O slideshow foi denunciado.
Utilizamos seu perfil e dados de atividades no LinkedIn para personalizar e exibir anúncios mais relevantes. Altere suas preferências de anúncios quando desejar.

V - الاسكندرية والباشا

672 visualizações

Publicada em

أصدر محمد علي في مارس 1827م أوامره ببناء مستشفى أميري يكون مقره الإسكندرية بغرض خدمة جنود البحرية، وعرف باسم مستشفى البحرية. وافتتح عام 1830م، وتوجد حالياً لوحة رخامية على باب المستشفى الأميري كُتب عليها هذا التاريخ. ويدل ذلك على أن المستشفى الأميري الموجود الآن هو سليل هذا المستشفى البحري. وكان في بداية افتتاحه يسع 1500 مريض، وهو وإن بني أصلاً للبحرية، فقد ألحق به مبنى جديد لعلاج المدنيين في عام 1846م. وخصص قسم منه لاستقبال الحوامل لأول مرة في مصر. وأوكل إلى أنطوان برتيميلي كلوت بك أمر تنظيم المستشفى طبقاً للنظم الأوروبية.

  • Entre para ver os comentários

V - الاسكندرية والباشا

  1. 1. V‫والصحة‬ ‫المستشفيات‬
  2. 2. 15-‫باإلسكندرية‬ ‫المستشفيات‬ ‫أ‬.‫د‬/‫مصطفى‬ ‫مدحت‬ ‫محمد‬ ‫المنوفية‬ ‫بجامعة‬ ‫الزراعي‬ ‫االقتصاد‬ ‫أستاذ‬ ‫في‬1826‫بإنشاء‬ ‫أمرا‬ ‫علي‬ ‫محمد‬ ‫أصدر‬ ‫م‬"‫البحري‬ ‫المستشفي‬" ‫باإلسكندرية‬.‫وفي‬1827‫أنشئت‬ ‫م‬"‫الطبية‬ ‫المدرسة‬"،‫باإلسكندرية‬ ‫إيطالي‬ ‫والمدرسون‬ ‫الفرنسي‬ ‫للمنهج‬ ‫وفقا‬ ‫سنوات‬ ‫خمس‬ ‫مدتها‬ ‫والدراسة‬‫ون‬ ‫فوري‬ ‫مترجم‬ ‫وجود‬ ‫مع‬ ‫وفرنسيون‬.‫وفي‬1832‫أنشئت‬ ‫م‬"‫القابالت‬ ‫مدرسة‬" ‫الوق‬ ‫من‬ ‫فترة‬ ‫وبعد‬ ،‫العبيد‬ ‫حراسة‬ ‫تحت‬ ‫أدخلن‬ ‫إماء‬ ‫عشر‬ ‫شراء‬ ‫تم‬ ‫حيث‬‫تم‬ ‫ت‬ ‫ه‬ ‫كانت‬ ‫العام‬ ‫نفس‬ ‫وفي‬ ،‫المصريات‬ ‫القابالت‬ ‫من‬ ‫الدفعات‬ ‫أولى‬ ‫تخريج‬‫ناك‬ "‫الحكيمات‬ ‫مدرسة‬"‫اللغ‬ ‫لتعلم‬ ‫سنتان‬ ‫منها‬ ‫سنوات‬ ‫ست‬ ‫مدتها‬ ‫والدراسة‬‫ة‬ ‫العربية‬.‫وفي‬1829‫أثنا‬ ‫بك‬ ‫كلوت‬ ‫على‬ ‫الطبية‬ ‫المدرسة‬ ‫طلبة‬ ‫أحد‬ ‫اعتدى‬ ‫م‬‫ء‬ ‫أما‬ ،ً‫ا‬‫حرام‬ ‫ذلك‬ ‫باعتبار‬ ‫الجثث‬ ‫إحدى‬ ‫بتشريح‬ ‫قيامه‬"‫التطعيم‬ ‫نظام‬"‫ف‬‫قد‬ ‫منذ‬ ‫مصر‬ ‫عرفته‬1819‫من‬ ‫وبداية‬ ، ‫م‬1830‫المواليد‬ ‫تطعيم‬ ‫يتم‬ ‫كان‬ ‫م‬ ‫من‬ ‫وبداية‬ ،‫الريف‬ ‫في‬ ‫الجدد‬1846ً‫ا‬‫إجباري‬ ‫التطعيم‬ ‫أصبح‬ ‫م‬.
  3. 3. 16-‫باإلسكندرية‬ ‫األميرية‬ ‫المستشفيات‬ ‫أ‬.‫د‬/‫مصطفى‬ ‫مدحت‬ ‫محمد‬ ‫المنوفية‬ ‫بجامعة‬ ‫الزراعي‬ ‫االقتصاد‬ ‫أستاذ‬ ‫مارس‬ ‫في‬ ‫علي‬ ‫محمد‬ ‫أصدر‬1827‫ببناء‬ ‫أوامره‬ ‫م‬ ‫أميري‬ ‫مستشفى‬‫يكون‬‫خ‬ ‫بغرض‬ ‫اإلسكندرية‬ ‫مقره‬‫دمة‬ ‫البحرية‬ ‫مستشفى‬ ‫باسم‬ ‫وعرف‬ ،‫البحرية‬ ‫جنود‬.‫و‬‫افتتح‬ ‫عام‬1830‫باب‬ ‫على‬ ‫رخامية‬ ‫لوحة‬ ً‫ا‬‫حالي‬ ‫وتوجد‬ ،‫م‬ ‫التاريخ‬ ‫هذا‬ ‫عليها‬ ‫ُتب‬‫ك‬ ‫األميري‬ ‫المستشفى‬.‫وي‬‫ذلك‬ ‫دل‬ ‫سلي‬ ‫هو‬ ‫اآلن‬ ‫الموجود‬ ‫األميري‬ ‫المستشفى‬ ‫أن‬ ‫على‬‫ل‬ ‫البحري‬ ‫المستشفى‬ ‫هذا‬.‫افتتاحه‬ ‫بداية‬ ‫في‬ ‫وكان‬‫يسع‬ 1500‫فقد‬ ،‫للبحرية‬ ً‫ال‬‫أص‬ ‫بني‬ ‫وإن‬ ‫وهو‬ ،‫مريض‬ ‫عام‬ ‫في‬ ‫المدنيين‬ ‫لعالج‬ ‫جديد‬ ‫مبنى‬ ‫به‬ ‫ألحق‬1846‫م‬. ‫في‬ ‫مرة‬ ‫ألول‬ ‫الحوامل‬ ‫الستقبال‬ ‫منه‬ ‫قسم‬ ‫وخصص‬ ‫مصر‬.‫و‬‫أوكل‬‫إلى‬‫برتيميلي‬ ‫أنطوان‬‫أمر‬ ‫بك‬ ‫كلوت‬ ‫تنظيم‬‫المستشفى‬‫األوروبية‬ ‫للنظم‬ ً‫ا‬‫طبق‬.
  4. 4. 17-‫والتحصينات‬ ‫الصحة‬ ‫مجلس‬ ‫أ‬.‫د‬/‫مصطفى‬ ‫مدحت‬ ‫محمد‬ ‫الزراعي‬ ‫االقتصاد‬ ‫أستاذ‬‫بجامعة‬‫المنوفية‬ ‫عام‬ ‫اإلسكندرية‬ ‫مدينة‬ ‫في‬ ‫الصحية‬ ‫التنظيمات‬ ‫بداية‬ ‫كانت‬1817‫حين‬ ‫م‬‫علي‬ ‫محمد‬ ‫أنشأ‬ "‫والتحسينات‬ ‫الصحة‬ ‫مجلس‬"‫الذي‬‫ا‬ ‫الصحية‬ ‫واللوائح‬ ‫القوانين‬ ‫بتنفيذ‬ ‫يقوم‬‫يصدرها‬ ‫لتي‬ ‫إلى‬ ‫المجلس‬ ‫هذا‬ ‫تطور‬ ‫ثم‬ ،‫الوالي‬"‫اإلسكندرية‬ ‫صحة‬ ‫ضبطية‬"‫مؤق‬ ‫بلدية‬ ‫إلى‬ ‫ثم‬ ،‫تة‬ ‫الوقت‬ ‫ذلك‬ ‫في‬ ‫الصحة‬ ‫مجلس‬ ‫رئيس‬ ‫يديرها‬.‫و‬‫اإلسكندرية‬ ‫في‬‫انتشار‬ ‫عقب‬‫وباء‬‫الكوليرا‬ ‫عام‬1831‫علي‬ ‫محمد‬ ‫أنشأ‬ ‫م‬‫باإلسكندرية‬ ‫للصحة‬ ً‫ا‬‫مجلس‬‫ا‬ ‫لمجلس‬ ً‫ا‬‫نظير‬ ‫ليكون‬‫لقاهرة‬. ‫ضد‬ ‫مصر‬ ‫أنحاء‬ ‫في‬ ‫إجبارية‬ ‫تطعيم‬ ‫حملة‬ ‫هزت‬ُ‫ج‬ ‫األوبئة‬ ‫مكافحة‬ ‫مجال‬ ‫وفي‬‫مرض‬ ‫الجدري‬‫عام‬1819‫م‬.‫و‬‫عام‬ ‫في‬1831‫ظهرت‬ ‫وعندما‬ ،‫مصر‬ ‫الكوليرا‬ ‫داهمت‬ ‫م‬ ‫الموبوءة‬ ‫المناطق‬ ‫من‬ ‫للقادمين‬ ‫معزل‬ ‫إنشاء‬ ‫تقرر‬ ‫باإلسكندرية‬"‫كورنتينه‬"‫الذي‬ ،‫أقيم‬ ‫المعز‬ ‫هذا‬ ‫وبقى‬ ‫اإليطالي‬ ‫افوسكاني‬ ‫بيترو‬ ‫بتصميمه‬ ‫وقام‬ ‫األزاريطة‬ ‫منطقة‬ ‫في‬‫في‬ ‫ل‬ ‫العشرين‬ ‫القرن‬ ‫أوائل‬ ‫حتى‬ ‫والشاطبي‬ ‫الرمل‬ ‫منطقة‬ ‫بين‬ ‫موقعه‬.‫الفرنسيو‬ ‫وكان‬‫من‬ ‫أول‬ ‫ن‬ ‫عام‬ ‫الطاعون‬ ‫ظهر‬ ‫عندما‬ ‫القاهرة‬ ‫في‬ ً‫ا‬‫صحي‬ ً‫ال‬‫معز‬ ‫أقام‬1800‫م‬.
  5. 5. 18-‫الكورينتينة‬–‫الالزاريتو‬ ‫أ‬.‫د‬/‫مصطفى‬ ‫مدحت‬ ‫محمد‬ ‫االقتصاد‬ ‫أستاذ‬‫الزراعي‬‫المنوفية‬ ‫بجامعة‬ "‫الكورنتينة‬"‫أو‬"‫الالزريتو‬"‫م‬ ‫وسيلة‬ ‫وهي‬ ،‫الصحي‬ ‫المحجر‬ ‫أي‬‫ن‬ ‫والكولير‬ ‫الطاعون‬ ‫لمكافحة‬ ‫الباشا‬ ‫اتخذها‬ ‫التي‬ ‫الوقاية‬ ‫وسائل‬‫بعد‬ ‫ا‬ ‫عام‬ ‫أخطرها‬ ‫كان‬ ‫مرات‬ ‫عدة‬ ‫بها‬ ‫الوباء‬ ‫انتشر‬ ‫أن‬1813‫وأشار‬ ‫م‬ ‫المو‬ ‫تلك‬ ‫نمط‬ ‫على‬ ‫باإلسكندرية‬ ‫كورنتينة‬ ‫بعمل‬ ‫األطباء‬ ‫عليه‬‫جودة‬ ‫ب‬ ‫إال‬ ‫القادمين‬ ‫المسافرين‬ ‫من‬ ‫أحدا‬ ‫البالد‬ ‫يدخل‬ ‫فال‬ ‫أوربا‬ ‫ببالد‬‫عد‬ ‫الش‬ ‫على‬ ‫الكورنتينة‬ ‫أقيمت‬ ‫وقد‬ ،‫قدومه‬ ‫من‬ ‫يوما‬ ‫أربعون‬ ‫مضى‬‫اطئ‬ ‫الص‬ ‫الحجر‬ ‫مدة‬ ‫السفن‬ ‫جميع‬ ‫ترسو‬ ‫حيث‬ ‫الشرقي‬ ‫الميناء‬ ‫عند‬،‫حي‬ ‫الالزر‬ ‫لكلمة‬ ً‫ا‬‫تحريف‬ ‫اآلن‬ ‫األزاريطة‬ ‫باسم‬ ‫المعروف‬ ‫المكان‬ ‫وهو‬‫يتو‬. ‫البرج‬ ‫عزبة‬ ‫جزيرة‬ ‫شبه‬ ‫في‬ ‫أخرى‬ ‫كورينتينة‬ ‫بإنشاء‬ ‫وأتبعه‬‫بدمياط‬ ‫عام‬1827‫م‬

×