O slideshow foi denunciado.
Utilizamos seu perfil e dados de atividades no LinkedIn para personalizar e exibir anúncios mais relevantes. Altere suas preferências de anúncios quando desejar.

التحليل البيئي كمدخل لتحديد الأهداف التدريبية للمدرب الرياضي

1.257 visualizações

Publicada em

مفهوم التحليل البيئي في المجال الرياضي
أهم الطرق المستخدمة في إجراء التحليل البيئي
يميز بين نقاط القوة والضعف للفريق
يميز بين الفرص والتهديدات التي يمكن أن تواجه الفريق
يجري مصفوفة تقيم العوامل الداخلية والخارجية
يحدد وضع الفريق مقارنة بباقي الفرق المنافسة
يساهم في إجراء التحليل الرباعي الاستراتيجي وتحليل القوة والضعف لفريقه
يشرح أسس التحليل البيئي في المجال الرياضي
يشرح اتجاهات إيجابية نحو ضرورة إجراء التحليل البيئي

Publicada em: Esportes
  • Seja o primeiro a comentar

التحليل البيئي كمدخل لتحديد الأهداف التدريبية للمدرب الرياضي

  1. 1.  ‫إعـــداد‬‫د‬.‫بالل‬ ‫محمد‬‫الرٍاضٍة‬ ‫التربٍة‬ ‫بكلٍة‬ ‫مساعد‬ ‫أستاذ‬–‫اإلسكندرٍة‬ ‫جامعة‬‫المدربٍن‬ ‫إلعتماد‬ ٌ‫الدول‬ ‫المركز‬ ‫من‬ ‫معتمد‬ ‫مدرب‬NCFLD‫الدولٍة‬ ‫العمل‬ ‫منظمة‬ ‫من‬ ‫معتمد‬ ‫مدرب‬ILOwww.mohamedbelal.netbelal007@gmail.com
  2. 2. www.mohamedbelal.net‫كٍفٍة‬ ‫نحو‬ ‫المشاركٍن‬ ‫واتجاهات‬ ‫ومهارات‬ ‫معارف‬ ‫تنمٍة‬ ٌ‫إل‬ ٌ‫التدرٍب‬ ‫الٍوم‬ ‫ٍهدف‬‫االهداف‬ ‫لتحدٍد‬ ‫كمدخل‬ ٌ‫البٍئ‬ ‫التحلٍل‬
  3. 3. www.mohamedbelal.net‫أن‬ ‫علي‬ ً‫ا‬‫قادر‬ ‫المتدرب‬ ‫يكون‬ ‫الجلسة‬ ‫هذه‬ ‫بنهاية‬:ٌ‫البٍئ‬ ‫التحلٍل‬ ‫مفهوم‬ ‫ٍعرف‬ٌ‫البٍئ‬ ‫التحلٍل‬ ‫إجراء‬ ٌ‫ف‬ ‫المستخدمة‬ ‫الطرق‬ ‫أهم‬ ‫ٍسرد‬‫للفرٍق‬ ‫والضعف‬ ‫القوة‬ ‫نقاط‬ ‫بٍن‬ ‫ٍمٍز‬‫الفرٍق‬ ‫تواجه‬ ‫أن‬ ‫ٍمكن‬ ٌ‫الت‬ ‫والتهدٍدات‬ ‫الفرص‬ ‫بٍن‬ ‫ٍمٍز‬‫والخارجٍة‬ ‫الداخلٍة‬ ‫العوامل‬ ‫تقٍم‬ ‫مصفوفة‬ ً‫ٍجر‬‫المنافسة‬ ‫الفرق‬ ٌ‫بباق‬ ‫مقارنة‬ ‫الفرٍق‬ ‫وضع‬ ‫ٍحدد‬‫لفرٍقه‬ ‫والضعف‬ ‫القوة‬ ‫وتحلٍل‬ ٌ‫االستراتٍج‬ ٌ‫الرباع‬ ‫التحلٍل‬ ‫إجراء‬ ٌ‫ف‬ ‫ٍساهم‬ٌ‫البٍئ‬ ‫التحلٍل‬ ‫أسس‬ ‫ٍشرح‬ٌ‫البٍئ‬ ‫التحلٍل‬ ‫إجراء‬ ‫ضرورة‬ ‫نحو‬ ‫إٍجابٍة‬ ‫اتجاهات‬ ‫ٍشرح‬
  4. 4. www.mohamedbelal.netٌ‫والتا‬ ‫الفرٍاق‬ ‫عان‬ ‫والمعلوماات‬ ‫الحقائق‬ ‫من‬ ‫الكثٍر‬ ‫جمع‬ ‫بغرض‬ ً‫تجر‬ ‫عملٍة‬ ٌ‫ه‬‫الوضاع‬ ‫وتقاٍم‬ ‫تشخٍص‬ ‫بغرض‬ ‫وتقٍمها‬ ‫تحلٍلها‬ ‫ثم‬ ‫التدرٍبٍة‬ ‫الخطة‬ ‫وضع‬ ٌ‫ف‬ ‫تإثر‬‫للفرٍق‬ ‫الراهن‬.
  5. 5. www.mohamedbelal.net‫للفرٍق‬ ‫المتاحة‬ ‫والمعنوٍة‬ ‫والبشرٍة‬ ‫المادٍة‬ ‫واالمكانات‬ ‫القدرات‬ ‫تقٍٍم‬.‫المنافسة‬ ‫الفرق‬ ‫من‬ ‫لغٍره‬ ‫بالنسبة‬ ‫الفرٍق‬ ‫موقف‬ ‫إٍضاح‬.‫لتدعٍمها‬ ‫طرق‬ ‫عن‬ ‫والبحث‬ ‫منها‬ ‫لإلستفادة‬ ‫الفرٍق‬ ‫بها‬ ‫ٍتمتع‬ ٌ‫الت‬ ‫القوة‬ ‫نقاط‬ ‫تحدٍد‬‫بابعض‬ ‫تفادٍهاا‬ ‫أو‬ ‫ومعالجتهاا‬ ‫علٍهاا‬ ‫التغلاب‬ ‫ٍمكان‬ ‫حتاي‬ ‫وذلا‬ ‫الضعف‬ ‫نقاط‬ ‫تحدٍد‬‫القوة‬ ‫نقاط‬.‫الفرٍق‬ ‫لصالح‬ ‫المدرب‬ ‫ٍتغلها‬ ‫أن‬ ‫ٍجب‬ ٌ‫الت‬ ‫الخارجٍة‬ ‫الفرص‬ ‫تحدٍد‬‫ونطاقها‬ ‫االهداف‬ ‫تحدٍد‬.‫منها‬ ‫االستفادة‬ ‫وكٍفٍة‬ ‫المتاحة‬ ‫الموارد‬ ‫بٍان‬.‫الخاصة‬ ‫وقدراته‬ ‫الفرٍق‬ ‫سمات‬ ‫تحدٍد‬
  6. 6. www.mohamedbelal.netHelpful‫مساعدة‬Harmful‫مضادة‬Internal origin‫الداخلية‬ ‫البيئة‬Strengths‫القوة‬ ‫نقاط‬Weaknesses‫الضعف‬ ‫نقاط‬External origin‫الخارجية‬ ‫البيئة‬Opportunities‫الفرص‬Threats‫التهدٍدات‬
  7. 7. www.mohamedbelal.net‫اااوارد‬‫ا‬‫والم‬ ‫ااارات‬‫ا‬ٍ‫والمتغ‬ ‫اااروف‬‫ا‬‫والظ‬ ‫ااادرات‬‫ا‬‫الق‬ ‫اااة‬‫ا‬‫مجموع‬ ‫اااة‬‫ا‬ٍ‫الداخل‬ ‫اااة‬‫ا‬‫بالبٍئ‬ ‫اااد‬‫ا‬‫ٍقص‬‫أداءه‬ ٌ‫عل‬ ً‫ا‬‫مباشر‬ ً‫ا‬‫تؤثٍر‬ ‫وتإثر‬ ‫الفرٍق‬ ‫داخل‬ ‫الموجودة‬.
  8. 8. www.mohamedbelal.net‫القوة‬ ‫نقاط‬•‫جٍدة‬ ‫بطرٍقة‬ ‫تدار‬ ٌ‫الت‬ ‫االنشطة‬ ٌ‫ه‬•‫والخططٍة‬ ‫والبدنٍة‬ ‫المهارٍة‬ ‫الالعبٍن‬ ‫قدرات‬•‫االدارة‬ ‫من‬ ‫للفرٍق‬ ‫المتاحة‬ ‫واالدوات‬ ‫االمكانات‬‫الضعف‬ ‫نقاط‬•‫ضعٍفة‬ ‫بطرٍقة‬ ‫تدار‬ ٌ‫الت‬ ‫األنشطة‬ ٌ‫ه‬•‫الالعبٍن‬ ‫أمكانات‬ ‫ضعف‬•‫للفرٍق‬ ‫المتاحة‬ ‫الموارد‬ ٌ‫ف‬ ‫ضعف‬ ‫أو‬ ‫قصور‬ ‫وجود‬
  9. 9. www.mohamedbelal.net‫مان‬ ‫الفرٍق‬ ‫مكن‬ ‫إذا‬ ‫قوة‬ ‫مصدر‬ ‫المتغٍر‬ ‫ٍعتبر‬ٌ‫ها‬ ‫التنافساٍة‬ ‫والمٍازة‬ ‫و‬ ‫تنافساٍة‬ ‫مٍازة‬ ‫تحقٍق‬‫ان‬‫ا‬‫م‬ ً‫ا‬ٍ‫اب‬‫ا‬‫نس‬ ‫ال‬‫ا‬‫أفض‬ ‫اة‬‫ا‬‫بدرج‬ ‫اه‬‫ا‬‫تفعل‬ ‫أن‬ ‫ان‬‫ا‬‫ٍمك‬ ‫اا‬‫ا‬‫م‬‫المنافسٍن‬‫اان‬‫ا‬‫ك‬ ‫إذا‬ ‫اعف‬‫ا‬‫للض‬ ‫ادر‬‫ا‬‫مص‬ ‫ار‬‫ا‬ٍ‫المتغ‬ ٌ‫ا‬‫ا‬‫إل‬ ‫ار‬‫ا‬‫ٍنظ‬‫ان‬‫ا‬‫م‬ ‫ال‬‫ا‬‫أق‬ ‫اة‬‫ا‬‫بدرج‬ ‫اه‬‫ا‬‫ٍفعل‬ ‫أن‬ ‫اق‬‫ا‬ٍ‫للفر‬ ‫ان‬‫ا‬‫ٍمك‬ ً‫ا‬‫اٍئ‬‫ا‬‫ش‬‫المنافسٍن‬
  10. 10. www.mohamedbelal.net‫الفرٍاق‬ ‫ماع‬ ً‫النااد‬ ‫إدارة‬ ‫تساتخدمه‬ ً‫الذ‬ ٌ‫الرسم‬ ‫االسلوب‬ ٌ‫التنظٍم‬ ‫بالهٍكل‬ ‫ٍقصد‬‫اال‬‫ا‬‫األتص‬ ‫اائل‬‫ا‬‫ووس‬ ‫و‬ ‫ادربٍن‬‫ا‬‫الم‬ ‫اٍن‬‫ا‬‫ب‬ ‫الطات‬‫ا‬‫والس‬ ‫ائولٍات‬‫ا‬‫والمس‬ ‫اال‬‫ا‬‫األعم‬ ‫اع‬‫ا‬ٍ‫توز‬ ٌ‫ا‬‫ا‬‫ف‬‫واإلدارة‬ ‫المدرب‬ ‫بٍن‬ ‫الفعال‬.‫هاو‬ ‫ومان‬ ً‫النااد‬ ‫داخال‬ ‫وواجباتاه‬ ‫سالطاته‬ ‫بمعرفة‬ ‫للمدرب‬ ‫ٍسمح‬ ٌ‫التنظٍم‬ ‫فالهٍكل‬‫بٍنهم‬ ‫فٍما‬ ‫األتصال‬ ‫طرق‬ ٌ‫ه‬ ‫وما‬ ‫و‬ ‫عنه‬ ‫المباشر‬ ‫المسئول‬.
  11. 11. www.mohamedbelal.net‫المالئمة‬‫الواقعٍة‬‫المرونة‬‫الوضوح‬‫التعقٍد‬ ‫وعدم‬ ‫البساطة‬
  12. 12. www.mohamedbelal.net‫البيئة‬‫الداخلية‬‫الهيكل‬‫التنظيمي‬‫الالعبين‬‫االستراتيجية‬‫االدارة‬ ‫نمط‬‫االجراءات‬‫االدارية‬‫المهارات‬‫القيم‬‫المشتركة‬
  13. 13. www.mohamedbelal.net‫تتعلق‬ ‫مشكالت‬‫التنظيمي‬ ‫بالبناء‬ً‫بالناد‬ ٌ‫الرٍاض‬ ‫النشاط‬ ‫دور‬ ‫ضعف‬ً‫واالدار‬ ‫المدرب‬ ‫الدوار‬ ٌ‫وظٍف‬ ‫توصٍف‬ ‫ٍوجد‬ ‫ال‬‫المدرب‬ ٌ‫عل‬ ٌ‫الوظٍف‬ ‫العبء‬ ‫زٍادة‬(‫االمور‬ ‫أولٍاء‬ ‫مسئولٍات‬)‫الفرٍق‬ ٌ‫عل‬ ‫اإلشراف‬ ‫أفراد‬ ‫عدد‬ ‫زٍادة‬‫تتعلق‬ ‫مشكالت‬‫باالختصاصات‬‫الوظيفية‬‫االشراف‬ ‫مسئولٍة‬ ٌ‫ف‬ ‫الرإٍة‬ ‫وضوح‬ ‫عدم‬ٌ‫الرٍاض‬ ‫والمشرف‬ ً‫االدار‬ ‫بٍن‬ ‫االختصاصات‬ ‫تضارب‬‫للفرٍق‬ ‫الفنٍة‬ ‫الشئون‬ ٌ‫ف‬ ‫االدارة‬ ‫مجلس‬ ‫قبل‬ ‫من‬ ‫المستمر‬ ‫التدخل‬‫تتعلق‬ ‫مشكالت‬‫والتنسيق‬ ‫باألدوار‬‫واألتصال‬‫باالدارة‬ ‫واتصاله‬ ٌ‫الفن‬ ‫للجهاز‬ ٌ‫التنظٍم‬ ‫الدور‬ ‫غٍاب‬‫للفرٍق‬ ‫السابقة‬ ‫السجالت‬ ٌ‫ف‬ ٌ‫التكنولوج‬ ‫الجانب‬ ‫تخلف‬‫السابقة‬ ‫نتائجه‬ ‫وتحلٍل‬ ‫الفرٍق‬ ‫عن‬ ‫بٍانات‬ ‫ٍوجد‬ ‫ال‬
  14. 14. www.mohamedbelal.net‫المختلفة‬ ‫اللعب‬ ‫مراكز‬ ٌ‫عل‬ ‫موزعٍن‬ ‫الالعبٍن‬ ‫من‬ ٌ‫كاف‬ ‫عدد‬ ‫ٍوجد‬ ‫هل‬.‫الفرٍق‬ ٌ‫ف‬ ‫الممٍزٍن‬ ‫الالعبٍن‬ ‫هم‬ ‫من‬‫السابقة‬ ‫السنوات‬ ‫خالل‬ ‫نتائجهم‬ ٌ‫ه‬ ‫ما‬‫الخارج‬ ‫من‬ ‫الفرٍق‬ ‫لتدعٍم‬ ‫امكانٍة‬ ‫هنا‬ ‫هل‬‫والمهارٍة‬ ‫والبدنٍة‬ ‫االنثروبومترٍة‬ ‫الالعبٍن‬ ‫قدرات‬ ٌ‫ه‬ ‫ما‬‫قبل‬ ‫من‬ ‫الفرٍق‬ ‫تدرٍب‬ ‫تولوا‬ ‫اللذٍن‬ ‫المدربٍن‬ ‫هم‬ ‫من‬.‫للفرٍق‬ ‫السابقة‬ ‫والقٍاسات‬ ‫االختبارات‬ ‫نتائج‬ ‫متوفر‬ ‫هل‬.‫الفرٍق‬ ‫قائد‬ ‫هو‬ ‫من‬.‫البعض‬ ‫بعضهم‬ ‫الفرٍق‬ ‫أعضاء‬ ‫بٍن‬ ‫العالقة‬‫للفرٍق‬ ‫المالٍة‬ ‫الالئحة‬ ٌ‫عل‬ ‫االطالع‬.‫المالٍة‬ ‫الالئحة‬ ‫عن‬ ‫الالعبٍن‬ ‫جانب‬ ‫من‬ ‫رضا‬ ‫هنا‬ ‫هل‬.
  15. 15. www.mohamedbelal.netً‫للناد‬ ٌ‫الحقٍق‬ ‫الرئٍس‬ ‫هو‬ ‫من‬(ً‫الناد‬ ٌ‫عل‬ ‫المسٍطر‬ ‫الشخص‬)‫االدارة‬ ٌ‫ف‬ ‫الموجودة‬ ‫القٍادٍة‬ ‫أنماط‬ ٌ‫ه‬ ‫ما‬.ً‫بالناد‬ ‫الرٍاضة‬ ‫قواعد‬ ‫تحكم‬ ‫ادارٍة‬ ‫والئحة‬ ‫واضحة‬ ‫سٍاسة‬ ‫توجد‬ ‫هل‬‫البطولة‬ ‫برٍاضة‬ ‫االدارة‬ ‫إٍمان‬ ً‫مد‬‫والفرٍق‬ ‫للرٍاضة‬ ‫االدارة‬ ‫تقدمه‬ ً‫الذ‬ ‫الدعم‬ ‫مدى‬‫والمساءلة‬ ‫للمتابعة‬ ‫نظام‬ ‫ٍوجد‬ ‫هل‬‫اس‬‫ا‬‫ومجل‬ ‫اٍة‬‫ا‬‫الرٍاض‬ ‫اة‬‫ا‬‫واللجن‬ ً‫ااد‬‫ا‬‫الن‬ ‫ومادٍر‬ ٌ‫ا‬‫ا‬‫الرٍاض‬ ‫ااط‬‫ا‬‫والنش‬ ‫اق‬‫ا‬ٍ‫الفر‬ ‫اٍن‬‫ا‬‫ب‬ ‫العالقاة‬‫اإلدارة‬.
  16. 16. www.mohamedbelal.net‫للتدرٍب‬ ‫كافٍة‬ ‫مالعب‬ ‫تتوفر‬ ‫هل‬‫من‬ ‫المالعب‬ ‫تجهٍزات‬ ‫تتوفر‬ ‫هل‬(‫كرات‬–‫اقماع‬–‫حواجز‬).....‫بدٍلة‬ ‫ادوات‬ ‫ٍتوفر‬ ‫هل‬.‫األدوات‬ ٌ‫ف‬ ‫العجز‬ ‫هو‬ ‫ما‬‫للفرٍق‬ ‫للتدرٍب‬ ‫المتاحة‬ ‫التوقٍتات‬ ٌ‫ه‬ ‫ما‬‫ال‬ ‫أم‬ ٌ‫تكف‬ ‫المتاحة‬ ‫التدرٍب‬ ‫ساعات‬ ‫عدد‬ ‫هل‬.‫الملعب‬ ‫داخل‬ ‫والسالمة‬ ‫االمن‬ ‫عوامل‬ ‫ٍتوفر‬ ‫هل‬.‫للتدرٍب‬ ‫المتاح‬ ‫الوقت‬ ‫هو‬ ‫وما‬ ً‫بالناد‬ ‫جمانٍزٍوم‬ ‫صالة‬ ‫ٍوجد‬ ‫هل‬.‫للمحاضرات‬ ‫قاعات‬ ‫ٍوجد‬ ‫هل‬
  17. 17. www.mohamedbelal.net‫عنه‬ ‫رضا‬ ‫ومدى‬ ‫بالمدرب‬ ‫الخاص‬ ‫الراتب‬ ‫معرفة‬.‫ولوائحه‬ ‫المكافآت‬ ‫نظام‬.‫للفرٍق‬ ‫مالٍة‬ ‫الئحة‬ ‫هنا‬ ‫هل‬.‫المالٍة‬ ‫الالئحة‬ ‫عن‬ ‫الالعبٍن‬ ‫رضا‬ ‫مدى‬‫للفرٍق‬ ‫االدارة‬ ‫مجلس‬ ‫ٍقدمه‬ ً‫الذ‬ ‫الدعم‬ ‫مدى‬‫والمالبس‬ ‫المالعب‬ ‫لتجهٍزات‬ ً‫الماد‬ ‫الدعم‬ ‫ٍتوفر‬ ‫هل‬.
  18. 18. www.mohamedbelal.net‫جٍدة‬ ‫الفرٍق‬ ‫أعضاء‬ ‫بٍن‬ ‫العالقة‬ ‫هل‬‫المإسسة‬ ‫تسود‬ ‫والعادات‬ ‫االخالقٍات‬ ٌ‫ف‬ ‫مشتركة‬ ‫قٍم‬ ‫هنا‬ ‫هل‬‫سئ‬ ‫هو‬ ‫وما‬ ‫الجٍد‬ ‫هو‬ ‫ما‬ً‫ا‬ٍ‫مهن‬ ٌ‫أخالق‬ ‫غٍر‬ ‫هو‬ ‫وما‬ ٌ‫أخالق‬ ‫هو‬ ‫ما‬
  19. 19. www.mohamedbelal.net‫أو‬ ‫ار‬‫ا‬‫مباش‬ ‫اكل‬‫ا‬‫بش‬ ‫اإثر‬‫ا‬‫ت‬ ٌ‫ا‬‫ا‬‫الت‬ ‫ارات‬‫ا‬ٍ‫والمتغ‬ ‫اوى‬‫ا‬‫الق‬ ‫اة‬‫ا‬‫مجموع‬ ‫اة‬‫ا‬ٍ‫الخارج‬ ‫اة‬‫ا‬‫بالبٍئ‬ ‫اد‬‫ا‬‫ٍقص‬‫سٍطرته‬ ‫نطاق‬ ‫عن‬ ‫وتخرج‬ ً‫الناد‬ ‫وقرارات‬ ‫أنشطة‬ ٌ‫ف‬ ‫مباشر‬ ‫غٍر‬.
  20. 20. www.mohamedbelal.net‫الفرص‬•ً‫األخر‬ ‫الفرق‬ ‫مكونات‬ ٌ‫ف‬ ‫إٍجابٍة‬ ‫تغٍرات‬ ‫وجود‬ ٌ‫ه‬•‫المنافس‬ ‫الفرٍق‬ ‫من‬ ‫الممٍزٍن‬ ‫الالعبٍن‬ ‫أحد‬ ‫أستبعاد‬•‫المنافسة‬ ‫للفرق‬ ‫مالٍة‬ ‫لوائح‬ ‫وجود‬ ‫عدم‬‫التهديدات‬•‫تجنبها‬ ‫ٍجب‬ ‫سلبٍة‬ ‫متغٍرات‬ ‫وجود‬ ٌ‫ه‬•‫المنافس‬ ‫الفرٍق‬ ‫من‬ ‫قوى‬ ‫العب‬ ‫شراء‬•‫المنافس‬ ‫الفرٍق‬ ٌ‫ف‬ ‫خبرة‬ ‫ذو‬ ٌ‫أجنب‬ ‫مدرب‬ ‫وجود‬
  21. 21. www.mohamedbelal.net‫للفرٍق‬ ‫المنافسة‬ ‫الفرق‬ ‫عدد‬ ‫كم‬ً‫الدور‬ ٌ‫ف‬ ‫السابقة‬ ‫السنوات‬ ‫خالل‬ ‫الفرٍق‬ ‫ترتٍب‬‫المنافسة‬ ‫الفرق‬ ‫من‬ ‫فرٍق‬ ‫كل‬ ٌ‫ف‬ ‫الممٍزٍن‬ ‫الالعبٍن‬ ‫هم‬ ‫من‬‫الالعبٍن‬ ‫مع‬ ‫المنافسة‬ ‫الفرق‬ ٌ‫ف‬ ‫مشاكل‬ ‫هنا‬ ‫هل‬‫االنتقال‬ ٌ‫ف‬ ‫الراغبٍن‬ ‫الالعبٍن‬ ‫هم‬ ‫من‬‫المنافسة‬ ‫للفرق‬ ‫المالٍة‬ ‫اللوائح‬ ٌ‫ه‬ ‫ما‬
  22. 22. www.mohamedbelal.net‫المقابلة‬‫الشخصٍة‬‫األنترنت‬‫خالل‬ ‫من‬‫الالعبٍن‬‫أخرٍٍن‬ ‫مدربٍن‬ ‫االتحاد‬ ‫سجالت‬‫المبارٍات‬ ‫تسجٍل‬‫السابقة‬‫المبارٍات‬ ‫متابعة‬‫الودٍة‬‫العالقات‬‫الشخصٍة‬
  23. 23. www.mohamedbelal.net‫علي‬ ‫تعرفنا‬ ‫قد‬ ‫الجلسة‬ ‫هذه‬ ‫نهاية‬ ‫في‬:ٌ‫البٍئ‬ ‫التحلٍل‬ ‫مفهوم‬ ‫ٍعرف‬ٌ‫البٍئ‬ ‫التحلٍل‬ ‫إجراء‬ ٌ‫ف‬ ‫المستخدمة‬ ‫الطرق‬ ‫أهم‬ ‫ٍسرد‬‫للفرٍق‬ ‫والضعف‬ ‫القوة‬ ‫نقاط‬ ‫بٍن‬ ‫ٍمٍز‬‫الفرٍق‬ ‫تواجه‬ ‫أن‬ ‫ٍمكن‬ ٌ‫الت‬ ‫والتهدٍدات‬ ‫الفرص‬ ‫بٍن‬ ‫ٍمٍز‬‫والخارجٍة‬ ‫الداخلٍة‬ ‫العوامل‬ ‫تقٍم‬ ‫مصفوفة‬ ً‫ٍجر‬‫المنافسة‬ ‫الفرق‬ ٌ‫بباق‬ ‫مقارنة‬ ‫الفرٍق‬ ‫وضع‬ ‫ٍحدد‬‫لفرٍقه‬ ‫والضعف‬ ‫القوة‬ ‫وتحلٍل‬ ٌ‫االستراتٍج‬ ٌ‫الرباع‬ ‫التحلٍل‬ ‫إجراء‬ ٌ‫ف‬ ‫ٍساهم‬ٌ‫البٍئ‬ ‫التحلٍل‬ ‫أسس‬ ‫ٍشرح‬ٌ‫البٍئ‬ ‫التحلٍل‬ ‫إجراء‬ ‫ضرورة‬ ‫نحو‬ ‫إٍجابٍة‬ ‫اتجاهات‬ ‫ٍشرح‬

×