫مواقع‬ ‫لكل‬ ‫ًا‬‫د‬‫واح‬ ‫ًا‬‫د‬‫ترد‬ ‫تستخدم‬ ‫التي‬ ‫الرقمي‬ ‫البث‬ ‫شبكة‬ ‫هي‬ ‫مناطق‬ ‫يف‬ ‫مختلفة‬ ‫امج‬‫ر‬‫ب‬ ‫استخدام‬ ‫باإلمكان‬ ‫أصبح‬ ،‫الثاين‬ ‫الجيل‬ ‫يف‬ ‫حصل‬ ‫الذي‬ ‫التطور‬ ‫ومع‬ .)DVB-T( ‫الرقمي‬ ‫البث‬ ‫من‬ ‫األول‬ ‫يف‬ ‫فقط‬ .‫الشبكة‬ ‫يف‬ ‫التقنية‬ ‫التعقيدات‬ ‫بعض‬ ‫مع‬ ،‫الرتدد‬ ‫نفس‬ ‫عىل‬ ‫مختلفة‬
  13. 13. 14 )MFN( ‫الرتددات‬ ‫متعددة‬ ‫شبكة‬ ‫من‬ ‫أكرث‬ ‫إرسال‬ ‫سهولة‬ ‫خصائصها‬ ‫وأهم‬ .‫لتشكيلها‬ ‫ترددان‬ ‫األقل‬ ‫عىل‬ ‫ويكفي‬ ،‫واحد‬ ‫تردد‬ ‫من‬ ‫أكرث‬ ‫تستخدم‬ ‫التي‬ ‫الرقمي‬ ‫البث‬ ‫شبكة‬ ‫هي‬ ‫مناطق‬ ‫حس��ب‬ ‫التغطية‬ ‫وتوزيع‬ ،‫محددة‬ ‫امج‬‫رب‬‫ب‬ ‫املناطق‬ ‫وتغطية‬ ‫تنوع‬ ‫وبالتايل‬ ،‫البث‬ ‫فيها‬ ‫يوجد‬ ‫التي‬ ‫للمنطقة‬ ‫مختلفة‬ ‫امجية‬‫ر‬‫ب‬ ‫حزمة‬ .‫الكهرومغناطيسية‬ ‫ات‬‫ر‬‫اإلشا‬ ‫تداخل‬ ‫عدم‬ ‫يضمن‬ ‫مبا‬ ،‫البث‬
  14. 14. 15 ‫الثاين‬ ‫الفصل‬ ‫السابقة‬ ‫اسات‬‫ر‬‫والد‬ ‫األدبيات‬ ‫اجعة‬‫ر‬‫م‬ ‫من‬ ‫رعايته‬ ‫الرقمية، وتتم‬ ‫لبث التلفزة‬ ‫مفتوح‬ ‫معيار‬ ‫هو‬ )Digital Video Broadcasting) (DVB(‫الرقمي‬ )‫(الفيديوي‬ ‫التلفزيوين‬ ‫البث‬ ‫متحدة‬ ‫تقنية‬ ‫لجنة‬ ‫وتصدره‬ .‫ا‬ً‫و‬‫عض‬ 270 ‫من‬ ‫تتألف‬ ‫عاملية‬ ‫مصنعة‬ ‫رشكات‬ ‫من‬ ‫مجموعة‬ ‫وه��ي‬ )DVB Project( ‫يب‬ ‫يف‬ ‫دي‬ ‫قبل م�شروع‬ ‫ومحتواها‬ ‫أش��كالها‬ ‫بكافة‬ )‫(الرقمية‬ ‫املرقمنة‬ ‫والبيانات‬ ‫امل��واد‬ ‫وإرس��ال‬ ‫بث‬ ‫الرقمي‬ ‫البث‬ ‫ويعن��ي‬ .)Joint Technical Committee( ‫البث‬ ‫أو‬ )‫(الفضايئ‬ ‫الستاليت‬ ‫باستخدام‬ ‫س��واء‬ ،‫الرقمي‬ ‫املحتوى‬ ‫لبث‬ ‫والربوتوكوالت‬ ‫التقنيات‬ ‫تس��تخدم‬ ‫التي‬ ‫البث‬ ‫وش��بكات‬ ‫الربط‬ ‫عرب‬ .)IPTV( ‫الـ‬ ‫ويسمى‬ ‫العريضة‬ ‫الحزمة‬ ‫باستخدام‬ ‫البث‬ ‫أو‬ )Internet tv( ‫اإلنرتنت‬ ‫أو‬ )DVB-T( ‫األريض‬ ‫التلفزيوين‬ :‫فهي‬ ،‫اإلعالمية‬ ‫الثورة‬ ‫هذه‬ ‫أنتجت‬ ‫التي‬ ‫األساسية‬ ‫الجديدة‬ ‫واملوبايل‬ ‫التلفزيون‬ ‫وتطبيقات‬ ‫التكنولوجيا‬ ‫عىل‬ ‫حدثت‬ ‫التي‬ ‫ات‬‫ر‬‫التطو‬ ‫أما‬ • .‫واملحمولة‬ ‫الثابتة‬ ‫أشكاله‬ ‫بكافة‬ )DVB( ‫األريض‬ ‫الرقمي‬ ‫البث‬ ‫نظام‬ • ‫تزويد‬ ‫شبكات‬ ‫وتطور‬ ‫والربودباند‬ ‫ماكس‬ ‫الواي‬ ‫مثل‬ .‫والرسعة‬ ‫املنقول‬ ‫املحتوى‬ ‫وحجم‬ ‫سعة‬ ‫حيث‬ ‫من‬ ‫الرقمية‬ ‫الشبكات‬ ‫تطور‬ .)HSDPA( ‫واملحمول‬ ‫األريض‬ ‫الهاتف‬ ‫وشبكات‬ ‫اإلنرتنت‬ • ‫وأنظمة‬ ‫ش��بكات‬ ‫وتطور‬ )QUADRO( ‫الرباعي‬ ‫أو‬ )TRIPLAY( ‫الثاليث‬ –‫الرقمي‬ ‫املحتوى‬ ‫واندماج‬ ‫اإلنرتنت‬ ‫منصات‬ ‫تطور‬ .4G ‫و‬ 3G ‫كنظامي‬ ‫املحمول‬ ‫الهاتف‬ ‫بث‬ • .‫خاص‬ ‫بشكل‬ ‫الرقمي‬ ‫والفيديو‬ ،‫عام‬ ‫بشكل‬ ‫الرقمي‬ ‫املحتوى‬ ‫ضغط‬ ‫وجودة‬ ‫وأحجام‬ ‫أشكال‬ ‫تطور‬ • .‫للتخزين‬ ‫استيعابها‬ ‫وقدرة‬ ‫ورسعتها‬ ‫الكمبيوتر‬ ‫أجهزة‬ ‫تطور‬ • ‫والتلفزيون‬ ‫امللتيميديا‬ ‫ومشغالت‬ ‫اللوحية‬ ‫واألجهزة‬ ‫املحمول‬ ‫كالهاتف‬ ،‫واستخداماتها‬ ‫أش��كالها‬ ‫بكافة‬ ‫االستقبال‬ ‫أجهزة‬ ‫تطور‬ . DLNA‫املنزيل‬ ‫الرقمي‬ ‫املحتوى‬ ‫ونظام‬ ‫الذيك‬ ‫باإلعالم‬ ‫تعرف‬ ‫جديدة‬ ‫وإعالم‬ ‫اتصال‬ ‫وسائل‬ ‫من‬ ‫أنتجه‬ ‫وما‬ ،‫الرقمي‬ ‫االندماج‬ ‫أو‬ ‫الرقمي‬ ‫بالتقارب‬ ‫يعرف‬ ‫بات‬ ‫ما‬ ‫ات‬‫ر‬‫التطو‬ ‫هذه‬ ‫وأنتجت‬ .‫الجديد‬ ‫الجديد‬ ‫فاإلعالم‬ ،High-Tech Dictionary ‫الرفيعة‬ ‫التكنولوجيا‬ ‫قاموس‬ ‫عرفه‬ ‫كام‬ ‫الجديد‬ ‫اإلعالم‬ ‫تعري��ف‬ ‫عىل‬ ‫صادق‬ ‫عباس‬ .‫د‬ ‫واتف��ق‬ ،‫باختصار‬ ،‫الجديد‬ ‫فاإلعالم‬ ،)Lester( ‫ليسرت‬ ‫وحسب‬ .”‫املتعددة‬ ‫والوس��ائط‬ ‫الكمبيوتر‬ ‫وشبكات‬ ‫الكمبيوتر‬ ‫“اندماج‬ ‫هو‬ ‫مخترص‬ ‫بش��كل‬ ‫ايف‬‫ر‬‫الفوتوغ‬ ‫والتصوير‬ ‫كالطباعة‬ ،‫لإلعالم‬ ‫التقليدية‬ ‫والوسائل‬ ‫الكمبيوتر‬ ‫بني‬ ‫اوج‬‫ز‬‫الت‬ ‫من‬ ‫تولدت‬ ‫التي‬ ‫االتصال‬ ‫تكنولوجيات‬ ‫“مجموعة‬ :‫هو‬ .»‫والفيديو‬ ‫والصوت‬ ‫يس��مح‬ ‫مبا‬ ،‫الرقمية‬ ‫بالبيئة‬ ‫االتصال‬ ‫يف‬ ‫الجديدة‬ ‫الطرق‬ :‫بأنه‬ )‫الجديد‬ ‫(اإلعالم‬ Computing Dictionary ‫الكمبيوت��ر‬ ‫قاموس‬ ‫ويع��رف‬ ‫واملجموعات‬ ‫اد‬‫ر‬‫لألف‬ ‫تسمح‬ ‫بيئة‬ ‫وهي‬ ،‫واملعلومات‬ ‫املنافع‬ ‫وتبادل‬ ‫اإلنرتنت‬ ‫عىل‬ ‫والتجمع‬ ‫االلتقاء‬ ‫بإمكانية‬ ‫الناس‬ ‫من‬ ‫األصغر‬ ‫للمجموعات‬ .‫أجمع‬ ‫العامل‬ ‫إىل‬ ‫مجتمعاتهم‬ ‫وصوت‬ ‫صوتهم‬ ‫بإسامع‬ ‫صناعة‬ ‫أو‬ ،‫ا‬ً‫م‬‫عمو‬ ‫الرقمية‬ ‫اإلعالم‬ ‫أجهزة‬ ‫إىل‬ ‫يشري‬ ‫بأنه‬ ‫الجديد‬ ‫اإلعالم‬ ‫تعبري‬ Condensed Net Glossary ‫املوجز‬ ‫اإلنرتنت‬ ‫قاموس‬ ‫ويعرف‬ ‫ويستخدم‬ ،‫أهميته‬ ‫من‬ ‫يقلل‬ ‫ال‬ ‫تعبري‬ ‫هنا‬ ‫وهو‬ ،‫القدمية‬ ‫اإلعالم‬ ‫ألجهزة‬ ‫إشارة‬ ‫التعريف‬ ‫يتضمن‬ ،‫األحيان‬ ‫بعض‬ ‫ويف‬ .‫اإلنرتنت‬ ‫عىل‬ ‫الصحافة‬ .”‫والسينام‬ ،‫اديو‬‫ر‬‫وال‬ ،‫والتلفزيون‬ ،‫كالطباعة‬ :‫جديدة‬ ‫تقليدية‬ ‫إعالم‬ ‫نظم‬ ‫لوصف‬ ‫ا‬ ً‫أيض‬
  15. 15. 16 ‫املستحدثة‬ ‫األشكال‬ ‫من‬ ‫العديد‬ ‫إىل‬ ‫يش�ير‬ ‫الجديد‬ ‫اإلعالم‬ ‫تعبري‬ ‫فإن‬ ، Webopedia‫ويبوبيديا‬ ‫باس��م‬ ‫املعروفة‬ ‫الويب‬ ‫موسوعة‬ ‫وحس��ب‬ ‫مقارنة‬ ‫عقدنا‬ ‫فإذا‬ ،‫القدمية‬ ‫اإلعالمية‬ ‫بالنظم‬ ‫��ا‬ ً‫أيض‬ ‫مرتبط‬ ‫والتعبري‬ .‫الكمبيوتر‬ ‫بفضل‬ ‫ممكنة‬ ‫أصبحت‬ ‫التي‬ ‫اإللكرتوين‬ ‫االتصال‬ ‫نظ��م‬ ‫م��ن‬ ‫حالة‬ ‫ويف‬ ‫ديناميكيتها‬ ‫يف‬ ‫الفرق‬ ‫نلمس‬ ،‫الجديد‬ ‫اإلعالم‬ ‫صحافة‬ ‫مع‬ ،‫وصورها‬ ‫نصوصها‬ ‫يف‬ ‫س��كون‬ ‫بحالة‬ ‫تتصف‬ ‫التي‬ ‫الورقية‬ ‫الصحافة‬ ‫بني‬ ‫ميكن‬ ‫مبا‬ ،‫املختلفة‬ ‫بأنواعها‬ ‫واملحمولة‬ ‫الثابتة‬ ‫األجهزة‬ ‫بني‬ ‫االتصال‬ ‫اء‬‫ر‬‫إج‬ ‫قابلية‬ ‫إىل‬ ‫ا‬ ً‫أيض‬ ‫التعبري‬ ‫ويش�ير‬ .‫به‬ ‫تتصف‬ ‫الذي‬ ‫املس��تمر‬ ‫التغري‬ .1 ”‫بينها‬ ‫املعلومات‬ ‫نقل‬ ‫معه‬ ‫النرش‬ ‫أشكال‬ ‫عىل‬ ‫حصل‬ ‫الذي‬ ‫التطور‬ ‫بأنه‬ : )IREX( ‫ايركس‬ ‫نرشته‬ ‫الذي‬ ‫الرقمي‬ ‫اإلعالم‬ ‫دليل‬ ‫يف‬ ‫الرقمي‬ ‫االندماج‬ ‫مفهوم‬ ‫الباحث‬ ‫ورشح‬ ‫كان‬ ‫اينام‬ ‫مبارش‬ ‫غري‬ ‫أو‬ ‫مبارش‬ ‫بشكل‬ ،‫للجمهور‬ ‫املعلومات‬ ‫توصيل‬ ‫يف‬ ‫املتاحة‬ ‫الرقمية‬ ‫االتصال‬ ‫وس��ائل‬ ‫كل‬ ‫اس��تخدام‬ ‫ليش��مل‬ ‫االلكرتوين‬ ،)ً‫ا‬‫رض‬‫حا‬ ‫اإللكرتوين‬ ‫النرش‬ ‫ومفهوم‬ :‫الرقمي‬ ‫االعالم‬ ‫تطور‬ ‫(حيث‬ ،‫الرقمي‬ ‫املحتوى‬ ‫اشكال‬ ‫وبكافة‬ ‫املتاحة‬ ‫الرقمية‬ ‫واالدوات‬ ‫الوسائل‬ ‫وبكافة‬ ‫شبكات‬ ‫إىل‬ ‫إضافة‬ ،‫كافة‬ ‫والرقمية‬ ‫اإللكرتونية‬ ‫الش��بكات‬ ‫الرقمي‬ ‫الوس��يط‬ ّ‫م‬‫ليض‬ ،‫وأدواتها‬ ‫االتصال‬ ‫وس��ائل‬ ‫بني‬ ‫الرقمي‬ ‫لالندماج‬ ‫ونتيجة‬ .‫الرقمي‬ ‫االريض‬ ‫البث‬ ‫وش��بكات‬ ‫االصطناعية‬ ‫األقامر‬ ‫عرب‬ً‫ا‬‫فضائي‬ ‫املنقول‬ ‫املس��موع‬ -‫املريئ‬ ّ‫والبث‬ ،‫ة‬ّ‫ي‬‫الذك‬ ‫والهواتف‬ ‫للخليوي‬ ‫ّص��االت‬‫ت‬‫اال‬ ‫أرشطة‬ ‫ومواقع‬ ،»‫و»فيسبوك‬ »‫كـ»تويرت‬ ‫االجتامعية‬ ‫الشبكات‬ ‫ومواقع‬ ‫اإللكرتونية‬ ‫املدونات‬ ‫بواسطة‬ ‫الوسائط‬ ‫هذه‬ ‫عرب‬ ‫النرش‬ ‫ميكن‬ ،ً‫ا‬‫حالي‬ .‫اإللكرتوين‬ ‫النرش‬ ‫مفهوم‬ ‫عليه‬ ‫يقف‬ ‫الذي‬ ‫األساس‬ ‫يف‬ ً‫ال‬‫تبد‬ ‫ّل‬‫ث‬‫مي‬ ‫ألنه‬ ،ّ‫ير‬‫املتغ‬ ‫هذا‬ ‫عىل‬ ‫التشديد‬ ‫املهم‬ ‫من‬ .»‫«يوتيوب‬ ‫مثل‬ ‫الرقمي‬ ‫الفيديو‬ ‫املتعددة‬ ‫الوسائط‬ ‫متعددة‬ ‫مواد‬ ‫تتداول‬ ،‫متنوعة‬ ‫ات‬ّ‫مبنص‬ ‫صلة‬ّ‫ت‬‫امل‬ ‫عة‬ّ‫و‬‫املتن‬ ‫الشبكات‬ ‫من‬ ‫بنية‬ ‫عىل‬ ‫يعتمد‬ ‫اإللكرتوين‬ ‫النرش‬ ‫مفهوم‬ ‫وبات‬ ‫األساس‬ ‫عن‬ ‫رسيعة‬ ‫ومضة‬ ‫س��وى‬ ‫س��بق‬ ‫ما‬ ‫ّل‬‫ث‬‫مي‬ ‫وال‬ .‫واالنتش��ار‬ ‫والتكاثر‬ ‫التطور‬ ‫عن‬ ّ‫تكف‬ ‫ال‬ ‫تكاد‬ ‫ة‬ّ‫ي‬‫ذك‬ ‫أجهزة‬ ‫عرب‬ ‫معها‬ ‫التعامل‬ ‫ويجري‬ .ً‫ا‬‫رض‬‫حا‬ ‫الرقمي‬ ‫االعالم‬ ‫مفهوم‬ ‫عليه‬ ‫يقف‬ ‫الذي‬ ‫اإلعالم‬ ‫عىل‬ ‫حصلت‬ ‫التي‬ ‫ات‬‫ر‬‫التطو‬ ‫مدى‬ ‫ومعرفة‬ ،‫اكرث‬ ‫االمور‬ ‫ولتوضيح‬ .‫والرقمي‬ ‫اإللكرتوين‬ ‫بني‬ ‫الفارق‬ ‫عن‬ ‫الحديث‬ ‫يجب‬ ،‫املقابل‬ ‫يف‬ ‫إنتاج‬ ‫وأدوات‬ ‫االتصاالت‬ ‫تكنولوجيا‬ ‫يف‬ ‫ات‬‫ري‬‫والتغ‬ ‫االمور‬ ‫فإن‬ ،21 ‫القرن‬ ‫من‬ ‫الثاين‬ ‫العقد‬ ‫يف‬ ‫اإللكرتوين‬ ‫النرش‬ ‫مبسألة‬ ‫مقارنة‬ ‫الرقمي‬ ‫أساس‬ ‫تطاول‬ ‫أشياء‬ ‫فيها‬ ‫ّم‬‫ك‬‫تتح‬ ،‫االلكرتوين‬ ‫للنرش‬ ‫ة‬ّ‫ير‬‫واملتغ‬ ‫ّدة‬‫د‬‫املتع‬ ‫السابقة‬ ‫الصورة‬ ‫إن‬ .‫هذا‬ ‫من‬ ‫أبعد‬ ‫الرقمية‬ ‫أشكاله‬ ‫بكافة‬ ‫املحتوى‬ ‫البرصية‬ ‫الثقافة‬ ‫اندماج‬ ‫مالحظة‬ ‫مع‬ ،‫نفسه‬ ‫األساس‬ ‫هذا‬ ‫يف‬ ‫ة‬ّ‫ي‬‫البرص‬ ‫للثقافة‬ ً‫ال‬‫مذه‬ ً‫ا‬‫صعود‬ ‫مثة‬ ‫إن‬ ‫القول‬ ً‫ا‬‫ري‬‫كث‬ ‫ليس‬ .‫نفسه‬ ‫املحتوى‬ ‫املحتوى‬ ‫الندماج‬ ‫مساحة‬ ‫لتفتح‬ ،Digital Convergence ”‫الرقمي‬ ‫“التالقي‬ ‫وهو‬ ،‫ائج‬‫ر‬‫ال‬ ‫التقني‬ ‫املفهوم‬ ‫تتجاوز‬ ‫الرقمية‬ ‫ْنية‬‫ق‬‫الت‬ ‫مع‬ ‫عىل‬ ‫عينه‬ ‫الوصف‬ ‫وينطبق‬ .‫وغريها‬ ”‫و”نووك‬ ”‫و”كيندل‬ ”‫نوت‬ ‫و”غالكيس‬ ”‫باد‬ ‫كـ”آي‬ ‫ة‬ّ‫ي‬‫الذك‬ ‫الرقمية‬ ‫األدوات‬ ‫مع‬ )‫والثقايف‬ ‫(االعالمي‬ ‫واملدونات‬ ‫اإللكرتونية‬ ‫األلعاب‬ ‫يف‬ ‫املستخدمة‬ ‫تلك‬ ‫لتالقي‬ ،‫اإللكرتوين‬ ‫النرش‬ ‫يف‬ ‫التقليدية‬ ‫امج‬‫رب‬‫ال‬ ‫عن‬ ‫ابتعدت‬ ‫التي‬ ‫الكمبيوتر‬ ‫امج‬‫ر‬‫ب‬ ‫والتطبيقات‬ ‫الذيك‬ ‫والتلفزيون‬ ‫الذكية‬ ‫الهواتف‬ ‫وهو‬ ،‫ا‬‫رض‬‫حا‬ ‫الصناعة‬ ‫هذه‬ ‫يف‬ ‫األبرز‬ ‫التغري‬ ‫عرب‬ ،‫امللتيميديا‬ ‫ومواد‬ ‫واألفالم‬ ‫الرقمية‬ .2 ‫كافة‬ ‫لألجهزة‬ ‫ّة‬‫د‬‫املع‬ )Applications( ‫املرصي‬ ‫االتصاالت‬ ‫لتنظيم‬ ‫القومي‬ ‫الجهاز‬ ‫ونظمه‬ ‫مرص‬ ‫يف‬ ‫عقد‬ ‫الذي‬ 2008 ‫سنة‬ ‫األوسط‬ ‫الرشق‬ ‫يف‬ ‫االتصاالت‬ ‫تكنولوجيا‬ ‫مؤمتر‬ ‫شهد‬ ‫مبختلف‬ ‫الرقمية‬ ‫االتصال‬ ‫تقنيات‬ ‫اندماج‬ ‫أساس‬ ‫عىل‬ ‫الرقمي‬ ‫االندماج‬ ‫ملفهوم‬ ‫تعريفية‬ ‫صيغة‬ ‫تحديد‬ ‫عىل‬ ‫الخرباء‬ ‫من‬ ‫مجموعة‬ ‫اتفاق‬ .3 ‫واإلعالم‬ ‫عليها‬ ‫تعمل‬ ‫التي‬ ‫واالجهزة‬ ‫والنظم‬ ‫الرقمي‬ ‫والتلفزيون‬ ‫واملوبايل‬ ‫االنرتنت‬ :‫وأدواتها‬ ‫أشكالها‬ :‫الجديد‬ ‫لإلعالم‬ ‫أولية‬ ‫تعريفات‬ :‫الجديد‬ ‫اإلعالم‬ ،‫صادق‬ ‫عباس‬ .‫د‬ 1 http://jadeedmedia.com/2012-04-25-18-40-36/123-2012-04-21-15-22-27.html?start=3 .‫مطر‬ ‫مأمون‬ ‫املهندس‬ ،IREX 2013 ‫ايركس‬ ‫ات‬‫ر‬‫منشو‬ ،‫الرقمي‬ ‫اإلعالم‬ ‫دليل‬ 2 ‫التنفيذي‬ ‫الرئيس‬ ‫الغني‬ ‫عبد‬ ‫ومحيي‬ ،‫بريطانيا‬ ‫يف‬ »‫«أس��يكس‬ ‫جامعة‬ ‫يف‬ ‫واألس��تاذ‬ »‫الدويل‬ ‫البث‬ ‫«مؤمتر‬ ‫رئيس‬ ‫افورد‬‫ر‬‫ك‬ ‫ديفيد‬ ‫الدكتور‬ ‫من‬ ‫كال‬ ‫ضم‬ 3 ‫مؤسسة‬ ‫مهنديس‬ ‫كبري‬ ‫مارتيني‬ ‫وروبرت‬ ،»‫«كوالكوم‬ ‫مؤسس��ة‬ ‫يف‬ »‫فلو‬ ‫«ميديا‬ ‫أعامل‬ ‫تطوير‬ ‫لقطاع‬ ‫التنفيذي‬ ‫الرئيس‬ ‫بيانامي‬ ‫بيري‬ ‫وجان‬ ،»‫ميديا‬ ‫«نيوبورت‬ ‫ملؤسس��ة‬ »‫للتكنولوجيا‬ ‫ديلف‬ ‫«جامعة‬ ‫يف‬ ‫واألس��تاذ‬ »‫املنظمني‬ ‫ملجموعة‬ ‫األوروبية‬ ‫لـ»الجمعية‬ ‫املؤس��س‬ ‫الرئيس‬ ‫ارنباك‬ ‫جينز‬ ‫الدكتور‬ً‫ا‬‫أيض‬ ‫القامئة‬ ‫وضمت‬ .»‫كوم‬ ‫ج��ي‬ ‫«إي��ه‬ ‫«منتدى‬ ‫يف‬ »‫الرتددي‬ ‫الطيف‬ ‫«موجات‬ ‫لجنة‬ ‫رئيس‬ ‫أفيس‬ ‫وسبنجيز‬ ،»‫«زين‬ ‫مجموعة‬ ‫يف‬ ‫والتنظيم‬ ‫الحكومية‬ ‫للشؤون‬ ‫التنفيذي‬ ‫الرئيس‬ ‫نائب‬ ‫دوروارد‬ ‫وليني‬ ،‫بهولندا‬ »‫واالتصاالت‬ ‫الربيد‬ ‫«هيئة‬ ‫يف‬ ‫الرتددي‬ ‫الطيف‬ ‫موجات‬ ‫أس��واق‬ ‫مدير‬ ‫مارتينس��يون‬ ‫وجون‬ ،»‫والتلفزيون‬ ‫الخلوي‬ ‫خدمات‬ ‫ومجموعة‬ ‫الخلوي‬ ‫التصاالت‬ ‫العاملي‬ ‫النظام‬ ‫مدير‬ ‫بيلليجو‬ ‫ويافيس‬ »2007 ‫لع��ام‬ ‫اديو‬‫ر‬‫ال‬ ‫اتصاالت‬ ‫«لجنة‬ ‫يف‬ ‫الفرعي��ة‬ ‫العمل‬ ‫لجنة‬ ‫ورئيس‬ ‫االتص��االت‬ ‫إدارة‬ ‫مجموعة‬ ‫رئيس‬ ‫النوري��ه‬ ‫دي‬ ‫ومين��دل‬ ،‫الس��ويد‬ ‫يف‬ .‫وغريهم‬ »‫تليكوم‬ ‫انس‬‫ر‬‫«ف‬ ‫رشكة‬ ‫يف‬ ‫والتخطيط‬ ‫اتيجية‬‫رت‬‫االس‬
  16. 16. 17 ‫املختلفة‬ ‫املسميات‬ ‫ذات‬ ‫اإلعالمية‬ ‫األشكال‬ ‫من‬ ‫ونتائجها‬ ‫الرقمي‬ ‫االندماج‬ ‫عنارص‬ ‫يوضح‬ )1( ‫رقم‬ ‫الشكل‬ ‫املرتكزة‬ ‫التكنولوجيات‬ ‫ميل‬ ‫إىل‬ ‫يشري‬ ‫الذي‬ ،Digital Convergence »‫كونفرجنس‬ ‫«ديجيتال‬ ‫الرقمي‬ ‫التقارب‬ ‫مفهوم‬ ‫إىل‬ ‫ًا‬‫د‬‫«استنا‬ ‫األجهزة‬ ‫إىل‬ ً‫ال‬‫وصو‬ ،‫والشبكات‬ ‫بالخدمات‬ ً‫ا‬‫ر‬‫مرو‬ ،‫والربمجيات‬ ‫والتطبيقيات‬ ‫التشغيل‬ ‫نظم‬ ‫من‬ ً‫ا‬‫بدء‬ ،‫االندماج‬ ‫إىل‬ ‫الرقمية‬ ‫األساليب‬ ‫عىل‬ ‫للصوت‬ ‫الثالثية‬ ‫الخدمات‬ ‫وتقديم‬ ،‫الخليوي‬ ‫عىل‬ ‫التلفزيوين‬ ‫البث‬ ‫خدمات‬ ‫ظهرت‬ ،»‫الرقمي‬ ‫«التقارب‬ ‫سياق‬ ‫ويف‬ .‫الذكية‬ ‫االلكرتونية‬ ،‫جهة‬ ‫من‬ ‫واالتصاالت‬ ‫املعلومات‬ ‫عاملي‬ ‫بني‬ ‫باالندماج‬ ‫وتسمح‬ ،Triple Play”‫بالي‬ ‫“تريبل‬ ‫األخرية‬ ‫هذه‬ ‫وتسمى‬ .‫والبيانات‬ ‫والصورة‬ ‫والشبكات‬ ‫الخليوي‬ ‫رواج‬ ‫فمع‬ .‫وجدية‬ ‫عمالنية‬ ‫أداة‬ )‫(ملتيميديا‬ ‫املتعددة‬ ‫الوسائط‬ ‫جعل‬ ‫إىل‬ ‫ذلك‬ ‫ويؤدي‬ .‫أخرى‬ ‫جهة‬ ‫من‬ ‫واإلعالم‬ ‫لخدمات‬ ‫قوية‬ ‫دفعة‬ ‫الرقمي‬ ‫االندماج‬ ‫تقنيات‬ ‫أعطت‬ ،‫ّالة‬‫ق‬‫ن‬ ‫أجهزة‬ ‫بواسطة‬ ‫االنرتنت‬ ‫اىل‬ ‫الدخول‬ ‫يف‬ ‫تستخدم‬ ‫التي‬ ‫تلك‬ ‫فيها‬ ‫مبا‬ ،‫الالسلكية‬ . 4 ”‫االتصاالت‬ ‫الرقمي‬ ‫التحول‬ ‫مفهوم‬ ‫التلفزيوين‬ ‫البث‬ ‫انتقال‬ ‫عملية‬ ‫ه��ي‬ )‫الرقمي‬ ‫التحول‬ ‫بتعبري‬ ‫عادة‬ ‫إليها‬ ‫يش��ار‬ ‫(التي‬ ‫الرقمي‬ ‫البث‬ ‫إىل‬ ‫التامثيل‬ ‫البث‬ ‫من‬ ‫التح��ول‬ ‫عملي��ة‬ ،‫التناظرية‬ ‫ات‬‫ر‬‫اإلشا‬ ‫من‬ ‫الفضاء‬ ‫يف‬ ‫أقل‬ً‫ا‬‫ز‬‫حي‬ ‫الرقمية‬ ‫ات‬‫ر‬‫اإلشا‬ ‫وتأخذ‬ .‫االريض‬ ‫الرقمي‬ ‫البث‬ ‫إىل‬ ‫التناظري‬ ‫البث‬ ‫ات‬‫ر‬‫إشا‬ ‫نظام‬ ‫من‬ ‫واالذاعي‬ ‫ذلك‬ ‫أن‬ ‫كام‬ .‫بالعمل‬ ‫أكرث‬ ‫وإذاعية‬ ‫تلفزيونية‬ ‫لقنوات‬ ‫األمر‬ ‫هذا‬ ‫وسيس��مح‬ .‫البث‬ ‫يف‬ ‫املوجي‬ ‫الطيف‬ ‫عىل‬ ‫أكرب‬ ‫مس��احة‬ ‫توفر‬ ‫يعني‬ ‫وذلك‬ ‫أخرى‬ ‫اض‬‫ر‬‫ألغ‬ ‫ستستخدم‬ ‫والتي‬ ،‫الرقمي‬ ‫الفائض‬ ‫عليها‬ ‫أطلق‬ ‫التي‬ ‫األخرى‬ ‫الالس��لكية‬ ‫الرقمية‬ ‫لألجهزة‬ ‫املوجي‬ ‫الطيف‬ ‫عىل‬ ‫مس��احة‬ ‫يتيح‬ .‫الدفاعية‬ ‫والتكنولوجيا‬ ‫لإلنرتنت‬ ‫العريض‬ ‫الطيف‬ ‫وخدمات‬ ‫النقالة‬ ‫الهواتف‬ ‫أو‬ ‫الجوي‬ ‫السفر‬ ‫يف‬ ‫املستخدمة‬ ‫األجهزة‬ ‫مثل‬ ‫(التي‬ 2006 ‫لعام‬ ‫جنيف‬ ‫اتفاق‬ ‫خطة‬ :‫عليها‬ ‫وأطلق‬ ‫لالتصاالت‬ ‫الدويل‬ ‫االتحاد‬ ‫نفذها‬ ‫التي‬ ‫اس��ات‬‫ر‬‫الد‬ ‫إىل‬ ‫اس��تنادا‬ ‫التحول‬ ‫هذه‬ ‫جاء‬ ‫وقد‬ .5)GE06 ‫بالخطة‬ ‫تعرف‬ ‫وإيجاد‬ ‫التعددية‬ ‫من‬ ‫مزيد‬ ‫عىل‬ ‫للتشجيع‬ ‫منها‬ ‫االستفادة‬ ‫ميكن‬ ‫املوجي‬ ‫الطيف‬ ‫عىل‬ ‫أكرب‬ ‫مساحة‬ ‫توفري‬ ‫الرقمي‬ ‫النظام‬ ‫إىل‬ ‫التحول‬ ‫ويعني‬ .ً‫ا‬‫تنوع‬ ‫أكرث‬ ‫إعالمي‬ ‫مشهد‬ ‫ات‬‫ر‬‫مش��او‬ ‫عىل‬ ‫مبنية‬ ‫تكون‬ ‫أن‬ ‫الرقمي‬ ‫النظام‬ ‫إىل‬ ‫بالتحول‬ ‫املتعلقة‬ ‫ات‬‫ر‬‫ا‬‫ر‬‫الق‬ ‫لكافة‬ ‫وينبغي‬ ،ً‫ال‬‫وش��ام‬ً‫ا‬‫ش��فاف‬ ‫يكون‬ ‫أن‬ ‫ينبغي‬ ‫التحول‬ ‫إن‬ .‫املتاحة‬ ‫الفرص‬ ‫من‬ ‫الجميع‬ ‫استفادة‬ ‫لضامن‬ ‫الجمهور‬ ‫وكذلك‬ ‫التامثيل‬ ‫للبث‬ ‫واملستخدمة‬ ‫املستفيدة‬ ‫الجهات‬ ‫من‬ ‫ومشاركة‬ ‫األورويب‬ ‫االتحاد‬ ‫ضمن‬ ‫وىص‬ُ‫ي‬‫و‬ .‫الرقمي‬ ‫التلفزيون‬ ‫إىل‬ ‫التامثيل‬ ‫التلفزيون‬ ‫من‬ ‫لالنتقال‬ ‫الوطنية‬ ‫العملية‬ ‫هو‬ (DSO) ‫الرقمي‬ ‫التحول‬ ‫«إن‬ .‫مرص‬ ‫يف‬ ‫االتصاالت‬ ‫لتنظيم‬ ‫القومي‬ ‫الجهاز‬ ‫بتنظيم‬ ،‫مرص‬ ‫يف‬ ‫الغردقة‬ ‫يف‬ ‫املنعقد‬ 2008 ‫سنة‬ ‫األوسط‬ ‫الرشق‬ ‫يف‬ ‫االتصاالت‬ ‫تكنولوجيا‬ ‫مؤمتر‬ ‫نتائج‬ ‫من‬ 4 .‫لألرض‬ ‫الرقمية‬ ‫اإلذاعة‬ ‫إىل‬ ‫لألرض‬ ‫التامثلية‬ ‫اإلذاعة‬ ‫من‬ ‫االنتقال‬ (2009/05) ITU-R BT.2140-1 ‫التقرير‬ 5
  17. 17. 18 ‫البث‬ ‫لخدمات‬ ‫األول‬ ‫املقام‬ ‫يف‬ ‫ُحرر‬‫مل‬‫ا‬ ‫الطيف‬ ‫ستخدم‬ُ‫ي‬‫وس‬ .2012 ‫عام‬ ‫حلول‬ ‫قبل‬ ‫التامثيل‬ ‫التلفزيون‬ ‫بوقف‬ ‫لديه‬ ‫األعضاء‬ ‫الدول‬ ‫تقوم‬ ‫بأن‬ ‫أشكاله‬ ‫بكافة‬ ‫للبث‬ ،‫جديدة‬ ‫خدمات‬ ‫ترخيص‬ ‫سيجري‬ ،‫ذلك‬ ‫عىل‬ ‫وعالوة‬ .‫متاثيل‬ ‫بنسق‬ ‫السابق‬ ‫يف‬ ‫إرسالها‬ ‫يتم‬ ‫كان‬ ‫التي‬ ‫الرقمية‬ ‫التلفزيونية‬ . 6 ”‫الرقمي‬ ‫“الفائض‬ ‫ى‬ّ‫م‬‫املس‬ ‫ّي‬‫ق‬‫املتب‬ ‫الطيف‬ ‫ضمن‬ ،‫االخرى‬ ‫والتجارية‬ ‫االمنية‬ ‫لالستخدامات‬ ‫البث‬ ‫غري‬ ‫أو‬ .17/6/2015 ‫هو‬ ‫الرقمي‬ ‫للتحول‬ ‫النهايئ‬ ‫التاريخ‬ ‫يكون‬ ‫بأن‬ ‫النامية‬ ‫للدول‬ ‫إضافية‬ ‫مهلة‬ ‫إعطاء‬ ‫لالتصاالت‬ ‫الدويل‬ ‫االتحاد‬ ‫أقر‬ ‫حني‬ ‫يف‬ ‫و‬ MHz 230-174 ‫الرتددات‬ ‫لنطـــاقي‬ ‫بالنسبـــة‬ )‫وأوروبا‬ ‫أفريقيا‬ ‫يف‬ ‫(معظمها‬ ‫بلدا‬ 116 ‫تغطي‬ ‫الرقمي‬ ‫للبث‬ ‫خطة‬ ‫عىل‬ ‫االتفاق‬ ‫تم‬ .2006 ‫يونيو‬ ‫يف‬ ‫جنيف‬ ‫يف‬ ‫لالتصاالت‬ ‫الدويل‬ ‫االتحاد‬ ‫عقده‬ ‫الذي‬ 2006 ‫لعام‬ ‫اديوية‬‫ر‬‫ال‬ ‫لالتصاالت‬ ‫اإلقليمي‬ ‫املؤمتر‬ ‫يف‬ MHz862-470 17 ‫هو‬ ‫الرقمي‬ ‫البث‬ ‫إىل‬ ‫التامثيل‬ ‫البث‬ ‫من‬ ‫لالنتقال‬ ‫تاريخ‬ ‫آخر‬ ‫يكون‬ ‫أن‬ ‫عىل‬ ،)GE06 ‫بالخطة‬ ‫تعرف‬ ‫(التي‬ ‫الخطة‬ ‫هذه‬ ‫وتنص‬ .)2020 ‫يونيو‬ 17‫هو‬ ‫لها‬ ‫بالنسبة‬ ‫تاريخ‬ ‫آخر‬ ‫يكون‬ ‫أن‬ ‫تقرر‬ ‫حيث‬ ،‫الرتددية‬ ‫النطاقات‬ ‫بعض‬ ‫يف‬ ‫البلدان‬ ‫بعض‬ ‫(باستثناء‬ 2015‫يونيو‬ .‫االريض‬ ‫الرقمي‬ ‫البث‬ ‫إىل‬ ‫التامثيل‬ ‫البث‬ ‫من‬ ‫االنتقال‬ ‫نحو‬ ‫تتحرك‬ ‫فهي‬ ،‫وبالتايل‬ ،GE06 ‫بالخطة‬ ‫مشمولة‬ ‫العربية‬ ‫والبلدان‬ .‫بعد‬ ‫تبدأها‬ ‫مل‬ ‫أو‬ ،‫العملية‬ ‫بداية‬ ‫يف‬ ‫أخرى‬ ‫بلدان‬ ‫الت‬‫ز‬ ‫ما‬ ‫بينام‬ ،‫العملية‬ ‫هذه‬ ‫يف‬ ً‫ا‬‫ملموس‬ ً‫ا‬‫تقدم‬ ‫البلدان‬ ‫بعض‬ ‫أحرزت‬ ‫وقد‬ ‫حقوق‬ ‫لضامن‬ ‫اتها‬‫ر‬‫ا‬‫ر‬‫وق‬ ‫اتها‬‫ر‬‫مؤمت‬ ‫يف‬ ‫الرقمي‬ ‫التح��ول‬ ‫تأثري‬ ‫العامل‬ ‫حول‬ ‫الحقوقية‬ ‫واملنظامت‬ ‫الدولية‬ ‫املنظامت‬ ‫من‬ ‫العديد‬ ‫تناول��ت‬ ‫وق��د‬ ‫هذا‬ ‫عىل‬ ‫ترتتب‬ ‫التي‬ ‫التكاليف‬ ‫عن‬ ‫النظر‬ ‫بغض‬ ‫التلفزيوين‬ ‫البث‬ ‫استقبال‬ ‫ارية‬‫ر‬‫اس��تم‬ ‫وضامن‬ ‫املعلومات‬ ‫عىل‬ ‫الحصول‬ ‫يف‬ ‫وحقه‬ ‫الجمهور‬ .‫التحول‬ ‫من‬ ‫تعد‬ )‫إليها‬ ‫الوصول‬ ‫يس��هل‬ ‫(التي‬ ‫واملتنوعة‬ ‫املس��تقلة‬ ‫اإلعالم‬ ‫وس��ائل‬ ‫«إن‬ :7 19 ‫املادة‬ ‫ملنظمة‬ ‫التنفيذي‬ ‫املدير‬ ،‫كاالمرد‬ ‫آغنس‬ ‫تقول‬ ‫عليهم‬ ‫ينبغي‬ ‫مبا‬ ‫يتعلق‬ ‫فيام‬ ‫للجمهور‬ ‫املعلومات‬ ‫توفر‬ ‫أن‬ ‫ينبغي‬ .‫التنمية‬ ‫أجل‬ ‫ومن‬ ‫اطي‬‫ر‬‫الدميق‬ ‫الصحي‬ ‫للمجتمع‬ ‫األساسية‬ ‫الرضوريات‬ ‫إىل «فجوة‬ ‫تؤدي‬ ‫ال‬ ‫بذلك‬ ‫املرتبطة‬ ‫التكاليف‬ ‫أن‬ ‫من‬ ‫تتأكد‬ ‫أن‬ ‫الدول‬ ‫عىل‬ ‫ويتوجب‬ ،‫البث‬ ‫خدمات‬ ‫استقبال‬ ‫يف‬ ‫ار‬‫ر‬‫االستم‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫به‬ ‫القيام‬ ‫منظمة‬ ‫كام أوصت‬ .”‫يس��تطيعون‬ ‫ال‬ ‫الذين‬ ‫وأولئك‬ ‫الجديدة‬ ‫الخدمات‬ ‫إىل‬ ‫الوصول‬ ‫تكاليف‬ ‫تحمل‬ ‫يس��تطيعون‬ ‫الذين‬ ‫أولئك‬ ‫بني‬ ”‫رقمية‬ ‫الكامل‬ ‫ام‬‫رت‬‫االح‬ ‫لضامن‬ ‫ال��دول‬ ‫ودعت‬ ،‫الرقمي‬ ‫بالتحول‬ ‫يتعلق‬ ‫في�ما‬ ‫الحقوق‬ ‫عىل‬ ‫مبني‬ ‫توجه‬ ‫اتباع‬ ‫يت��م‬ ‫بأن‬ ‫متكرر‬ ‫بش��كل‬ 19 ‫امل��ادة‬ .‫العملية‬ ‫تلك‬ ‫أثناء‬ ‫التعبري‬ ‫حرية‬ ‫يف‬ ‫الحق‬ ‫وتشجيع‬ ‫الجمهور‬ ‫مصالح‬ ‫أخ��ذ‬ ‫يتم‬ ‫وأن‬ ،‫الب��ث‬ ‫يف‬ ‫ار‬‫ر‬‫االس��تم‬ ‫يف‬ ‫والخاص‬ ‫املس��تقل‬ ‫اإلعالم‬ ‫وحق‬ ‫التعبري‬ ‫حرية‬ ‫ض�مان‬ ‫عىل‬ 19 ‫امل��ادة‬ ‫وأك��دت‬ ‫التي‬ ‫والشبكات‬ ‫واألدوات‬ ‫الرقمي‬ ‫البث‬ ‫وتنظيم‬ ‫ترخيص‬ ‫وآليات‬ ‫بشكل‬ ‫املتعلقة‬ ‫ات‬‫ر‬‫ا‬‫ر‬‫الق‬ ‫اتخاذ‬ ‫عند‬ ‫االعتبار‬ ‫بعني‬ ‫كافة‬ ‫اإلعالم‬ ‫وقطاعات‬ :‫كاالمرد‬ ‫وتضيف‬ .‫سيستخدمها‬ ‫وإيجاد‬ ‫التعددية‬ ‫من‬ ‫مزيد‬ ‫عىل‬ ‫للتشجيع‬ ‫منها‬ ‫االستفادة‬ ‫ميكن‬ ‫املوجي‬ ‫الطيف‬ ‫عىل‬ ‫أكرب‬ ‫مساحة‬ ‫توفري‬ ‫يعني‬ ‫الرقمي‬ ‫النظام‬ ‫إىل‬ ‫«التحول‬ ‫النظام‬ ‫إىل‬ ‫بالتحول‬ ‫املتعلقة‬ ‫ات‬‫ر‬‫ا‬‫ر‬‫الق‬ ‫لكافة‬ ‫وينبغي‬ ً‫ال‬‫وشام‬ً‫ا‬‫شفاف‬ ‫يكون‬ ‫أن‬ ‫ينبغي‬ ‫التحول‬ ‫أن‬ ‫عىل‬ ‫تجربتنا‬ ‫وتدلل‬ .ً‫ا‬‫تنوع‬ ‫أكرث‬ ‫إعالمي‬ ‫مشهد‬ .»‫املتاحة‬ ‫الفرص‬ ‫من‬ ‫الجميع‬ ‫استفادة‬ ‫لضامن‬ ‫الجمهور‬ ‫من‬ ‫ومشاركة‬ ‫ات‬‫ر‬‫مشاو‬ ‫عىل‬ ‫مبنية‬ ‫تكون‬ ‫أن‬ ‫الرقمي‬ ‫الرأي‬ ‫لحرية‬ ‫املتحدة‬ ‫لألمم‬ ‫الخاص‬ ‫املقرر‬ ‫عن‬ ‫الصادر‬ ‫األريض‬ ‫الرقمي‬ ‫البث‬ ‫يف‬ ‫والتنوع‬ ‫التعبري‬ ‫حرية‬ ‫حامية‬ ‫حول‬ ‫املش�ترك‬ ‫اإلعالن‬ ‫وصدر‬ ‫الخاص‬ ‫واملقرر‬ ‫التعبري‬ ‫حرية‬ ‫حول‬ ‫األمريكية‬ ‫الدول‬ ‫ملنظمة‬ ‫الخاص‬ ‫واملقرر‬ ‫أوروبا‬ ‫يف‬ ‫والتعاون‬ ‫األمن‬ ‫اإلعالم ملنظمة‬ ‫حرية‬ ‫وممثل‬ ‫والتعبري‬ ‫بجنوب‬ ‫بريتوريا‬ ‫يف‬ ‫3102م‬ ‫أبريل‬ ‫من‬ ‫الخامس‬ ‫يف‬ ‫املعلومات؛‬ ‫إىل‬ ‫والوصول‬ ‫التعبري‬ ‫حرية‬ ‫حول‬ ‫والشعوب‬ ‫اإلنسان‬ ‫لحقوق‬ ‫األفريقية‬ ‫للجنة‬ ‫عامة‬ ‫مبادئ‬ ‫مسمى‬ ‫تحت‬ ‫وضعا‬ ،‫الدولية‬ ‫املنظامت‬ ‫ممثيل‬ ‫قبل‬ ‫من‬ ،2013 ‫أيار‬ ‫يف‬ ‫كوستاريكا‬ ‫يف‬ ‫وتبنى‬ ،‫عليه‬ ‫التأكيد‬ ‫أعيد‬ ‫الذي‬ ،‫افريقيا‬ ‫انعكاسات‬ ‫من‬ ‫لها‬ ‫ملا‬ ،‫الرقمي‬ ‫التحول‬ ‫عملية‬ ‫وتنفيذ‬ ‫سياسات‬ ‫ورسم‬ ‫للتخطيط‬ ‫التحضري‬ ‫وخالل‬ ‫أثناء‬ ‫اعاتها‬‫ر‬‫م‬ ‫العامل‬ ‫حول‬ ‫الدول‬ ‫عىل‬ ‫يجب‬ ‫لكل‬ ‫النرش‬ ‫وحق‬ ‫املعلومات‬ ‫عىل‬ ‫الحص��ول‬ ‫وحق‬ ‫التعبري‬ ‫حرية‬ ‫فيها‬ ‫مبا‬ ،‫الحقوق‬ ‫كافة‬ ‫لضامن‬ ‫الدول‬ ‫يف‬ ‫األساس��ية‬ ‫الحريات‬ ‫عىل‬ ‫مب��ارشة‬ .‫الرقمي‬ ‫بالتحول‬ ‫واملتأثرة‬ ‫املعنية‬ ‫اف‬‫ر‬‫األط‬ ‫ضامن‬ ‫يتم‬ ‫وأن‬ ،‫الهوائية‬ ‫املوجات‬ ‫يف‬ ‫التنوع‬ ‫ذلك‬ ‫يف‬ ‫مبا‬ ،‫التعبري‬ ‫حرية‬ ‫ام‬‫رت‬‫اح‬ ‫تضمن‬ ‫أن‬ ‫الدول‬ ‫8:عىل‬ ‫العامة‬ ‫املبادئ‬ ‫وثيقة‬ ‫يف‬ ‫جاء‬ ‫ما‬ ‫وأهم‬ .‫األريض‬ ‫الرقمي‬ ‫التحول‬ ‫عملية‬ ‫يف‬ ‫ذلك‬ .11-2/2 ‫املسألة‬ .2010-2006 ‫ابعة‬‫ر‬‫ال‬ ‫اسة‬‫ر‬‫الد‬ ‫فرتة‬ .2 ‫اسات‬‫ر‬‫الد‬ ‫لجنة‬ ،‫االتصاالت‬ ‫تنمية‬ ‫قطاع‬ 6 http://bit.ly/1vF0f0G 7 http://www.article19.org/resources.php/resource/3738/ar/#sthash.HlzfNGcG.dpuf 8

×