O slideshow foi denunciado.
Utilizamos seu perfil e dados de atividades no LinkedIn para personalizar e exibir anúncios mais relevantes. Altere suas preferências de anúncios quando desejar.
‫ادارة التقنيات التربوية ومصادر التعلم‬
‫احمد يوسف حافظ احمد‬
‫موجه أول المكتبات المدرسية ومصادر التعلم‬
‫البحث العلمي هو قرين الحضارة ، وهو الرافد الذي‬
‫تستقي منه الشعوب تقدمها ورقيها ، وبالقبال عليه‬
‫تنهض المم ، وتتقدم الدو...
‫البحث لغة :‬
‫ ً‬
‫بحث الشيء ، وبحث عنه : طلبه وفتش عنه .‬
‫بحث المر ، وبحث فيه : اجتهد فيه وتعرف حقيقته .‬
‫مّ‬
‫وبحث عن...
‫والبحث هـو :‬
‫بذل الجهد في موضوع ما، وجمع المسائل التي تتصـل‬
‫به ، ويقال عن ثمـرة الجهد ونتيجته ) بحث ( .‬
‫والبحث اصطل...
‫1- التشجيع على القراءة الواعية المركزة .‬
‫2- تنمية المعلومات والمعارف العامة .‬
‫3- زيادة المعلومات في مجال التخصص .‬
‫4...
‫5- استثمار المعلومات الواردة في الكتب‬
‫والدوريات والموسوعات والوثائق المتوافرة‬
‫في المكتبة ومصادر المعلومات في خدمة‬
‫ا...
‫الباحث العلمي هو :‬
‫كل من يعمل في مجال البحث عن المعارف ،‬
‫ويقدم بحثا في مجال من مجالت العلوم‬
‫ ً‬
‫المختلفة ، يسهم به...
‫وكتابة البحث تحتاج إلى موهبة خاصة وإعداد‬
‫دقيق ، ومن ثم فعلى الباحث أن يتحلى بالصفات‬
‫مّ‬
‫التية :‬
‫1- حب البحث والستم...
‫4- البراعة في استيعاب آليات البحث العلمي ،‬
‫وتنفيذ إجراءاتها بمرونة .‬
‫5- الطلع على البحوث السابقة ، والتعمق فيها ،‬
‫و...
‫9- القراءة المركزة والفهم العميق لما بين‬
‫السطور .‬
‫01- القدرة على اختيار موضوع للبحث ، ووضع‬
‫مخطط منظم له .‬
‫11- الس...
‫31- المانة العلمية فيما ينقل عن الخرين .‬
‫41- التمكن من إجراء التعديلت التي يستلزمها‬
‫مّ‬
‫البحث .‬
‫ ً‬
‫51- امتل ك ال...
‫يمر البحث العلمي بمرحلتين :‬
‫المرحلة الولى :‬
‫مرحلة الستكشاف والستطلع : وتشمل هذه المرحلة‬
‫تعرف المكتبة وما يتصل بها م...
‫المرحلة الثانية :‬
‫مرحلة التنفيذ الفعلي في كتابة البحث ، وتسمى‬
‫مّ‬
‫مرحلة الصدار .‬
‫للبحث العلمي خطوات يجب على الباحث أن يسير عليها متدرجة ؛ حتى يصل‬
‫مّ‬
‫في النهاية إلى إصدار بحث علمي جيد .‬
‫وتتمثل هذه ...
‫5- اختيار المصادر والمراجع التي تخدم موضوع‬
‫البحث .‬
‫6- كتابة البطاقات موثقة ، وعرضها على المشرف ؛‬
‫لبداء الرأي .‬
‫7-...
‫المنهج والمنهاج في اللغة : الطريق الواضح ، وفي‬
‫التنزيل: " لكل جعلنا منكم شرعة‬
‫رِ َعْ ًةَ  ً‬
‫رِ ّلُ  ٍّ ًةَ ًةَ َعْ‬...
‫ثمة مناهج متنوعة لتناول موضوع البحث ومنها :‬
‫مّ‬
‫1- المنهج الوصفي التحليلي :‬
‫يقوم هذا المنهج على وصف ظاهرة من الظواهر...
‫2- المنهج التاريخي :‬
‫يقوم هذا المنهج على تتبع ظاهرة تاريخية ، من خلل‬
‫مّ‬
‫أحداث أثبتها المؤرخون ، أو ذكرها أفراد ، أو...
‫3- المنهج التجريبي :‬
‫يقـوم هذا المنهج على إجـراء ما يسمى بـ ) التجربة‬
‫العلمية ( ، فعن طريق التجربة يتم اختيار أثر‬
‫م...
‫5- المنهج المتكامل في البحوث التطبيقية :‬
‫يقوم هذا المنهج بدراسـة الظواهر النسانية والجتماعية ،‬
‫ويستند هذا المنهج على ...
‫لغـة البحث العلمي هي المـرآة التي تنعكس عليها‬
‫أفكـاره ، وهي الوعاء الذي يحوي مضمونه ومحتواه ،‬
‫ولذلك يتعين على الباحث ...
‫2- تجنب الفواصل الطويلة ـ قدر المكان ـ بين الفعل والفاعل‬
‫والمبتدأ والخبر ، وغير ذلك من المتلزمات ، بحيث يسهل‬
‫على القا...
‫8- التواضع عند الحديث عن النفس ، والبعد عن الفخر‬
‫والعتداد بالذات .‬
‫9- تجنب التعبيـر بضمائـر : أنا / نحن / وقد انتهيت‬...
‫41- المراوحة بين السرد والترقيم ) إذا بدا ذلك مفيدا ( .‬
‫ ً‬
‫51- تناسب اللغة مع المضمون ، فلغة البحث العلمي‬
‫تختلف عن ...
‫نقطة البحث :‬

‫هي الموضوع الدقيـق الذي يختـاره الباحـث ،‬
‫ليعالـج من خللـــه مشكلــة أو ظاهــــرة أو‬
‫موضوعا ما ؛ بهدف...
‫) أ ( اختيار الموضوع :‬
‫إن أول صعوبة تواجه الباحث هي اختيار الموضوع الذي سيكتب فيه بحثه‬
‫َّ‬
‫، وتحديده بدقة تامة ، ورب...
‫1- أن يكون الموضوع جديدا لم يسبق بحثه ، وتتمثل هذه الجدة في :‬
‫ ً‬
‫أ- اختراع شيء جديد .‬
‫ب- إكمال نقص في موضوع ما .‬
‫...
‫2- أن يكون الموضوع متصال بمجال اختصاص الباحث ، ونابعا من رغبته‬
‫ ً‬
‫ ً‬
‫في الكتابة فيه ؛ لن حب الموضوع والحماس الذاتي ...
‫4- أن تكون مصادر ومراجع الموضوع متوفرة .‬
‫ومن اليشياء التي تانير الطري ق للباحث : اللمام بجهود من سبقوه في مجاله‬
‫البحث...
‫قد تستهوي الموضوعات المثيرة البراقة المبتدئ ، فيقع تحت تأثيرها ، ويختار‬
‫اّ‬
‫موضوعا لبحثه ، ثم يكتشف بعد فترة أنها أكثر...
‫) أ ( عانوان البحث :‬
‫عانوان البحث هو الانافـذة التي نطل من خاللها على الموضوع ، ومن ثم فإن الواجب‬
‫اّ‬
‫عليانا أن نترو...
‫خطة البحث : هي التصور الذي يقدمه الباحث لمشرفه ، موضحا فيه الهيكل العـام‬
‫رّ‬
‫اّ‬
‫اّ‬
‫للبحث ، وذلك عن طري ق ذكر عاناو...
‫وهاناك نوعان من الخطط البحثية هما :‬

‫.‪ a‬خطة مختصرة تقتصر على ذكر عاناوين فصول البحث ، دون ذكر الانقاط الفرعية التي‬
‫...
‫عانوان نقطة البحث :‬

‫الرثاء عاند الخانساء .‬

‫الفصل الول :‬

‫حياة الخانساء ، وعوامل يشاعريتها .‬

‫الفصل الثاني :‬

‫...
‫المصادر والمراجع هي المانابع التي يستقي مانها الباحث مادة بحثه ، ويتم‬
‫عن طريقها تكوين مادة البحث وإغاناؤها ، ومن خالل ا...
‫أول : كتب عن الكتب ) ببلوجرافيا ( :‬
‫ ً‬
‫استخدمت كلمة ببلوجرافيا ) ‪ ( Bibliography‬قديما للدللة على كل ما‬
‫ ً‬
‫يتصل ...
‫ـ الفهرست .‬

‫) ابن الانديم (‬

‫ـ كشف الظانون عن أسماء الكتب والفانون .‬
‫) حاجي خليفة (‬
‫ـ معجم المصطلحات العربية وال...
‫ـ الموسوعة العربية العالمية .‬
‫ـ الموسوعة العربية الميسرة .‬
‫ثالثا : معاجم ودوائر معارف وموسوعات متخصصة :‬
‫ ً‬
‫ـ قامو...
‫ـ قاموس المصطلحات والمراسالت المالية والتجارية .‬
‫ـ معجم البلدان .‬
‫ـ معجم المصطلحات الطبية .‬
‫ـ معجم المصطلحات العلمي...
‫ـ المخصص .‬
‫اّ‬

‫) ابن سيده (‬

‫ـ المعجم الوسيط .‬

‫) مجمع اللغة العربية بالقاهرة (‬

‫ـ المعجم الوجي ز .‬

‫) مجمع ا...
‫ـ عيون النباء في طبقات الطباء . ) ابن أبي أصيبعة (‬
‫ـ طبقات فحول الشعراء .‬

‫) ابن سالم الجمحي (‬

‫ـ معجم الدباء .‬

‫...
‫ـ البرهان في علوم القرآن .‬

‫) ال زركشي (‬

‫ـ معترك القران في إعجاز القرآن . ) السيوطي (‬
‫ـ ماناهل العرفان .‬

‫) محمد...
‫ـ معاني القرآن .‬

‫) الفراء (‬

‫ـ المعجم المفهرس للفاظ القرآن الكريم . ) محمد فؤاد عبد الباقي (‬
‫ـ المفردات في غريب ال...
‫) 3 ( الفقه السالمي :‬
‫أ ـ القاناع في حل ألفاظ أبي يشجاع .‬

‫) فقه يشافعي (‬

‫ب ـ حايشية ابن عابدين .‬

‫) فقه حانفي (...
‫ب- القتصاد في العتقاد .‬
‫ج- الفر ق بين الفر ق (‬
‫رِ  قَ‬
‫ قَ  قْ‬

‫) الغ زالي (‬
‫) البغدادي (‬

‫) 5 ( السيرة الانبو...
‫سابعا : اللغة والانحو :‬
‫ ً‬
‫1- أدب الكاتب .‬

‫2- جامع الدروس العربية .‬

‫) ابن قتيبة (‬
‫) مصطفى الغاليياني (‬

‫3- ...
‫3- الحيوان .‬

‫) الجـاحـظ (‬

‫4- تاريخ الدب العربي .‬

‫) عمر فروخ (‬

‫5- تاريخ الدب العربي .‬

‫) كارل بروكلمان (‬

‫...
‫3- العمدة .‬

‫) ابن ريشي ق (‬

‫4- كتاب الصاناعتين .‬

‫) أبو هالل العسكري (‬

‫5- المثل السائر .‬

‫) ابن الثير (‬

‫عا...
‫حادي عشر : التاريخ :‬
‫1- البداية والانهاية .‬

‫) ابن كثير (‬

‫2- تاريخ المم والملوك .‬

‫) الطبري (‬

‫3- تاريخ الخلفا...
‫ثاني عشر : الحضارة السالمية :‬
‫1- تاريخ العلوم عاند العرب .‬
‫2- حضارة العرب .‬

‫) عمر فروخ (‬
‫) جوستاف لوبون (‬

‫3- ...
‫يطل ق على العصر الذي نعيش فيه عصر النفجار المعرفي ؛‬
‫ُ‬
‫نظرا لكثرة المعلومات وتانوعها في جميع المجالت ، ووسط هذا‬
‫ ً‬
...
‫ـ العمـ ق : فال تكون الفكار سطحية ، محدودة الفا ق ، فقيرة المضمون‬
‫بل يانبغي أن تفت ح للقارئ مجالت رحبة للتفكير والتأصيل...
‫ـ تانقصها الدقة والموضوعية .‬
‫ـ ل تخلو من التكلف والتعسف .‬
‫اّ‬
‫اّ‬
‫ـ ليس لها وزن علمي معتبر .‬

‫ـ ليس فيها كثير فائ...
‫بعد انتهاء الباحث من اختيار موضوع البحث وتحديد عانوانه ووضع خطته ،‬
‫يأتي دور البحث عن المراجع التي تقدم له المادة الولية...
‫المصدر هو : كل ما يشتمل على المادة العلمية الساسية للبحث ، ويعتمد عليه‬
‫الباحث اعتمادا مبايشرا .‬
‫ ً‬
‫ ً‬
‫والمرجع هو ...
‫التوثيق: لغة: :‬
‫ ً‬
‫): وثق: (: فلنا: :: قال: فيه: :: إنه: ثقة: ،: ووثق: الرمر: :: أحكمه: ،: ووثق: العقـد‬
‫قّ‬
‫قّ‬
‫ق...
‫أول: :: القرآن: الكريم: :‬
‫ ً‬
‫تتم: عادة: الستعانة: في: توثيق: اليات: القرآنية‬
‫ُّ‬
‫: ): بالمعجم: المفهرس: للفاظ: الق...
‫.‪ a‬إذا: تم: الذخذ: رمن: كتب: الحاديث: النبوية: الشريفة: ،: فإننا: نذكر: اسم: المصدر: الصهلي: ‬
‫.‪ :) b‬صحيح: البخاري: ...
‫رابعا: :: الكتب: العربية: :‬
‫ ً‬

‫1-: رمن: كتاب: لمؤلف: واحد: :: يذكر: اسم: المؤلف: :: العنوان: ،: دار: النشر: ،: بهلد:...
‫4-: رمن: كتاب: لكثر: رمن: ثلثة: رمؤلفين: :: يذكر: السم: الول: رمع: ذكر: كهلمة‬
‫كُ‬
‫: ": وآذخرون: ": ،: نحو: :: الدكتور:...
‫*: رمهلحوظة: :: يتبع: في: عدد: المحققين: رما: طبق: في: عدد: المؤلفين: .‬
‫قّ‬
‫7 -: التوثيق: رمن: كتاب: رمتردجم: :: يذكر:...
‫وتردجمة: التوثيق: السابق: هي: :‬
‫رارمان:  لِهلدن: :: نظرية: النقد: ،: دار: لونجمان: ،: لندن: ،: الطبعة: العاشرة: ،: ‬
‫س...
‫3- : في: حالة: أذخذ: اقتباس: رمن: رمردجع: تم: الذخذ: رمنه: سابقا: وفصل: بين: القتباسين‬
‫ ً كُ‬
‫: بمرادجع: أذخرى: ،: يكت...
‫تعريف: الهارمش: :‬
‫الهارمش: هو: الجزء: الذي: يخصصه: الباحث: في: أسفل: الصفحة: ؛: ليدون: فيه‬
‫قّ‬
‫: رمعهلورمات: ذات: صه...
‫وذخهلو: البحث: رمن: الهارمش: يشعر: لقارئ: أنه: أرما م: كم: كبير: رمن: المعهلورمات: ،: ‬
‫ٍّ‬
‫دون: أن: يجد: لها: سندا: أو...
‫وهذه: الطريقة: أكثر: الطرائق: شيوعا: في: البحو ث: العهلمية: .‬
‫ ً‬
‫2-: كتابة: أرقا م: هوارمش: كل: فصل: رمجتمعة: رمتسهلس...
‫4-: التعريف: بأحد: العل م: .‬
‫5-: التعريف: بأحد: الرماكن: .‬
‫6-: إبداء: بعض: التحفظات: التي: يرى: الباحث: أن: ذكرها: في...
‫بعد: أن: يتعرف: الباحث: رمصادر: ورمرادجع: بحثه: ،: يشرع: في: قراءتها: ‬
‫بهدف: دجمع: المادة: العهلمية: اللزرمة: ،: وعهليه...
‫ما يراعى في البطاقات عند تدوين‬
‫القتباسات :‬
‫1-: توحيد: حجم: البطاقات: .‬
‫2-: كتابة: رمعهلورمة: واحدة: فقط: عهلى: كل: ...
‫وتجدر: الشارة: إلى: أن: الغراق: في: نقل: النصوص: فضل: عن: أنه: يمثل: ‬
‫ ً‬
‫عبئا: عهلى: البحث: ،: فإنه: غالبا: رما: يؤدي...
‫وعلى الباحث أن يعلم أنه :‬
‫ـ: رمسؤول: عن: كل: رما: يورده: في: بحثه: ،: ول: يعفيه: رمن: هذه: المسؤولية: أن: ‬
‫يكون: رما:...
‫ـ: يفضل: العتماد: عهلى: طبعة: واحدة: في: البحث: ،: ويستحسن: أن: تكون: الذخيرة: ‬
‫كُ‬
‫كُ قّ‬
‫؛: لن: المؤلف: عادة: رما: ...
‫وفيما: يتعهلق: بكتب: الترا ث: غالبا: رما: يشار: إلى: رمكـان: الطبع: فقط: ،: فيقال: :: ‬
‫ ً‬
‫طبعة: دار: الكتب: المصرية: ...
‫هناك: أنماط: عديدة: لجمع: المادة: العهلمية: التي: يتكون: رمنها: البحث: ،: ول: شك: أن: ‬
‫قّ‬
‫هذه: المادة: تتنوع: تبعا: ل...
‫وهذا: يتطهلب: رمن: الباحث: الدقة: التارمة: في: النقل: ،: وعد م: الحذف: أو: النسيان: ،: ‬
‫وإذا: اضطر: إلى: حذف: بعض: الكه...
‫وهنا: يجوز: لهلباحث: أن: يتصرف: في: النص: المقتبس: ،: بأن: يحذف: رمنه: رما: ل: ‬
‫حادجة: له: إليه: : وقد: يصل: هذا: الحذف...
‫إذا: أراد: الباحث: أن: يجمل: رمضمون: عدة: صفحات: ،: فعهليه: أن: يقرأها: ‬
‫قراءة: فاهمة: رمستوعبة: ،: ثم: يقو م: بكتابتها...
‫ترتيب: البطاقات: وتوزيعها: عهلى: فصول: يقتضي: رمن: الباحث: :‬
‫1-: التأكد: رمن: وضع: كل: بطاقة: في: رمحورها: .‬
‫هلق: بال...
‫1- يضع الباحث فصول‬
‫البحث أمامه:‬
‫أ- الفصل‬
‫الول .‬
‫ب- الفصل‬
‫الثاني .‬
‫ج- الفصل‬
‫الثالث .‬
‫2-: يوزع: البطاقات: عهلى: الفصول: .‬
‫ِّ‬
‫3-: يقو م: بتوزيع: البطاقات: داذخهليا: حسب: رمحاور: الفصل: الواحد: .‬
‫ ً‬
‫4-: يوازن: بين: الفصول: رمن: حيث: عدد: البطاقات: قدر: الرمكان: ،: ‬
‫فهليس: رمن: المعقول: أن: يتكون: فصل: رمن: ثلثين: بطا...
‫التمهيد للقتباس والتعليق عليه‬
‫: : : رمن: الرمور: المهمة: في: البحث: العهلمي: اتساق: أسهلوبه: ،: والربط: المحكم: ‬
‫بين:...
‫التمهيد: الجيـد: :: وهو: ذلك: التمهيد: الذي: يعد: رمدذخل: رمناسبا: لهلنص: المقتبس: ،: ‬
‫ ً‬
‫قّ‬
‫بحيث: يكون: الكل م: رم...
‫3 - التعليق المناسب على النص المقتبس ، وهذا التعليق قد يكون تأييدا‬
‫له باللدلة والبراهين ، أو بالثمثلة والنماذج ، أو بال...
‫يضطر الباحث أحيانا في رحلته البحثية التي قد تطول إلى جمع‬
‫ ً‬
‫ثمعلوثمات حول ثموضوع ثما ثمن أكثر ثمن ثمرجع ، وثمن هنا لب...
‫1- القراءة الفاهمة للبطاقتين .‬
‫2- التمهيد لفكرة البطاقتين .‬
‫3- توظيف البطاقة الولى .‬
‫4- الربط بين البطاقة الولى وال...
‫بعد انتهاء الباحث ثمن جمع المالدة العلمية ، وترتيب البطاقات وفق تسلسل‬
‫ثمحاور البحث وفصوله ، تبدأ ثمرحلة كتابة المسولدة ...
‫ملحظات حول كتابة المس ودة الولى :‬
‫ّ‬
‫1- تفضل الكتابة على سطر وترك آخر ؛ ليتمكن المشرف ثمن‬
‫تصويب الكلمات ، وإضافة بعض...
‫بعد أن ينتهي الباحث ثمن كتابة المسولدة الولى ، وعرضها على المشرف ؛‬
‫دّ‬
‫لبداء الرأي فيها ، عليه أن يعيد كتابتها ثمرة ثا...
‫يفرلد الباحث في نهاية البحث صفحة أو صفحات لتدوين النتائج التي توصل‬
‫دّ‬
‫إليها ، ويشار إليها بـ ) نتائج ثمهمة ( ، أو ) ث...
‫والن نسأل ماذا يكتب في الخاتمة ؟‬
‫ُ‬
‫تشتمل الخاتمة على :‬
‫1- خلصة ثمكثفة للنقاط المهمة التي أثارها البحث .‬
‫2 - النتا...
‫في البحوث التي لها صلة بالتراث يضطر الباحث للعولدة إلى بعض‬
‫المصالدر التي تشتمل على أسماء أعلا م غير ثمضبوطة بالشكل ؛ ثم...
‫ومن أشهر الكتب التي ع ن ي ت بضبط العلم :‬
‫َُِ ْ‬

‫1- طبقات فحول الشعراء لبن سلا م الجمحي .‬
‫دّ مُ يحَ‬
‫2- ثمعجم الشعر...
‫تعد البحوث العلمية في ثمقدثمة الثمور التي تحتاج إلى تنظيم‬
‫وتنسيق ، ول يتأتى ذلك إل بوضع فهارس لها ، والفهرس‬
‫نفسه يجب ...
‫ويراعى في عملية الترتيب ما يأتي :‬
‫) 1 ( إهمال ألداة التعريف ) ال ( :‬
‫فمثل : المتنبي : يوضع في حرف الميم .‬
‫ ً‬
‫والش...
‫) 3 ( إهمال اللقاب العلمية والدينية والسياسية والجتماعية :‬
‫كالدكتور ، والستاذ ، والشاعـر ، والثمير ، والرئيس ، والحافظ ...
‫فمثل : ثمحمولد ثمحمد عمارة ، وثمحمولد ثمحمد شاكر ، يقدا م في الترتيب‬
‫مُ‬
‫ ً‬
‫ثمحمولد ثمحمد شاكر ؛ لن السم الثالث فيه ...
‫يضفي فهرس المصالدر والمراجع على البحث قيمة‬
‫مُ‬
‫علمية ثمتميةزة ، وربما اطلع عليه القارئ ثمع المقدثمة‬
‫دّ‬
‫وفهرس المحت...
‫وقبل أن نتحدث عن كيفية كتابة فهرس المصالدر‬
‫والمراجع نشير إلى ثملحوظة ثمهمة ، وهي أنه يجب على‬
‫الباحث عند إعدالد هذا ال...
‫أمور تجب مراعاتها عند إعداد فهرس المصادر‬
‫والمراجع :‬
‫يتبع في فهرس المصادر والمراجع ما اتبع في ترتيب‬
‫العلم ، و يضاف م...
‫مثال :‬
‫عباس محمود العقاد : ـ أعاصير مغرب .‬
‫ـ الديوان .‬
‫ـ ساعات بين‬
‫الكتب .‬
‫ـ عبقرية خالد .‬
‫ثمقدثمة كل بحث هي واجهته ، وهي النافذة التي يطل ثمنها القارئ على‬
‫ثمحاوره الرئيسة ، وعلى الرغم ثمن أنها أول ثما يطالعه ا...
‫1- تحديد ثموضوع البحث تحديدا لدقيقا ، وتبيان أهدافه .‬
‫2- أسباب اختيار البحث .‬
‫3- بيان أهمية الموضوع في ثمجال البحث أو...
‫بعد ترقيم صفحات البحث ، يبدأ الباحث في عمل فهرس المحتوى ) فهرس‬
‫الموضوع ( ، ويمثل هذا الفهرس بالنسبة للقارئ لدليل وثمرشد...
‫فيما يأتي نموذج لفهرس المحتوى لنقطة بحثية بعنوان‬
‫) الحكمة في شعر المتنبي (‬
‫الموضوع‬

‫الصفحة‬

‫مقدمة ................................................................‬
‫الفصل الول : حياته وعصره وث...
‫الفصل الثالث : الخصائص الفنية في شعر الحكمة‬
‫551‬
‫الخصائص اللغوية ...........................‬
‫الخصائص السلوبية .........
‫تخضع صفحة العنوان لمنهج علمي محدد ،‬
‫تعارفت عليه معظم الوساط والهيئات العلمية ،‬
‫فعلى الباحث أن يد ون في هذه الصفحة:‬
‫...
‫جامعــة القاهــرة‬
‫كليـة دار العلــوم‬
‫قسم الدراسات الدبية‬
‫رسـالـة لدكتـوراه‬
‫بعنوان‬
‫شعر صفي الدين الحلي‬
‫كِّ‬
‫ل...
البحث العلمي
البحث العلمي
Próximos SlideShares
Carregando em…5
×

البحث العلمي

دورة تدريبية كاملة حول البحث العلمي

  • Seja o primeiro a comentar

البحث العلمي

  1. 1. ‫ادارة التقنيات التربوية ومصادر التعلم‬ ‫احمد يوسف حافظ احمد‬ ‫موجه أول المكتبات المدرسية ومصادر التعلم‬
  2. 2. ‫البحث العلمي هو قرين الحضارة ، وهو الرافد الذي‬ ‫تستقي منه الشعوب تقدمها ورقيها ، وبالقبال عليه‬ ‫تنهض المم ، وتتقدم الدول ، وعن طريقه صعد العلماء‬ ‫إلى الفضاء ، واخترقوا جوانب من حجب الكون ،‬ ‫واكتشفوا بعض أسراره ، وبه تقدمت العلوم ، وزاد‬ ‫مّ‬ ‫رصيد المعارف العامة .‬
  3. 3. ‫البحث لغة :‬ ‫ ً‬ ‫بحث الشيء ، وبحث عنه : طلبه وفتش عنه .‬ ‫بحث المر ، وبحث فيه : اجتهد فيه وتعرف حقيقته .‬ ‫مّ‬ ‫وبحث عن المر : سأل واستقصى .‬
  4. 4. ‫والبحث هـو :‬ ‫بذل الجهد في موضوع ما، وجمع المسائل التي تتصـل‬ ‫به ، ويقال عن ثمـرة الجهد ونتيجته ) بحث ( .‬ ‫والبحث اصطلحا :‬ ‫دراسة موضوع أو مشكلة ما ، تحتمل المناقشة‬ ‫والتمحيص والتنقيب ؛ بهدف الوصول إلى حل‬ ‫لهذه المشكلة والتوصـل إلى نتائج محددة .‬ ‫مّ‬
  5. 5. ‫1- التشجيع على القراءة الواعية المركزة .‬ ‫2- تنمية المعلومات والمعارف العامة .‬ ‫3- زيادة المعلومات في مجال التخصص .‬ ‫4- إبراز المقدرة على جمع المعلومات ،‬ ‫وترتيبها وتنسيقها ، وتحليلها واستخل ص‬ ‫النتائج منها .‬
  6. 6. ‫5- استثمار المعلومات الواردة في الكتب‬ ‫والدوريات والموسوعات والوثائق المتوافرة‬ ‫في المكتبة ومصادر المعلومات في خدمة‬ ‫البحث .‬ ‫6- بناء الشخصية العلمية .‬ ‫7- القدرة على إنجاز بحث متكامل في‬ ‫موضوع محدد .‬
  7. 7. ‫الباحث العلمي هو :‬ ‫كل من يعمل في مجال البحث عن المعارف ،‬ ‫ويقدم بحثا في مجال من مجالت العلوم‬ ‫ ً‬ ‫المختلفة ، يسهم به في التقدم العلمي .‬
  8. 8. ‫وكتابة البحث تحتاج إلى موهبة خاصة وإعداد‬ ‫دقيق ، ومن ثم فعلى الباحث أن يتحلى بالصفات‬ ‫مّ‬ ‫التية :‬ ‫1- حب البحث والستمرار فيه ، والرغبة في‬ ‫إخراج بحثه على أحسن صورة ، وأكمل وجه .‬ ‫2- التحلي بالصبر والعزيمة القوية ؛ للتغلب على‬ ‫مّ‬ ‫المشكلت والعوائق التي قد تعترض طريق بحثه .‬ ‫3- دقة الملحظة ؛ ليتمكن من الستنباط‬ ‫والستنتاج والموازنة والنقد .‬
  9. 9. ‫4- البراعة في استيعاب آليات البحث العلمي ،‬ ‫وتنفيذ إجراءاتها بمرونة .‬ ‫5- الطلع على البحوث السابقة ، والتعمق فيها ،‬ ‫وفهم محاورها الفكرية .‬ ‫6- دراسة آراء السابقين وتمحيصها ، وإقرار‬ ‫الصحيح منها .‬ ‫7- تعرف الخطاء البحثية السابقة ؛ لتجنبها في‬ ‫مّ‬ ‫العمال الجديدة .‬ ‫8- الطلع المستمر على كل جديد في مجال‬ ‫موضوعه البحثي .‬
  10. 10. ‫9- القراءة المركزة والفهم العميق لما بين‬ ‫السطور .‬ ‫01- القدرة على اختيار موضوع للبحث ، ووضع‬ ‫مخطط منظم له .‬ ‫11- الستفادة الدائمة من توجيهات وإرشادات‬ ‫المشرفين على البحوث .‬ ‫21 - القدرة على تأييد الراء بالدلة والبراهين‬ ‫والستشهادات ، ورد الرأي المخالف بالمنطق‬ ‫والدليل .‬
  11. 11. ‫31- المانة العلمية فيما ينقل عن الخرين .‬ ‫41- التمكن من إجراء التعديلت التي يستلزمها‬ ‫مّ‬ ‫البحث .‬ ‫ ً‬ ‫51- امتل ك اللغـة السليمة : نحـوا وإملء‬ ‫وأسلوبـا ؛ ليتمكن من إصدار بحث خال من‬ ‫ ٍ‬ ‫الخطاء ما أمكن .‬
  12. 12. ‫يمر البحث العلمي بمرحلتين :‬ ‫المرحلة الولى :‬ ‫مرحلة الستكشاف والستطلع : وتشمل هذه المرحلة‬ ‫تعرف المكتبة وما يتصل بها من تصانيف وفهارس :‬ ‫مّ‬ ‫فهرس العنوان ، فهرس المؤلف ، فهرس الموضوع ،‬ ‫والفهرس اللي الذي أصبح ميسرا الن بوساطة‬ ‫الحاسوب ، ويعقب ذلك اختيار موضوع يتفق وتخصص‬ ‫الباحث وميوله ، ثم تجميع المصادر والمراجع التي‬ ‫تخدم هذا الموضوع .‬
  13. 13. ‫المرحلة الثانية :‬ ‫مرحلة التنفيذ الفعلي في كتابة البحث ، وتسمى‬ ‫مّ‬ ‫مرحلة الصدار .‬
  14. 14. ‫للبحث العلمي خطوات يجب على الباحث أن يسير عليها متدرجة ؛ حتى يصل‬ ‫مّ‬ ‫في النهاية إلى إصدار بحث علمي جيد .‬ ‫وتتمثل هذه الخطوات فيما يأتي :‬ ‫مّ‬ ‫1- اختيار عنوان البحث ، وتحديد العنوان بدقة.‬ ‫2- وضع الخطة التي سيسير عليها الباحث في بحثه .‬ ‫3- مناقشة الخطة مع المشرف لتعديلها وإقرارها .‬ ‫4 - القراءة المتأنية الواعية في المصادر والمراجع : ) الموسوعات‬ ‫والدوريات ، والبحوث السابقة ... إلخ ( .‬
  15. 15. ‫5- اختيار المصادر والمراجع التي تخدم موضوع‬ ‫البحث .‬ ‫6- كتابة البطاقات موثقة ، وعرضها على المشرف ؛‬ ‫لبداء الرأي .‬ ‫7- كتابة مسودة الفصل الول وعرضها على المشرف‬ ‫لتصحيحها، ومن ثم تجنب الخطاء في الفصول التالية .‬ ‫مّ‬ ‫8- كتابة مسودات بقية فصول البحث .‬ ‫9- كتابة الخاتمة والنتائج التي توصل إليها الباحث .‬ ‫01- كتابة المقدمة .‬ ‫11- كتابة الفهارس .‬ ‫21- كتابة صفحة الغلف .‬
  16. 16. ‫المنهج والمنهاج في اللغة : الطريق الواضح ، وفي‬ ‫التنزيل: " لكل جعلنا منكم شرعة‬ ‫رِ َعْ ًةَ ً‬ ‫رِ ّلُ ٍّ ًةَ ًةَ َعْ‬ ‫ومنهاجا ”‬ ‫رِ َعْ‬ ‫) سورة المائدة ، آية 84 (‬ ‫والمنهج في الصطل ح : خطوات منظمة يتبعها الباحث‬ ‫في معالجة الموضوعات التي يقوم بدراستها ؛ ليصل‬ ‫إلى النتائج العلمية المستهدفة .‬
  17. 17. ‫ثمة مناهج متنوعة لتناول موضوع البحث ومنها :‬ ‫مّ‬ ‫1- المنهج الوصفي التحليلي :‬ ‫يقوم هذا المنهج على وصف ظاهرة من الظواهر ،‬ ‫للوصول إلى تحديد أسبابها والعوامل التي تتحكم فيها ،‬ ‫مّ‬ ‫واستخل ص النتائج منها ، ويتم ذلك من خلل تجميع‬ ‫البيانات ، وتنظيمها ، وتحليلها .‬
  18. 18. ‫2- المنهج التاريخي :‬ ‫يقوم هذا المنهج على تتبع ظاهرة تاريخية ، من خلل‬ ‫مّ‬ ‫أحداث أثبتها المؤرخون ، أو ذكرها أفراد ، أو تناقلتها‬ ‫روايات ، على أن يخضع الباحث ما حصل عليه من‬ ‫ّلُ َعْ‬ ‫بيانات وأدلة تاريخية للتحليل النقدي ، بقصد تعرف‬ ‫مّ‬ ‫مّ‬ ‫أصالتها وصدقها . وتهدف البحوث التاريخية إلى تفسير‬ ‫الحداث ، والكشف عن العوامل التي أدت إليها ، وبيان‬ ‫مّ‬ ‫أبعادها المستقبلية ؛ لفهم الماضي والتخطيط المستقبلي.‬
  19. 19. ‫3- المنهج التجريبي :‬ ‫يقـوم هذا المنهج على إجـراء ما يسمى بـ ) التجربة‬ ‫العلمية ( ، فعن طريق التجربة يتم اختيار أثر‬ ‫مّ‬ ‫عامل متغير لمعرفة نتيجته ، وذلك قبل تعميم استخدامه‬ ‫، ويسمى العامل المتغير المطلوب دراسته بالمتغير‬ ‫التجريبي .‬ ‫4- المنهج المقارن :‬ ‫يهتم هذا المنهج ببيان أوجـه التفاق أو الختلف بين‬ ‫مجالين ، كالمقارنة بين التطبيق والنظرية في ميدان من‬ ‫ميادين البحث .‬
  20. 20. ‫5- المنهج المتكامل في البحوث التطبيقية :‬ ‫يقوم هذا المنهج بدراسـة الظواهر النسانية والجتماعية ،‬ ‫ويستند هذا المنهج على حقيقة وجود ارتباط وتلزم بين‬ ‫الطار النظري للبحث ) أي التفكير النظري ( ، وبين الواقع‬ ‫العملي ) أي المجال التطبيقي ( ، مما يسمح بالمزج بين‬ ‫النظريات التي تفسر الظواهر ، والتطبيق العملي في المواضع‬ ‫محل الدراسة .‬ ‫وهذا المنهج يجمع بين الطار النظري والواقع العملي .‬ ‫هذا وللباحث أن يختار من هذه المناهج ما يتناسب‬ ‫وموضوع بحثه ، والجدير بالذكر أنه ليست هنا ك حدود فاصلة‬ ‫بين هذه المناهج ، فقد يجمع الباحث في بحث واحد بين‬ ‫منهجين أو أكثر ، حسبما تقتضيه طبيعة البحث .‬
  21. 21. ‫لغـة البحث العلمي هي المـرآة التي تنعكس عليها‬ ‫أفكـاره ، وهي الوعاء الذي يحوي مضمونه ومحتواه ،‬ ‫ولذلك يتعين على الباحث أن يوليها عناية بالغة وأهمية‬ ‫خاصة ، وأن يوظفها التوظيف المثل في البحث .‬ ‫مّ‬ ‫ونذكر فيما يأتي عددا من الرشادات اللغوية التي‬ ‫يجب أن يتمثلها الباحث العلمي أثناء كتابة البحث :‬ ‫مّ‬ ‫مّ‬ ‫1- اللتزام باللغة السهلة التي ل تكلف فيها ول تعقيد .‬
  22. 22. ‫2- تجنب الفواصل الطويلة ـ قدر المكان ـ بين الفعل والفاعل‬ ‫والمبتدأ والخبر ، وغير ذلك من المتلزمات ، بحيث يسهل‬ ‫على القارئ أو السامع إدرا ك الرتباط بين شطري الجملة ، أو‬ ‫بين الكلمة ومتعلقاتها .‬ ‫3- تجنب العبارات الموحية بالمبالغة والتهويل .‬ ‫مّ‬ ‫4- البتعاد عن السلوب التهكمي وعبارات السخرية .‬ ‫5- استخدام المصطلحات بالقدر المطلوب ، مع توضيح‬ ‫الغامض منها .‬ ‫6- إيثار اللغة الحيادية التي تعرض الوقائع كما هي .‬ ‫7- البعد ـ ما أمكن ـ عن الصيغ الجاهزة ، والتعابير المحفوظة‬ ‫، مثل : ومما ل جدال فيه ، ومن المدهش حقا .‬ ‫ ً‬
  23. 23. ‫8- التواضع عند الحديث عن النفس ، والبعد عن الفخر‬ ‫والعتداد بالذات .‬ ‫9- تجنب التعبيـر بضمائـر : أنا / نحن / وقد انتهيت‬ ‫مّ‬ ‫إلى ، ويفضل أن يقال : ويبدو أنه / ويظهر مما سبق‬ ‫ذكره / ويتضح من ذلك .‬ ‫01- اتباع نظام الفقرات في كتابة البحث .‬ ‫11- استخدام علمات الترقيم .‬ ‫21- البتعاد عن المفردات الغريبة / الغامضة /‬ ‫المتقعرة .‬ ‫31- تجنب اللغة الخطابية ، ولغة الوعظ والرشاد .‬
  24. 24. ‫41- المراوحة بين السرد والترقيم ) إذا بدا ذلك مفيدا ( .‬ ‫ ً‬ ‫51- تناسب اللغة مع المضمون ، فلغة البحث العلمي‬ ‫تختلف عن لغة البحث الدبي .‬ ‫61- البعد عن التعابير الموحية بالحكام الجازمة في‬ ‫الشياء التي لم يقطع برأي فيها ، مثل : أوافق تماما ،‬ ‫ ً‬ ‫والقول الفصل في ذلك .‬ ‫71- البعد عن التعابير الموحية بتعميم الحكام في‬ ‫مواطن ل يجوز فيها التعميم .‬ ‫81- استشارة المتخصصين في اللغة فيما يصعب على‬ ‫الباحث .‬
  25. 25. ‫نقطة البحث :‬ ‫هي الموضوع الدقيـق الذي يختـاره الباحـث ،‬ ‫ليعالـج من خللـــه مشكلــة أو ظاهــــرة أو‬ ‫موضوعا ما ؛ بهدف الوصول إلى نتائج محددة .‬ ‫ ً‬
  26. 26. ‫) أ ( اختيار الموضوع :‬ ‫إن أول صعوبة تواجه الباحث هي اختيار الموضوع الذي سيكتب فيه بحثه‬ ‫َّ‬ ‫، وتحديده بدقة تامة ، وربما يرجع السبب في ذلك إلى عدم معرفة الباحث‬ ‫المبتدئ شروط اختيار الموضوع وإجراءاته ، وإلى محدودية درايته وعلمه‬ ‫بمجال تخصصه وطبيعة مشكلته . أسئلة كثيرة تدور في ذهن الباحث ،‬ ‫ونذكر فيما يأتي عددا من المور التي يجب مراعاتها عند اختيار موضوع‬ ‫ ً‬ ‫البحث .‬
  27. 27. ‫1- أن يكون الموضوع جديدا لم يسبق بحثه ، وتتمثل هذه الجدة في :‬ ‫ ً‬ ‫أ- اختراع شيء جديد .‬ ‫ب- إكمال نقص في موضوع ما .‬ ‫ج- شر ح أمور غامضة تحتاج إلى توضيح وشر ح .‬ ‫د- جمع أمور متفرقة .‬ ‫هـ- كشف جانب محجوب من الحقيقة .‬ ‫و- تصحيح خطأ علمي .‬ ‫ز- ترتيب أمور مختلطة .‬ ‫ ح- تقديم تفسير لظاهرة ما .‬
  28. 28. ‫2- أن يكون الموضوع متصال بمجال اختصاص الباحث ، ونابعا من رغبته‬ ‫ ً‬ ‫ ً‬ ‫في الكتابة فيه ؛ لن حب الموضوع والحماس الذاتي لدى الباحث يمدانه‬ ‫اّ‬ ‫بطاقة دافعة إلى العمل المتواصل ، ويمكانانه من التعم ق والبتكار .‬ ‫اّ‬ ‫اّ‬ ‫3- أن يتاناسب الموضوع والوقت المحدد لنجاز البحث .‬
  29. 29. ‫4- أن تكون مصادر ومراجع الموضوع متوفرة .‬ ‫ومن اليشياء التي تانير الطري ق للباحث : اللمام بجهود من سبقوه في مجاله‬ ‫البحثي ، ويمكانه التحق ق من ذلك بمراجعة فهارس الموضوعات بالمكتبات‬ ‫المختلفة ، وسؤال ذوي الخبرة والختصاص .‬ ‫ومن المور التي تساعد الباحث في اختيار موضوع بحثه : تحديد الحي ز‬ ‫اّ‬ ‫ال زماني والمكاني والموضوعي للبحث .‬ ‫فإذا أردنا ـ مثال ـ أن نكتب بحثا عن الدب ، فمن الواجب أن نقف مع أنفسانا متسائلين :‬ ‫ ً‬ ‫ ً‬ ‫أنكتب عن الدب في كل العصور ؟ أم نكتب عن الدب في عصر الانبوة ؟ أم عن الدب في‬ ‫اّ‬ ‫العصر العباسي ؟ أم عن الدب في العصر الحديث ؟ فإذا اخترنا الدب في العصر الحديث‬ ‫فإنانا بذلك نكون قد حددنا الموضوع نسبيا ، لكن ما ي زال الموضوع واسعا ، فهاناك الشعر‬ ‫ ً‬ ‫بأغراضه الكثيرة ، والانثر بأنواعه المتعددة ، فإذا اخترنا الشعر في الخليج العربي نكون‬ ‫قد حصرنا الموضوع أكثر ، ولكن يبقى الموضوع بحاجة إلى م زيد من التحديد ، ولو جعلاناه‬ ‫مقتصرا على الشعر في المارات نكون قد حصرنا الموضوع أكثر ، ثم نانتقل إلى دائرة أضي ق‬ ‫كأن نحدد غرضا يشعريا عن يشاعر إماراتي معين ، مثل التجاه الوطاني في يشعر الدكتور‬ ‫ ً‬ ‫ ً‬ ‫اّ‬ ‫مانع سعيد العتيبة ، وبذلك نكون قد حددنا نقطة بحثية ماناسبة .‬
  30. 30. ‫قد تستهوي الموضوعات المثيرة البراقة المبتدئ ، فيقع تحت تأثيرها ، ويختار‬ ‫اّ‬ ‫موضوعا لبحثه ، ثم يكتشف بعد فترة أنها أكثر من مقدرته على معالجتها ودراستها‬ ‫ ً‬ ‫فيضطر أن يختار موضوعا آخر أقل اتساعا ، وأكثر تحديدا .‬ ‫ ً‬ ‫ ً‬ ‫ ً‬ ‫وحتى ل يقع الباحث المبتدئ في هذا اليشكال ، يمكانه أن يتبع الطريقة التية للوصول‬ ‫إلى موضوع بحثي محدد مقتبس من موضوع عام .‬ ‫1 - موضوع عام جدا .............) التاريـخ (‬ ‫ ً‬ ‫2 - موضوع عام .................) التاريخ السالمي (‬ ‫3 - موضوع أقل عمومية ........) عصر الخلفاء الرايشدين (‬ ‫4- موضوع محدود العمومية ...) خالفة عمر بن الخطاب (‬
  31. 31. ‫) أ ( عانوان البحث :‬ ‫عانوان البحث هو الانافـذة التي نطل من خاللها على الموضوع ، ومن ثم فإن الواجب‬ ‫اّ‬ ‫عليانا أن نتروى كثيرا عاند اختياره ، حتى نحصل على عانوان دقي ق يترجم أهداف البحث‬ ‫اّ‬ ‫ويعبر عن الموضوع بدقة ، فال يكون عاما والموضوع خاص ، ول خاصا والموضوع‬ ‫ ً‬ ‫اّ‬ ‫عاما .‬ ‫ويجب عليانا مراعاة ما يأتي عاند اختيار عانوان البحث :‬ ‫1- محددا ، ومكثفا ، وبعيدا عن العمومية .‬ ‫ ً‬ ‫ ً‬ ‫ ً‬ ‫2- واضحا ، خاليا من الغموض .‬ ‫ ً‬ ‫ ً‬ ‫3- مبايشرا يسهل فهمه .‬ ‫ ً‬ ‫4- خاليا من الخطاء اللغوية .‬ ‫ ً‬ ‫5- معبرا عن مضمون البحث ومحتواه .‬ ‫رّ‬ ‫6- مبرزا أهمية الموضوع‬ ‫ ً‬
  32. 32. ‫خطة البحث : هي التصور الذي يقدمه الباحث لمشرفه ، موضحا فيه الهيكل العـام‬ ‫رّ‬ ‫اّ‬ ‫اّ‬ ‫للبحث ، وذلك عن طري ق ذكر عاناوين الفصـول ، وما يتفـرع مانها من نقـاط رئيسة ،‬ ‫اّ‬ ‫مبيانا هـدف البحـث ، والخط الذي سيسير عليه ؛ ليصل إلى الانتيجة المرجوة .‬ ‫اّ‬ ‫أهمية وضع خطة البحث :‬ ‫إن الخطة الدقيقة المحكمة تبعد الباحث عن التشتت ، وتانير الطري ق أمامه ؛ ليسير في‬ ‫اّ‬ ‫َّ‬ ‫بحثه على هدى وبصيرة نحو تحقي ق الهدف الذي رسمه لبحثه .‬ ‫والخطة الجيدة تمكن الباحث من :‬ ‫1- ترتيب موضوعات بحثه ، وتانسيقها ، وترابطها .‬ ‫2- انب تكرار الفكار أو الموضوعات .‬ ‫تجُّ‬ ‫3- البعد عن التاناقض بين أفكار الموضوع .‬ ‫4- البعد عن نسيان نقاط جوهرية في البحث .‬
  33. 33. ‫وهاناك نوعان من الخطط البحثية هما :‬ ‫.‪ a‬خطة مختصرة تقتصر على ذكر عاناوين فصول البحث ، دون ذكر الانقاط الفرعية التي‬ ‫اّ‬ ‫تتشعب من فصوله .‬ ‫اّ‬ ‫ب- خطة مفصلة يقدمها الباحث ، يوض ح فيها طبيعة الموضوع ، وأهميته ، وأسباب اختياره‬ ‫اّ‬ ‫اّ‬ ‫اّ‬ ‫اّ‬ ‫ومانهجه ، وفصوله ، ونقاطه الفرعية ، ودراساته السابقة ، وأهم المصادر والمراجع التي‬ ‫سيرجع إليها .‬
  34. 34. ‫عانوان نقطة البحث :‬ ‫الرثاء عاند الخانساء .‬ ‫الفصل الول :‬ ‫حياة الخانساء ، وعوامل يشاعريتها .‬ ‫الفصل الثاني :‬ ‫الرثاء عاند الخانساء وخصائصه .‬ ‫الفصل الثالث :‬ ‫تحليل نموذج من يشعر الرثاء عاند الخانساء .‬
  35. 35. ‫المصادر والمراجع هي المانابع التي يستقي مانها الباحث مادة بحثه ، ويتم‬ ‫عن طريقها تكوين مادة البحث وإغاناؤها ، ومن خالل المصادر والمراجع‬ ‫يتمكن الباحث من تعرف آراء الخرين وأفكارهم ، ومن ثم ماناقشتها ،‬ ‫اّ‬ ‫وتأييدها أو معارضتها ، وقد ازداد اهتمام العلماء والباحثين بالمصادر‬ ‫والمراجع ؛ بهدف توثي ق ما يؤلفون ، والعتراف بفضل السابقين ،‬ ‫وأصبحت كتابتها في البحوث والرسائل العلمية تقليدا علميا يرفع من‬ ‫قيمة البحث ، ويعلي من يشأنه .‬ ‫وعلى قدر عمقها وتانوعها وتوظيفها التوظيف المثل في البحث ، تتحدد‬ ‫قيمة البحث ، ودرجة جودته ، ومان زلته بين البحوث . وهاناك مجموعة‬ ‫من المراجع الساسية التي ل غانى عانها ، ومن أهمها :‬
  36. 36. ‫أول : كتب عن الكتب ) ببلوجرافيا ( :‬ ‫ ً‬ ‫استخدمت كلمة ببلوجرافيا ) ‪ ( Bibliography‬قديما للدللة على كل ما‬ ‫ ً‬ ‫يتصل بصاناعة الكتب ، من حيث تأليفها ونسخها ، وتيسير الفادة مانها ، بيد‬ ‫أن مفهومها قد تحدد في القرن التاسع عشر ، فصارت الببلوجرافيا تعاني‬ ‫" الكتابة عن الكتب " أي تجميع مواد النتاج الفكري المستخدمة في قوائم ذات‬ ‫نظام موحد ، ترتبط بين موادها صفة مشتركة ، ويحكمها غـرض معين ، كأن‬ ‫اّ‬ ‫تكون حول يشخص ، أو موضوع ، أو زمان ، أو مكان ... إلخ .‬ ‫ومن أهم كتب ) الببلوجرافيا ( العربية مرتبة ألفبائيا :‬ ‫ ً‬ ‫ـ الببلوجرافيا المختارة عن الكويت والخليج العربي .‬ ‫) ثريا محمد قابيل (‬
  37. 37. ‫ـ الفهرست .‬ ‫) ابن الانديم (‬ ‫ـ كشف الظانون عن أسماء الكتب والفانون .‬ ‫) حاجي خليفة (‬ ‫ـ معجم المصطلحات العربية والمعربة .‬ ‫) يوسف إلياس سركيس (‬ ‫ـ مفتاح السعادة ومصباح السيادة في موضوعات العلوم .‬ ‫) طاش كبرى زاده (‬ ‫ثانيا : الموسوعات ودوائر المعارف :‬ ‫ ً‬ ‫ـ دائرة المعارف السالمية .‬ ‫ـ دائرة معارف البستاني .‬ ‫ـ دائرة معارف القرن العشرين . ) محمد فريد وجدي (‬
  38. 38. ‫ـ الموسوعة العربية العالمية .‬ ‫ـ الموسوعة العربية الميسرة .‬ ‫ثالثا : معاجم ودوائر معارف وموسوعات متخصصة :‬ ‫ ً‬ ‫ـ قاموس التربية وعلم الانفس .‬ ‫ـ القاموس الجغرافي والجيولوجي .‬ ‫ـ القاموس السياسي والدبلوماسي .‬ ‫ـ القاموس العسكري .‬ ‫ـ قاموس المصطلحات الجتماعية .‬ ‫ـ قاموس المصطلحات الرياضية .‬ ‫ـ قاموس المصطلحات القانونية والقتصادية والتجارية .‬
  39. 39. ‫ـ قاموس المصطلحات والمراسالت المالية والتجارية .‬ ‫ـ معجم البلدان .‬ ‫ـ معجم المصطلحات الطبية .‬ ‫ـ معجم المصطلحات العلمية والفانية والهاندسية .‬ ‫ـ الموسوعة الفلسفية المختصرة .‬ ‫رابعا : المعاجم اللغوية :‬ ‫ ً‬ ‫ـ أساس البالغة .‬ ‫) ال زمخشري (‬ ‫ـ القاموس المحيط .‬ ‫) الفيروز آبادي (‬ ‫ـ لسان العرب .‬ ‫) ابن مانظور (‬ ‫ـ مختار الصحاح .‬ ‫) الجوهري (‬
  40. 40. ‫ـ المخصص .‬ ‫اّ‬ ‫) ابن سيده (‬ ‫ـ المعجم الوسيط .‬ ‫) مجمع اللغة العربية بالقاهرة (‬ ‫ـ المعجم الوجي ز .‬ ‫) مجمع اللغة العربية بالقاهرة (‬ ‫خامسا : كتب التراجم :‬ ‫ ً‬ ‫ـ أسد الغابة في معرفة الصحابة .‬ ‫ـ الصابة في تميي ز الصحابة .‬ ‫ـ العـالم .‬ ‫) ابن الثير (‬ ‫) ابن حجر العسقالني (‬ ‫) خير الدين ال زركلي (‬ ‫ـ تراجم العالم المعاصرين في العالم السالمي . ) أنور الجاندي (‬ ‫ـ الشعر والشعراء .‬ ‫) ابن قتيبة (‬
  41. 41. ‫ـ عيون النباء في طبقات الطباء . ) ابن أبي أصيبعة (‬ ‫ـ طبقات فحول الشعراء .‬ ‫) ابن سالم الجمحي (‬ ‫ـ معجم الدباء .‬ ‫) ياقوت الحموي (‬ ‫ـ معجم المؤلفين .‬ ‫) عمر رضا كحالة (‬ ‫ـ وفيات العيان .‬ ‫) ابن خلكان (‬ ‫سادسا : الدين السالمي :‬ ‫ ً‬ ‫) 1 ( القرآن الكريم :‬ ‫أ- علوم القرآن :‬ ‫ـ التقان في علوم القرآن .‬ ‫) السيوطي (‬
  42. 42. ‫ـ البرهان في علوم القرآن .‬ ‫) ال زركشي (‬ ‫ـ معترك القران في إعجاز القرآن . ) السيوطي (‬ ‫ـ ماناهل العرفان .‬ ‫) محمد عبد العظيم ال زرقاني (‬ ‫ب- التفسير :‬ ‫ـ تفسير القرآن العظيم .‬ ‫) ابن كثير (‬ ‫ـ الجامع لحكام القرآن .‬ ‫) القرطبي (‬ ‫ـ جامع البيان عن تأويل آي القرآن .‬ ‫ـ في ظالل القرآن .‬ ‫ـ الكشاف عن حقائ ق التان زيل .‬ ‫ج- المعاجم :‬ ‫) الطبري (‬ ‫) سيد قطب (‬ ‫) ال زمخشري (‬
  43. 43. ‫ـ معاني القرآن .‬ ‫) الفراء (‬ ‫ـ المعجم المفهرس للفاظ القرآن الكريم . ) محمد فؤاد عبد الباقي (‬ ‫ـ المفردات في غريب القرآن .‬ ‫) الراغب الصفهاني (‬ ‫) 2 ( الحديث الشريف :‬ ‫ـ الباعث الحثيث في علوم الحديث . ) ابن كثير (‬ ‫ـ كتب الصحاح المعروفة .‬ ‫ـ فت ح الباري .‬ ‫) البخاري ، مسلم ، ... إلخ (‬ ‫) ابن حجر العسقالني (‬ ‫ـ المعجم المفهرس للفاظ الحديث الشريف .‬ ‫) فانسك وآخرون (‬
  44. 44. ‫) 3 ( الفقه السالمي :‬ ‫أ ـ القاناع في حل ألفاظ أبي يشجاع .‬ ‫) فقه يشافعي (‬ ‫ب ـ حايشية ابن عابدين .‬ ‫) فقه حانفي (‬ ‫ج ـ الشرح الصغير للدردير .‬ ‫) فقه مالكي (‬ ‫د - المغاني لبن قدامة .‬ ‫هـ- - الفقه السالمي وأدلته .‬ ‫و- الفقه على المذاهب الربعة .‬ ‫) فقه حانبلي (‬ ‫) وهبة ال زحيلي (‬ ‫) عبدالرحمن الج زيري (‬ ‫) 4 ( العقائد والتوحيد :‬ ‫أ ـ الريشاد إلى قواطع الدلة في أصول العتقاد . ) المام الجوياني (‬
  45. 45. ‫ب- القتصاد في العتقاد .‬ ‫ج- الفر ق بين الفر ق (‬ ‫رِ قَ‬ ‫ قَ قْ‬ ‫) الغ زالي (‬ ‫) البغدادي (‬ ‫) 5 ( السيرة الانبوية :‬ ‫أ ـ السيرة الانبوية .‬ ‫) ابن هشام (‬ ‫ب- فقه السيرة .‬ ‫) محمد سعيد رمضان البوطي (‬ ‫ج- فقه السيرة .‬ ‫) محمد الغ زالي (‬ ‫د- القول المبين في سيرة سيد المرسلين . ) محمد الطيب الانجار (‬
  46. 46. ‫سابعا : اللغة والانحو :‬ ‫ ً‬ ‫1- أدب الكاتب .‬ ‫2- جامع الدروس العربية .‬ ‫) ابن قتيبة (‬ ‫) مصطفى الغاليياني (‬ ‫3- الم زهر في علوم اللغة .‬ ‫) السيوطي (‬ ‫4- معجم الخطاء الشائعة .‬ ‫) محمد العدناني (‬ ‫5- معجم الصواب والخطأ .‬ ‫) إميل يعقوب (‬ ‫6- الانحو الوافي .‬ ‫ثامانا : الدب :‬ ‫ ً‬ ‫1- الغاني .‬ ‫2- البيان والتبيين .‬ ‫) عباس حسن (‬ ‫) أبو الفرج الصفهاني (‬ ‫) الجـاحـظ (‬
  47. 47. ‫3- الحيوان .‬ ‫) الجـاحـظ (‬ ‫4- تاريخ الدب العربي .‬ ‫) عمر فروخ (‬ ‫5- تاريخ الدب العربي .‬ ‫) كارل بروكلمان (‬ ‫6- العقد الفريد .‬ ‫7- الكامل .‬ ‫8- مجمع المثال .‬ ‫) ابن عبد ربه (‬ ‫) المبرد (‬ ‫) الميداني (‬ ‫تاسعا : البالغة العربية :‬ ‫ ً‬ ‫1- أسرار البالغة .‬ ‫) عبد القاهر الجرجاني (‬ ‫2- دلئل العجاز .‬ ‫) عبد القاهر الجرجاني (‬
  48. 48. ‫3- العمدة .‬ ‫) ابن ريشي ق (‬ ‫4- كتاب الصاناعتين .‬ ‫) أبو هالل العسكري (‬ ‫5- المثل السائر .‬ ‫) ابن الثير (‬ ‫عايشرا : الجغرافيا :‬ ‫ ً‬ ‫1- أحسن التقاسيم في معرفة القاليم .‬ ‫) المقدسي (‬ ‫2- أطلس التاريخ السالمي .‬ ‫3- الطلس الحديث .‬ ‫4- الطلس العربي .‬ ‫5- رحلة ابن بطوطة .‬ ‫6- رحلة ابن جبير .‬ ‫7- صورة الرض .‬ ‫) الدريسي (‬
  49. 49. ‫حادي عشر : التاريخ :‬ ‫1- البداية والانهاية .‬ ‫) ابن كثير (‬ ‫2- تاريخ المم والملوك .‬ ‫) الطبري (‬ ‫3- تاريخ الخلفاء .‬ ‫) السيوطي (‬ ‫4- صب ح العشى .‬ ‫) القلقشاندي (‬ ‫5- الطبقات الكبرى .‬ ‫) ابن سعد (‬ ‫6- الكامل في التاريخ .‬ ‫) ابن الثير (‬
  50. 50. ‫ثاني عشر : الحضارة السالمية :‬ ‫1- تاريخ العلوم عاند العرب .‬ ‫2- حضارة العرب .‬ ‫) عمر فروخ (‬ ‫) جوستاف لوبون (‬ ‫3- يشمس العرب تسطع على الغرب . ) زيجريد هونكه (‬ ‫4 - الموج ز في التراث العلمي العربي السالمي . ) علي عبد ال الدفاع (‬ ‫5- موسوعة الحضارة السالمية .‬ ‫) أحمد يشلبي (‬
  51. 51. ‫يطل ق على العصر الذي نعيش فيه عصر النفجار المعرفي ؛‬ ‫ُ‬ ‫نظرا لكثرة المعلومات وتانوعها في جميع المجالت ، ووسط هذا‬ ‫ ً‬ ‫ال زخم المعرفي على الباحث أن يمي ز بين نوعين من المراجع :‬ ‫1- مراجع جادة :‬ ‫وض ح فيها جهد المؤلف ودقته وفهمه للموضوع ، وهذه المراجع تتسم‬ ‫بأمور مانها :‬ ‫ـ الكتابة الموضوعية : ويقصد بها عدم تعصب الباحث لرأيه ، أو‬ ‫تحي زه لراء باحثين آخرين ، وعدم التكلف أو التعسف في إصدار‬ ‫الحكام المانافية للواقع أو الحقائ ق .‬ ‫ـ التسويغ : والمقصود به أن تأتي الكتابات مدعومة بالدليل المانطقي‬ ‫أو بالمثلة ، أو الانماذج ، أو الستشهادات ، أو القتباسات ... إلخ .‬
  52. 52. ‫ـ العمـ ق : فال تكون الفكار سطحية ، محدودة الفا ق ، فقيرة المضمون‬ ‫بل يانبغي أن تفت ح للقارئ مجالت رحبة للتفكير والتأصيل ، واستيفاء‬ ‫جوانب الموضوع .‬ ‫ـ الدقـة : فال تكون المعلومات الواردة مشتتة أو متداخلة ، أو مبهمة‬ ‫ُ قْ‬ ‫تحول دون تمكن الباحث من التركي ز والوصول إلى الانتائج المرجوة .‬ ‫اّ‬ ‫اّ‬ ‫ـ الوزن العلمي : ويقصد به أن تكون المادة العلمية فيها مستقاة من مظان‬ ‫علمية متخصصة .‬ ‫2- مراجع سطحية :‬ ‫كتبت مجاراة لحداث معيانة ، ومن صفات هذه المراجع أنها :‬ ‫ُ‬ ‫ـ تفتقر إلى الجدية .‬ ‫اّ‬ ‫ـ بعيدة عن العم ق .‬ ‫ـ تأتي الحكام فيها متسرعة غير مسوغة .‬ ‫اّ‬ ‫اّ‬
  53. 53. ‫ـ تانقصها الدقة والموضوعية .‬ ‫ـ ل تخلو من التكلف والتعسف .‬ ‫اّ‬ ‫اّ‬ ‫ـ ليس لها وزن علمي معتبر .‬ ‫ـ ليس فيها كثير فائدة .‬ ‫ومن أمثلة ذلك : الخبار التي تتعل ق بأحداث طارئة ، أو مواقف عارضة ،‬ ‫اّ‬ ‫والاندوات أو اللقاءات العامة غير المتخصصة ، والعالنات والانشرات التي‬ ‫تروج لسلعة ... إلخ .‬ ‫اّ‬ ‫ولذا يانبغي أل يسـرع الباحـث إلى اعتماد المراجع كيفما كانت ، وإنما عليه‬ ‫ُ‬ ‫إخضاعها للفحص والانظر والتمحيص ، واصطفاء ما هو جاد ، واستبعاد ما‬ ‫هو سطحي .‬
  54. 54. ‫بعد انتهاء الباحث من اختيار موضوع البحث وتحديد عانوانه ووضع خطته ،‬ ‫يأتي دور البحث عن المراجع التي تقدم له المادة الولية الالزمة لبحثه ، وإذا نج ح‬ ‫الباحث في وضع تصور جيد لبواب بحثه ، سهل عليه تخصيص مراجع لكل باب .‬ ‫اّ‬ ‫ونعرض فيما يأتي مقترحات تساعده للتوصل إلى مراجع بحثه :‬ ‫1 - العودة إلى المراجع التي اطلع عليها الباحث في مرحلة اختيار موضوع بحثه .‬ ‫2 - الرجوع إلى دوائر المعارف ، والفادة من الكتابات التي تعالج موضوع البحث .‬ ‫3- الرجوع إلى كتب التراجـم إذا كان البحث يتاناول أحد العالم .‬ ‫4- الفادة من القوائم الواردة في الكتب المتصلة بموضوع البحث .‬ ‫5 - مراجعة فهارس المكتبة ومصادر المعلومات : ) الفهرس اللي ، الفهرس البطاقي ( .‬ ‫6- متابعة البحاث الجديدة في الدوريات المتخصصة .‬ ‫7 - استشارة أهل الخبرة من الساتذة والباحثين المتخصصين في موضوع الدراسة .‬
  55. 55. ‫المصدر هو : كل ما يشتمل على المادة العلمية الساسية للبحث ، ويعتمد عليه‬ ‫الباحث اعتمادا مبايشرا .‬ ‫ ً‬ ‫ ً‬ ‫والمرجع هو : كل ما يشتمل على معلومات لها صلة بالمادة الساسية الواردة في‬ ‫المصدر .‬ ‫ومثال ذلك :‬ ‫ُ اّ‬ ‫إذا أردنـا الكتابـة عن إنجازات الرازي الطبيـة فإن كتابـه ) الحاوي ( يعد‬ ‫مصدرا ، أما ما عداه مما كتب حول حياته وإنجازاته الطبية فيدخل في عداد‬ ‫ ً‬ ‫المراجع .‬ ‫وإذا أردنا الكتابة عن الخصائص السلوبية للجاحظ فإن جميع مؤلفاته تعد مصادر ، أما‬ ‫ُ اّ‬ ‫كتابات الخرين عانه فهي مراجع .‬
  56. 56. ‫التوثيق: لغة: :‬ ‫ ً‬ ‫): وثق: (: فلنا: :: قال: فيه: :: إنه: ثقة: ،: ووثق: الرمر: :: أحكمه: ،: ووثق: العقـد‬ ‫قّ‬ ‫قّ‬ ‫قّ‬ ‫: ونحـوه: :: سجهله: بالطريق: الرسمي: ،: فكان: رموضع: ثقة: .‬ ‫قّ‬ ‫والتوثيق: اصطلحا: :‬ ‫ ً‬ ‫هو: نسبة: المعهلورمة: إلى: صاحبها: أو: رمصدرها: العهلمي: .‬ ‫أهمية: التوثيق: :‬ ‫لهلتوثيق: أهمية: كبيرة: في: كل: بحث: عهلمي: ،: ول: يمكن: أن: يستغني: عنه: الباحث: ؛‬ ‫قّ‬ ‫: نظرا: لما: يكسبه: رمن: أرمانة: وثقة: في: الوسـاط: العهلمية: ،: ورما: يضفيه: عهلى: البحث: رمن‬ ‫ ً‬ ‫: أهمية: ورمصداقية: .‬
  57. 57. ‫أول: :: القرآن: الكريم: :‬ ‫ ً‬ ‫تتم: عادة: الستعانة: في: توثيق: اليات: القرآنية‬ ‫ُّ‬ ‫: ): بالمعجم: المفهرس: للفاظ: القرآن: الكريم: (: لـ: ): رمحمد: فؤاد: عبد: الباقي: (: .‬ ‫وعند: توثيق: آية: قرآنية: نذكر: اسم: السورة: ورقم: الية: ،: وذلك: عهلى: النحو: التي: :‬ ‫قال: تعالى: :: ": رمن: عمل: صالحا: فهلنفسه: ورمن: أسـاء: فعهليها: ورما: ربك: بظـل م: لهلعبيد: "‬ ‫ُّ ظب َ‬ ‫ظب َ‬ ‫ظب َ أ ْ‬ ‫ظب َ أ ْ ظب َ‬ ‫: : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : : .: ): 1: (‬ ‫): 1: (: سورة: فصهلت: ،: الية: 64: .‬ ‫ثانيا: :: الحاديث: النبوية: الشريفة: :‬ ‫ ً‬ ‫تتم: عادة: الستعانـة: في: توثيق: الحاديث: النبوية: الشريفة: ‬ ‫ُّ‬ ‫بـ: ): المعجم: المفهرس: للفاظ: الحديث: الشريف: (: لـ: ): فنسنك: (: .‬
  58. 58. ‫.‪ a‬إذا: تم: الذخذ: رمن: كتب: الحاديث: النبوية: الشريفة: ،: فإننا: نذكر: اسم: المصدر: الصهلي: ‬ ‫.‪ :) b‬صحيح: البخاري: ،: صحيح: رمسهلم: (: ‬ ‫.‪ :، c‬ثم: رقم: الجزء: ،: ثم: الكتاب: ،: ثم: الباب: ،: ثم: رقم: الصفحة: .‬ ‫رمثال: :: صحيح: البخاري: ،: الجزء: الول: ،: كتاب: الطهارة: ،: باب: الوضوء: ،: ص: 29: .‬ ‫ب-: إذا: أذخذ: رمن: كتاب: غير: رمبوب: رمن: كتب: الحديث: ،: تكتب: بيانات: الكتاب: العادي: .‬ ‫كُ‬ ‫َّ‬ ‫كُ‬ ‫رمثال: :: المؤلف: :: العنوان: ،: دار: النشر: ،: بهلد: النشر: ،: رقم: الطبعـة‬ ‫: ): إن: ودجد: (: ،: التاريخ: ،: الجزء: ): إن: ودجد: (: ،: رقم: الصفحة: .‬ ‫كُ‬ ‫كُ‬ ‫ثالثا: :: المعادجم: والموسوعات: ودوائر: المعارف: المرتبة: ألفبائيا: :‬ ‫ ً‬ ‫ـ: المعادجم: الهلغوية: :: يكتفى: بذكر: اسم: المعجم: والمادة: :: القارموس: المحيط: ،‬ ‫: رمادة: ): س: ل: م: (: .‬ ‫ـ: دوائر: المعارف: :: يكتفى: بذكر: اسم: الدائرة: : والجزء: ،: والصفحة: :‬ ‫: دائرة: المعارف: السلرمية: ،: ج: 1: ،: ص: 482: .‬ ‫ـ: رمعادجم: العل م: :: يكون: التوثيق: رمنها: عهلى: النحو: التي: :‬ ‫*: ذخير: الدين: الزركهلي: :: العل م: ،: ج: 5: ،: ص: 49: .‬ ‫*: عمر: رضا: كحالة: :: رمعجم: المؤلفين: ،: ج: 6: ،: ص: 37: .‬
  59. 59. ‫رابعا: :: الكتب: العربية: :‬ ‫ ً‬ ‫1-: رمن: كتاب: لمؤلف: واحد: :: يذكر: اسم: المؤلف: :: العنوان: ،: دار: النشر: ،: بهلد: النشر‬ ‫،: رقم: الطبعـة: ): إن: ودجد: (: ،: التاريخ: ،: الجزء: ): إن: ودجد: (: ،: رقم: الصفحة: .‬ ‫كُ‬ ‫كُ‬ ‫2-: رمن: كتاب: لمؤلفين: اثنين: :: يذكر: السم: الول: والثاني: ،: نحو: :: ‬ ‫د.: ذخالد: إبراهيم: ،: و: د.: رمحمد: صادق: :: أزرمة: المياه: في‬ ‫: الوطن: العربي: ،: رمكتبة: النجهلو: المصرية: ،: القاهرة: ،: الطبعة: الولى: ‬ ‫،: سنة: 9791 م: ،: ص: 81: .‬ ‫3-: رمن: كتاب: لثلثة: رمؤلفين: :: تذكر: أسماء: المؤلفين: الثلثة: حسب: ترتيب: كتابتها: ‬ ‫عهلى: صفحة: الغلف: ،: نحو: :: د.: عبد: الغني: عبود: ،: د.: حسن: عبد: العال: ،‬ ‫د.: عهلى: ذخهليل: :: فهلسفة: التعهليم: ‬ ‫البتدائي: وتطبيقاته: ،: دار: الفكر: العربي: ،: رمصر: ،: الطبعة: الولى: ،: ‬ ‫سنة: 2891 م: ،: ص: 48: .‬
  60. 60. ‫4-: رمن: كتاب: لكثر: رمن: ثلثة: رمؤلفين: :: يذكر: السم: الول: رمع: ذكر: كهلمة‬ ‫كُ‬ ‫: ": وآذخرون: ": ،: نحو: :: الدكتور: رمحمود: رشدي: ذخاطر: وآذخرون: :‬ ‫طرائق: تدريس: الهلغة: العربية: ،: دار: المعارف: ،: القاهرة: ،: الطبعة: الرابعة: ،: ‬ ‫سنة: 0891 م: ،: ص46: .‬ ‫5 -: كتاب: لمؤلف: قديم: له: كنية: أو: لقب: رمشهور: :: يذكر: الهلقب: أو: الكنية: أو ً‬ ‫ل‬ ‫كُ‬ ‫: ،: ثم: السم: بين: قوسين: ،: وذلك: عهلى: النحو: التي: :‬ ‫سيبويه: ): عمرو: بن: عثمان: (: :: الكتاب: ،: تحقيق: :: عبد: السل م: هارون: ،‬ ‫دار: الكتب: العهلمية: ،: القاهرة: ،: الطبعة: الثالثة: ،: سنة: 7891 م: ،: ج: 3: ،: ص: 94: .‬ ‫6 -: رمن: كتاب: رمحقق: :: يذكر: اسم: المؤلف: القديـم: ،: عنوان: الكتاب: ،‬ ‫كُ‬ ‫َّ‬ ‫: اسم: المحقق: ،: دار: النشر: ،: رقم: الطبعة: ،: التاريخ: ،: الجزء: ،: الصفحة: ‬ ‫ِّ‬ ‫نحو: :أبو: عبيدة: ): رمعمر: بن: المثنى: (: :: رمجاز: القرآن: ،: تحقيق: :‬ ‫د.: رمحمد: فؤاد: سزكين: ،: رمكتبة: الخانجي: ،: القاهرة: ،: الطبعة: الولى: ،: ‬ ‫سنة: 8891 م: ،: ج: 1: ،: ص: 32: .‬
  61. 61. ‫*: رمهلحوظة: :: يتبع: في: عدد: المحققين: رما: طبق: في: عدد: المؤلفين: .‬ ‫قّ‬ ‫7 -: التوثيق: رمن: كتاب: رمتردجم: :: يذكر: اسم: المؤلف: أول: ،: ثم: عنـوان: الكتاب‬ ‫ ً‬ ‫كُ‬ ‫: المتردجـم: ،: ثم: اسـم: المتردجـم: رمسبوقـا: بكهلمة: ): تردجمة: (: ،: دار: النشر: ،: بهلد: النشر‬ ‫ ً‬ ‫: ،: رقم: الطبعة: ،: التاريخ: ،: الجزء: ): إن: ودجد: (: ،: الصفحة: .‬ ‫رمثال: :‬ ‫بيتر: هاي: :: رمودجز: تاريخ: الدب: الرمريكي: ،: تردجمة: :: هيثم: عهلي: حجازي: ‬ ‫،: دار: الكتب: العهلمية: ،: لبنان: ،: الطبعة: الولى: ،: سنة: 2891 م: ،: ص: 48: .: : ‬ ‫*: رمهلحوظة: :: يتبع: في: عدد: المتردجمين: رما: طبق: في: عدد: المؤلفين: والمحققين: .‬ ‫قّ‬ ‫ذخارمسا: :: التوثيق: رمن: كتاب: بهلغة: أدجنبية: :‬ ‫ ً‬ ‫اسم: المؤلف: :: عنوان: الكتاب: ،: دار: النشر: ،: بهلد: النشر: ،: رقم: الطبعة: ،‬ ‫: التاريخ: ،: الصفحة: ،: نحو: :‬ ‫: ‪Raman :Selen :: :The :theory :Of :Criticism :, :Long :man‬‬ ‫.: 59: ‪, :London :, :Tenth :Impression :,1997, :P‬‬
  62. 62. ‫وتردجمة: التوثيق: السابق: هي: :‬ ‫رارمان: لِهلدن: :: نظرية: النقد: ،: دار: لونجمان: ،: لندن: ،: الطبعة: العاشرة: ،: ‬ ‫سأ ْ‬ ‫سنة: 7991: ،: ص: 59: .‬ ‫*: رمهلحوظة: :: ل: داعي: لكتابة: اسم: المؤلف: إذا: اشتهر: بكنية: أو: لقب: .‬ ‫سادسا: :: الدوريات: :‬ ‫ ً‬ ‫يذكر: اسم: كاتب: المقال: :: ): عنوان: المقال: (: بين: قوسين: ،: اسم: الدورية: وتحتها‬ ‫كُ‬ ‫: ذخط: : بهلد: النشر: ،: رقم: العدد: ،: السنة: ،: الصفحة: .‬ ‫نحو: :: فاروق: زكي: :: ): الرفاهية: وبناء: النسان: (: ،: رمجهلة: شؤون: أدبية: ،: ‬ ‫الشارقة: ،: العدد: 82: ،: السنة: السابعة: ،: سنة: 0991 م: ،: ص: 32: .‬ ‫رمهلحوظـات: :‬ ‫1-: تكتب: بيانات: النشر: كارمهلة: في: المرة: الولى: فقط: .‬ ‫2-: عند: أذخذ: اقتباس: رمرة: ثانية: رمن: رمصدر: القتباس: السابق: رمباشرة: يحال: بكهلمة: ‬ ‫المردجع: السابق: ،: ثم: يذكر: رقم: الصفحة: .‬ ‫كُ‬
  63. 63. ‫3- : في: حالة: أذخذ: اقتباس: رمن: رمردجع: تم: الذخذ: رمنه: سابقا: وفصل: بين: القتباسين‬ ‫ ً كُ‬ ‫: بمرادجع: أذخرى: ،: يكتفى: بذكر: المؤلف: والعنوان: والصفحة: .‬ ‫كُ‬ ‫4- : يمكن: أن: نختصر: كهلمة: ): طبعة: (: إلى: ): ط: (: ،: و): دجزء: (: إلى: ): ج: (: ،‬ ‫: و): رمجهلد: (: إلى: ): رمج: (: ،: و): صفحة: (: إلى: ): ص: (: .‬ ‫5-: إذا: أذخذت: القتباسات: رمن: صفحات: رمحددة: غير: رمتتابعة: ،: تذكر: أرقا م: الصفحات‬ ‫رمثال: :: ص: 32: ،: 72: ،: 92: .‬ ‫6- : إذا: أذخذت: اقتباسات: رمن: صفحات: رمتتالية: يذكر: رقم: الصفحة: الولى: ورقم: ‬ ‫كُ‬ ‫الصفحة: الذخيرة: ،: وبين: الرقمين: شرطة: ): -: (: .‬ ‫رمثال: :: ص: 52: –: 03: .‬ ‫7- : عند: توثيق: نص: تصرف: فيه: الباحـث: ،: يشار: إلى: ذلك: بكهلمة: ): بتصرف: (: ،‬ ‫كُ‬ ‫َّ‬ ‫: بعد: ذكر: رقم: الصفحة: .‬ ‫رمثال: :: ص: 75: ): بتصرف: (: .‬
  64. 64. ‫تعريف: الهارمش: :‬ ‫الهارمش: هو: الجزء: الذي: يخصصه: الباحث: في: أسفل: الصفحة: ؛: ليدون: فيه‬ ‫قّ‬ ‫: رمعهلورمات: ذات: صهلة: ببحثه: .‬ ‫ويفصل: الباحث: بين: المتن: ): المعهلورمات: المكتوبة: فوق: ذخط: الهارمش: (: والهارمش‬ ‫: بخط: يقارب: ثهلث: طول: السطر: ،: ويترك: في: الهارمش: رمساحة: تتناسب: والمعهلورمات‬ ‫التي: ستدون: فيه: .‬ ‫قّ‬ ‫أهميته: :‬ ‫يولي: الباحثون: الهارمش: اهتمارما: كبيرا: ؛: لنه: يضفي: عهلى: البحث: صبغة: عهلمية‬ ‫كُ‬ ‫ ً‬ ‫ ً‬ ‫كُ‬ ‫كما: أنه: يوضح: الجهد: الذي: بذله: الباحث: في: سبيل: الوصول: إلى: المعهلورمة: ،‬ ‫: ويسهل: عهلى: القارئ: الردجوع: إلى: المصدر: الذي: استقيت: رمنه: المادة: العهلمية‬ ‫كُ‬ ‫قّ‬ ‫: لهلتثبت: رمنها: .‬ ‫قّ‬
  65. 65. ‫وذخهلو: البحث: رمن: الهارمش: يشعر: لقارئ: أنه: أرما م: كم: كبير: رمن: المعهلورمات: ،: ‬ ‫ٍّ‬ ‫دون: أن: يجد: لها: سندا: أو: دليل: .‬ ‫ ً‬ ‫ ً‬ ‫طرائق: كتابة: الهارمش: :‬ ‫هناك: ثل ث: طرائق: لترقيم: الهارمش: وهي: :‬ ‫1-: وضع: أرقا م: رمستقهلة: في: كل: صفحة: فيها: اقتباس: ،: بدءا: رمن: الرقم: ): 1: (: ‬ ‫ ً‬ ‫،: هكذا: :: ): 1: (: ،: ): 2: (: ،: ): 3: (: ...: إلخ: ،: إلى: نهاية: الصفحة: البحثية: ،: ويكتب‬ ‫كُ‬ ‫: هذا: الرقم: في: رمكانين: :‬ ‫ـ: نهاية: الفقرة: المقتبسة: .‬ ‫ـ: الهارمش: .: : : : : : : : : : : : : : : : ‬ ‫وكتابة: الرقم: في: المتن: يهلفت: انتباه: القارئ: إلى: ودجود: رمهلحوظة: رمهمة: يجب: الردجوع‬ ‫: إليها: ،: وعندرما: ينتقل: الباحث: إلى: صفحة: أذخرى: يصنع: فيها: رما: صنع: في: سابقتها: .‬
  66. 66. ‫وهذه: الطريقة: أكثر: الطرائق: شيوعا: في: البحو ث: العهلمية: .‬ ‫ ً‬ ‫2-: كتابة: أرقا م: هوارمش: كل: فصل: رمجتمعة: رمتسهلسهلة: في: نهاية: الفصل: ،: وتبدأ‬ ‫: بالرقا م: بالرقم: ): 1: (: ،: وتتوالى: حتى: نهاية: الفصل: .‬ ‫وهذه: الطريقة: فيها: تشتيت: لذهن: القارئ: ؛: لنها: تهلجئه: إلى: تقهليب: صفحات: ‬ ‫البحث: ؛: كي: يعرف: رمصدر: رمعهلورمة: رمعينة: ،: أو: رمعنى: كهلمة: صعبة: ،: ثم: يعود‬ ‫: إلى: القراءة: رمرة: أذخرى: .‬ ‫3-: كتابة: أرقا م: رمسهلسهلة: لهلبحث: كهله: في: صفحات: رمستقهلة: في: نهاية: البحث: ،‬ ‫: وتقتصر: هذه: الطريقة: عهلى: بحو ث: الدوريات: .‬ ‫وظائف: الهارمش: :‬ ‫1-: توثيق: المادة: التي: يقتبسها: الباحث: .‬ ‫2-: تفسير: رمعنى: كهلمة: غارمضة: .‬ ‫3-: توضيح: رمصطهلح: رمن: المصطهلحات: العهلمية: .‬
  67. 67. ‫4-: التعريف: بأحد: العل م: .‬ ‫5-: التعريف: بأحد: الرماكن: .‬ ‫6-: إبداء: بعض: التحفظات: التي: يرى: الباحث: أن: ذكرها: في: المتن: يعوق‬ ‫: تسهلسل: الفكار: .‬ ‫7-: الشارة: إلى: رأي: رمعين: .‬ ‫8-: الحالة: إلى: رمكان: آذخر: في: البحث: .‬ ‫9-: الحالة: إلى: رمجموعة: رمن: المرادجع: لمن: أراد: التوسع: في: فكرة: رما: .‬ ‫قّ‬
  68. 68. ‫بعد: أن: يتعرف: الباحث: رمصادر: ورمرادجع: بحثه: ،: يشرع: في: قراءتها: ‬ ‫بهدف: دجمع: المادة: العهلمية: اللزرمة: ،: وعهليه: أن: يعهلم: أن: دقة: اذختيار: ‬ ‫المادة: العهلمية: ،: وتمييز: رما: يتعهلق: رمنها: بموضوع: بحثه: رمن: غيره: ،: ‬ ‫واستخلص: القضايا: العهلمية: الهارمة: ،: هي: التي: تمده: بمعطيات: يوظفها: ‬ ‫قّ‬ ‫قّ‬ ‫في: بحثه: بشكل: إيجابي: .: وعقب: اذختيار: الباحث: المادة: العهلمية: المناسبة: ‬ ‫لبحثه: ،: يدونها: عهلى: بطاقات: رمن: الورق: المقوى: نسبيا: .: وتتيح: البطاقات: ‬ ‫ ً‬ ‫قّ‬ ‫قّ‬ ‫سهولة: التعارمل: رمع: القتباسات: ،: إذ: يمكن: إعادة: ترتيبها: بيسر: ،: ‬ ‫واستبعاد: غير: الضروري: رمنها: .‬
  69. 69. ‫ما يراعى في البطاقات عند تدوين‬ ‫القتباسات :‬ ‫1-: توحيد: حجم: البطاقات: .‬ ‫2-: كتابة: رمعهلورمة: واحدة: فقط: عهلى: كل: بطاقة: .‬ ‫3 -: تسجيل: التعهليق: عهلى: البطاقـة: ): بالنقد: أو: المقارنة: أو: التحهليل: (: في: أسفهلها: ‬ ‫،: أو: عهلى: ظهرها: بهلون: رمختهلف: .‬ ‫4 -: يدون: في: البطاقـة: الواحدة:عنوان: الفكرة،: والنص: المقتبس: ،: ورمصدر: ‬ ‫قّ‬ ‫القتباس: .‬ ‫5-: وضع: البطاقات: المتشابهة: في: الموضوع: أو: الفكرة: بعضها: رمع: بعض: .‬ ‫أ ْ‬
  70. 70. ‫وتجدر: الشارة: إلى: أن: الغراق: في: نقل: النصوص: فضل: عن: أنه: يمثل: ‬ ‫ ً‬ ‫عبئا: عهلى: البحث: ،: فإنه: غالبا: رما: يؤدي: إلى: النتائج: التية: :‬ ‫ ً‬ ‫ ً‬ ‫ـ: عجز: الباحث: عن: تحهليل: دجميع: النصوص: ،: ونقدها: ،: والتأليف: بينها: .‬ ‫ـ: تعطيل: فكره: عن: التحهليق: والبداع: والبتكار: .‬ ‫ـ: إيراد: بعض: النصوص: في: غير: رموضعها: .‬ ‫ـ: إظهار: البحث: بصورة: رمفككة: غير: رمترابطة: .‬ ‫وقد: تقتضي: طبيعـة: بعض: الموضوعات: الكثار: رمن: القتباسات: ،: فالموضوع: ‬ ‫الذي: يتناول: رمثل: تحهليل: نقديا: لراء: رمفكر: رما: تكثر: فيه: القتباسات: ؛: لذخضاعها: ‬ ‫ ً‬ ‫ ً‬ ‫ ً‬ ‫لهلتفسير: والتحهليل: والنقد: .‬
  71. 71. ‫وعلى الباحث أن يعلم أنه :‬ ‫ـ: رمسؤول: عن: كل: رما: يورده: في: بحثه: ،: ول: يعفيه: رمن: هذه: المسؤولية: أن: ‬ ‫يكون: رما: أورده: قد: أذخذه: عن: عالم: كبير: .‬ ‫ـ: رمن: الوادجب: عهليه: أن: يقتبس: المعهلورمة: رمن: المصدر: الصهلي: ،: ول: يأذخذها: ‬ ‫رمن: رمؤلف: اقتبسها: رمن: رمصدرها: الصهلي: ؛: لحتمال: أن: يكون: هذا: المؤلف: لم: ‬ ‫ينقل: النص: بدقة: ،: أو: تصرف: فيه: ،: أو: وقع: في: ذخطأ: غير: رمقصود: في: أثناء: ‬ ‫قّ‬ ‫النقل: ،: رمما: يوقع: الباحث: في: الخطأ: نفسه: ،: ولتجنب: ذلك: عهليه: أن: يعود: إلى: ‬ ‫قّ‬ ‫المصدر: الصهلي: ،: وإذا: تعذرت: عهليه: العودة: إلى: المصدر: الصهلي: لنفاد: ‬ ‫قّ‬ ‫الطبعة: رمثل: ،: فعهليه: أن: يذكر: المصدر: الذي: اقتبس: رمنه: رمباشرة: ،: وعهلى: ‬ ‫ ً‬ ‫سبيل: المثال: لو: نقهلنا: نصا: لهلمرزباني: رمن: الموشح: عن: كتاب: ): التطور: ‬ ‫َّ‬ ‫كُ‬ ‫ ً‬ ‫والتجديد: (: لهلدكتور: شوقي: ضيف: ،: يكتب: هكذا: :: الموشح: لهلمرزباني: ،: نقل: ‬ ‫ ً‬ ‫كُ‬ ‫َّ‬ ‫كُ‬ ‫عن: ): التطـور: والتجديد: (: لهلدكتور: شوقي: ضيف: .‬
  72. 72. ‫ـ: يفضل: العتماد: عهلى: طبعة: واحدة: في: البحث: ،: ويستحسن: أن: تكون: الذخيرة: ‬ ‫كُ‬ ‫كُ قّ‬ ‫؛: لن: المؤلف: عادة: رما: يزيد: رمادة: بحثه: وينقحها: في: الطبعات: المتتالية: ،: ‬ ‫قّ‬ ‫وربما: يغير: رأيا: أو: يعدل: عنه: ،: ولو: اعتمدنا: الطبعات: السابقة: فقط: ،: ونقهلنا: ‬ ‫لِ‬ ‫ ً‬ ‫قّ‬ ‫عنها: رأيه: ،: لما: كنا: رمنصفين: له: ،: وإذا: ردجع: الباحث: إلى: أكثر: رمن: طبعة: ‬ ‫لسبب: رما: ،: عهليه: أن: يشير: إلى: ذلك: في: الهارمش: .‬
  73. 73. ‫وفيما: يتعهلق: بكتب: الترا ث: غالبا: رما: يشار: إلى: رمكـان: الطبع: فقط: ،: فيقال: :: ‬ ‫ ً‬ ‫طبعة: دار: الكتب: المصرية: ،: أو: طبعة: بولق: ،: أو: طبعة: دار: الحياة: ‬ ‫بالشارقة: .........إلخ: .‬
  74. 74. ‫هناك: أنماط: عديدة: لجمع: المادة: العهلمية: التي: يتكون: رمنها: البحث: ،: ول: شك: أن: ‬ ‫قّ‬ ‫هذه: المادة: تتنوع: تبعا: لتنوع: البحث: وطبيعته: وهدفه: ،: و: نورد: فيما: يأتي: عدة: ‬ ‫ ً‬ ‫أنماط لجمع مادة البحث منها :‬
  75. 75. ‫وهذا: يتطهلب: رمن: الباحث: الدقة: التارمة: في: النقل: ،: وعد م: الحذف: أو: النسيان: ،: ‬ ‫وإذا: اضطر: إلى: حذف: بعض: الكهلمات: أو: الجمل: ،: فعهليه: أن: يضع: ثل ث: نقاط: ‬ ‫): ...: (: ،: تشير: إلى: أن: رمكان: هذه: النقاط: كهلمات: أو: عبارات: رمحذوفة: : كما: يجب: ‬ ‫عهلى: الباحث: أن: يضع: المادة: العهلمية: بين: علرمتي: تنصيص: ،: وأن: يكتب: رقما: ‬ ‫ ً‬ ‫بعد: إغلق: القوسين: .‬
  76. 76. ‫وهنا: يجوز: لهلباحث: أن: يتصرف: في: النص: المقتبس: ،: بأن: يحذف: رمنه: رما: ل: ‬ ‫حادجة: له: إليه: : وقد: يصل: هذا: الحذف: إلى: ثهلث: النص: أو: أكثر: ،: ويحاول: ‬ ‫الباحـث: أن: يحتفظ: بهلغة: المؤلف: وأسهلوبه: ،: ول: يوضع: هذا: النـص: المقتبس: ‬ ‫كُ‬ ‫بين: علرمتي: تنصيص: ،: ويشار: في: الهارمش: إلى: التصرف: فيه: ،: وذلك: بكتابة: ‬ ‫كُ‬ ‫كهلمة: ): بتصرف: (: في: نهاية: بيانات: التوثيق: .‬
  77. 77. ‫إذا: أراد: الباحث: أن: يجمل: رمضمون: عدة: صفحات: ،: فعهليه: أن: يقرأها: ‬ ‫قراءة: فاهمة: رمستوعبة: ،: ثم: يقو م: بكتابتها: بأسهلوبه: ،: وعهليه: أن: يشير: ‬ ‫إلى: ذلك: في: الهارمش: .‬
  78. 78. ‫ترتيب: البطاقات: وتوزيعها: عهلى: فصول: يقتضي: رمن: الباحث: :‬ ‫1-: التأكد: رمن: وضع: كل: بطاقة: في: رمحورها: .‬ ‫هلق: بالموضوع: .‬ ‫2-: إبعاد: البطاقات: التي: ل: تتعقّ‬
  79. 79. ‫1- يضع الباحث فصول‬ ‫البحث أمامه:‬ ‫أ- الفصل‬ ‫الول .‬ ‫ب- الفصل‬ ‫الثاني .‬ ‫ج- الفصل‬ ‫الثالث .‬
  80. 80. ‫2-: يوزع: البطاقات: عهلى: الفصول: .‬ ‫ِّ‬ ‫3-: يقو م: بتوزيع: البطاقات: داذخهليا: حسب: رمحاور: الفصل: الواحد: .‬ ‫ ً‬
  81. 81. ‫4-: يوازن: بين: الفصول: رمن: حيث: عدد: البطاقات: قدر: الرمكان: ،: ‬ ‫فهليس: رمن: المعقول: أن: يتكون: فصل: رمن: ثلثين: بطاقة: رمثل: ،: ‬ ‫ ً‬ ‫وآذخر: يتكون: رمن: ثل ث: أو: أربع: بطاقات: فقط: .‬
  82. 82. ‫التمهيد للقتباس والتعليق عليه‬ ‫: : : رمن: الرمور: المهمة: في: البحث: العهلمي: اتساق: أسهلوبه: ،: والربط: المحكم: ‬ ‫بين: أدجزائه: ،: ول: يتحقق: ذلك: إل: بالتمهيد: لهلنص: المقتبس: والتعهليق: ‬ ‫عهليه: ،: والباحث: الجيد: هو: رمن: يجعل: النص: المقتبس: رمتسقا: رمع: التمهيد: ‬ ‫ ً‬ ‫والتعهليق: ‬ ‫: : : ويستطيع: الباحث: رمن: ذخلل: التمهيد: والتعهليق: إبراز: شخصيته: في: ‬ ‫البحث: ،: ويمنح: بحثه: وزنا: عهلميا: وقيمة: رموضوعية: .‬ ‫ ً‬ ‫ ً‬
  83. 83. ‫التمهيد: الجيـد: :: وهو: ذلك: التمهيد: الذي: يعد: رمدذخل: رمناسبا: لهلنص: المقتبس: ،: ‬ ‫ ً‬ ‫قّ‬ ‫بحيث: يكون: الكل م: رمتصل: رمع: رمضمون: النص: ،: دون: ذخهلل: في: السياق: .‬ ‫ ً‬ ‫2-: وضع: النص: المقتبس: بين: علرمتي: تنصيص: ): إذا: كان: القتباس: حرفيا: (: ‬
  84. 84. ‫3 - التعليق المناسب على النص المقتبس ، وهذا التعليق قد يكون تأييدا‬ ‫له باللدلة والبراهين ، أو بالثمثلة والنماذج ، أو بالشرح والتعليل‬ ‫………… إلخ .‬
  85. 85. ‫يضطر الباحث أحيانا في رحلته البحثية التي قد تطول إلى جمع‬ ‫ ً‬ ‫ثمعلوثمات حول ثموضوع ثما ثمن أكثر ثمن ثمرجع ، وثمن هنا لبد‬ ‫أن يدثمج بين ثمعلوثمتين أو أكثر في صفحة بحثية واحدة ، وإزاء‬ ‫ذلك عليه أن يقوم بما يأتي :‬
  86. 86. ‫1- القراءة الفاهمة للبطاقتين .‬ ‫2- التمهيد لفكرة البطاقتين .‬ ‫3- توظيف البطاقة الولى .‬ ‫4- الربط بين البطاقة الولى والثانية .‬ ‫5- توظيف البطاقة الثانية .‬ ‫6- التعليق على الفكرة في البطاقتين .‬
  87. 87. ‫بعد انتهاء الباحث ثمن جمع المالدة العلمية ، وترتيب البطاقات وفق تسلسل‬ ‫ثمحاور البحث وفصوله ، تبدأ ثمرحلة كتابة المسولدة الولى ، وذلك بترتيب‬ ‫دّ‬ ‫بطاقات المحـور الول حسب الفكرة التي تعالجها ، ثم قراءتها قراءة‬ ‫ثمتأنية فاهمة ثمركةزة ، وقراءة ثما لدونه ثمن ثملحظات حولها ، ول يباشر‬ ‫دّ‬ ‫دّ‬ ‫الكتابة إل بعد نضج الفكـرة في ذهنه تماثما ، وعليه أن يوظف القتباس‬ ‫في المكان الذي يراه ثمناسبا لتطوير الفكرة واكتمالها ، فإذا ثما انتهى ثمن‬ ‫ ً‬ ‫ثمعالجة الفكرة الولى ، انتقل إلى الفكرة الثانية فعالجها بالطريقة نفسها ،‬ ‫وهكذا حتى ينتهي ثمن المحور الول ، ثم ينتقل إلى المحور الثاني ، إلى‬ ‫أن ينتهي ثمن الفصل الول .‬
  88. 88. ‫ملحظات حول كتابة المس ودة الولى :‬ ‫ّ‬ ‫1- تفضل الكتابة على سطر وترك آخر ؛ ليتمكن المشرف ثمن‬ ‫تصويب الكلمات ، وإضافة بعض العبارات .‬ ‫2- ترك الجةزء السفل ثمن الصفحة ؛ لتسجيل ثما يمكن أن يطرأ على‬ ‫ذهن الباحث ثمن أفكار وآراء وتعليقات .‬ ‫3- كتابة الهواثمش والتوثيقات بدقة .‬ ‫4- كتابة الفصل الول وعرضه على المشرف ؛ لبداء الرأي‬ ‫والملحظات والتوجيهات وتصويب الخطاء ، كي يتجنبها الباحث‬ ‫في كتابة الفصول التالية .‬ ‫5- ضرورة تصويب الخطاء اللغوية والنحوية ، والمحافظة على‬ ‫سلثمة السلوب ولدقته .‬
  89. 89. ‫بعد أن ينتهي الباحث ثمن كتابة المسولدة الولى ، وعرضها على المشرف ؛‬ ‫دّ‬ ‫لبداء الرأي فيها ، عليه أن يعيد كتابتها ثمرة ثانية ثمراعيا ثما يأتي :‬ ‫ ً‬ ‫1- تنفيذ التوجيهات والملحظات التي أبداها المشرف .‬ ‫2- تصويب الخطاء اللغوية والنحوية .‬ ‫3- المحافظة على سلثمة السلوب .‬
  90. 90. ‫يفرلد الباحث في نهاية البحث صفحة أو صفحات لتدوين النتائج التي توصل‬ ‫دّ‬ ‫إليها ، ويشار إليها بـ ) نتائج ثمهمة ( ، أو ) ثملخص البحث ( ، أو ) خاتمة‬ ‫البحث ( ، ونختار السم الخير.‬
  91. 91. ‫والن نسأل ماذا يكتب في الخاتمة ؟‬ ‫ُ‬ ‫تشتمل الخاتمة على :‬ ‫1- خلصة ثمكثفة للنقاط المهمة التي أثارها البحث .‬ ‫2 - النتائج العلمية التي توصل إليها الباحث ، وهذه النتائج إثما تكتب‬ ‫دّ‬ ‫ثمرتبة حسب ورولدها في البحث ، وإثما أن تذكر ثمرتبة حسب الهمية ،‬ ‫فيقدا م الهم على المهم .‬ ‫دّ‬ ‫دّ‬ ‫َّ‬ ‫3- التوصيات والمقترحات التي ينصح الباحث بها .‬
  92. 92. ‫في البحوث التي لها صلة بالتراث يضطر الباحث للعولدة إلى بعض‬ ‫المصالدر التي تشتمل على أسماء أعلا م غير ثمضبوطة بالشكل ؛ ثمما‬ ‫قد يسبب حرجا أو صعوبة في نطقها على الوجه الصحيح ، وثمن غير‬ ‫ ً‬ ‫المناسب للباحث العلمي أن ينطق أسماء كتب ثمشهورة أو أعلثما نطقا‬ ‫ ً‬ ‫غير صحيح‬ ‫بل كثيرا ثما تكون أشكال النطق غير الصحيح ثمدعاة للتندر ،‬ ‫دّ‬ ‫وربما الستغراب ، وقد يؤلدي أحيانا إلى اللبس بين العلا م ، وهذا ثما‬ ‫حمل كثيرا ثمن العلماء الثقاة ) خاصة علماء الحديث الشريف ( على‬ ‫التأليف في هذا الباب ؛ لدفع اللبس وتوثيق السانيد .‬
  93. 93. ‫ومن أشهر الكتب التي ع ن ي ت بضبط العلم :‬ ‫َُِ ْ‬ ‫1- طبقات فحول الشعراء لبن سلا م الجمحي .‬ ‫دّ مُ يحَ‬ ‫2- ثمعجم الشعراء للمرزباني .‬ ‫يحَ ُزْ مُ‬ ‫3- الشعر والشعراء لبن قتيبة .‬ ‫مُ يحَ‬ ‫4- ثمعجم اللدباء لياقوت الحموي .‬ ‫يحَ‬ ‫5- وفيات العيان لبن خلكان .‬ ‫يحَكِّ‬ ‫يحَ يحَ‬ ‫6- فوات الوفيات للصفدي .‬ ‫َّ يحَ‬ ‫7- ثمعجم المؤلفين لعمر رضا كحالة .‬ ‫8- ثمعجم العلا م لخير الدين الةزركلي .‬
  94. 94. ‫تعد البحوث العلمية في ثمقدثمة الثمور التي تحتاج إلى تنظيم‬ ‫وتنسيق ، ول يتأتى ذلك إل بوضع فهارس لها ، والفهرس‬ ‫نفسه يجب أن يكون ثمرتبا ألفبائيا حسب حروف المعجم .‬
  95. 95. ‫ويراعى في عملية الترتيب ما يأتي :‬ ‫) 1 ( إهمال ألداة التعريف ) ال ( :‬ ‫فمثل : المتنبي : يوضع في حرف الميم .‬ ‫ ً‬ ‫والشعراوي : يوضع في حرف الشين .‬ ‫) 2 ( إهمال الكنى : ) أبو / أا م / ابن ( :‬ ‫فأبو فراس : يوضع في حرف الفاء .‬ ‫وأا م سلمة : توضع في حرف السين .‬ ‫وابن الروثمي : يوضع في حرف الراء . ) يلحظ إهمال ال (‬
  96. 96. ‫) 3 ( إهمال اللقاب العلمية والدينية والسياسية والجتماعية :‬ ‫كالدكتور ، والستاذ ، والشاعـر ، والثمير ، والرئيس ، والحافظ ،‬ ‫والقاضي ، والفقيه … إلخ .‬ ‫فمثل الشاعر نةزار قباني : يوضع في حرف النون .‬ ‫ ً‬ ‫والحافظ ابن كثير : يوضع في حرف الكاف .‬ ‫) 4 ( إذا اتفق ثمؤلفـان في السم الول ينظر إلى اسم الب .‬ ‫مُ ُزْ يحَ‬ ‫فمثل : إبراهيم عبده ، وإبراهيم بركات ، يقدا م إبراهيم بركات في‬ ‫مُ‬ ‫ ً‬ ‫الترتيب ؛ لن اسم أبيه ) بركات ( يبدأ بالباء ، وهي قبل العين .‬ ‫وإذا اتفق ثمؤلفـان في السـم الول والثاني ينظر إلى السم الثالث .‬ ‫مُ‬
  97. 97. ‫فمثل : ثمحمولد ثمحمد عمارة ، وثمحمولد ثمحمد شاكر ، يقدا م في الترتيب‬ ‫مُ‬ ‫ ً‬ ‫ثمحمولد ثمحمد شاكر ؛ لن السم الثالث فيه يبدأ بالشين ، بينما في ثمحمولد‬ ‫ثمحمد عمارة يبدأ بالعين ، والشين قبل العين في حروف الهجاء .‬
  98. 98. ‫يضفي فهرس المصالدر والمراجع على البحث قيمة‬ ‫مُ‬ ‫علمية ثمتميةزة ، وربما اطلع عليه القارئ ثمع المقدثمة‬ ‫دّ‬ ‫وفهرس المحتوى قبل قراءة البحث ، وثمن ثم فهو ذو‬ ‫يحَ َّ‬ ‫أهمية كبيرة في تكوين النطباع الول لديه .‬
  99. 99. ‫وقبل أن نتحدث عن كيفية كتابة فهرس المصالدر‬ ‫والمراجع نشير إلى ثملحوظة ثمهمة ، وهي أنه يجب على‬ ‫الباحث عند إعدالد هذا الفهرس أن يسير على الطريقة التي‬ ‫اتبعها في أثناء كتابة المراجع في الهاثمش : فإذا بدأ باسم‬ ‫المؤلف ، فمن الواجب عليه أن يبدأ به في فهرس المصالدر‬ ‫والمراجع ، وإذا بدأ بعنوان الكتاب عليه أن يبدأ به في‬ ‫الفهرس المذكور .‬
  100. 100. ‫أمور تجب مراعاتها عند إعداد فهرس المصادر‬ ‫والمراجع :‬ ‫يتبع في فهرس المصادر والمراجع ما اتبع في ترتيب‬ ‫العلم ، و يضاف ما يأتي :‬ ‫ُ‬ ‫1 - كتابة أسماء ثمؤلفي الكتاب الواحد جميعهم ، بدءا بالسم المكتوب‬ ‫أول على صفحة الغلف .‬ ‫ ً‬ ‫2- البدء بالكتب العربية ، ثم الكتب الجنبية ، ثم الدوريات .‬ ‫3- القرآن الكريم ل يخضع لترتيب ، بل يكتب أعلى المصالدر والمراجع‬ ‫مُ‬ ‫4 - كتابة بيانات المراجع كاثملة ، ثما عدا أرقاا م الصفحات المقتبس ثمنها‬ ‫5 - إذا استعان الباحث بأكثر ثمن كتاب لمؤلف واحد ، يكتفى بذكر اسمه‬ ‫مُ‬ ‫أول ثمرة ، ثم ترتب كتبه ألفبائيا ، ثمع وضع شرطـة ) ـ ( أثماا م كل كتاب‬ ‫ُزْ‬ ‫ ً‬ ‫َّ مُ يحَ َّ‬
  101. 101. ‫مثال :‬ ‫عباس محمود العقاد : ـ أعاصير مغرب .‬ ‫ـ الديوان .‬ ‫ـ ساعات بين‬ ‫الكتب .‬ ‫ـ عبقرية خالد .‬
  102. 102. ‫ثمقدثمة كل بحث هي واجهته ، وهي النافذة التي يطل ثمنها القارئ على‬ ‫ثمحاوره الرئيسة ، وعلى الرغم ثمن أنها أول ثما يطالعه القارئ إل أنها ينبغي‬ ‫أن تكون آخر ثما يكتب في البحث ، والسبب وراء ذلك يكمن في أن الباحث‬ ‫مُ‬ ‫سوف يتطرق فيها إلى قضايا ل تتضح له بصورة جلية إل بعد كتابة البحث .‬
  103. 103. ‫1- تحديد ثموضوع البحث تحديدا لدقيقا ، وتبيان أهدافه .‬ ‫2- أسباب اختيار البحث .‬ ‫3- بيان أهمية الموضوع في ثمجال البحث أو الحياة .‬ ‫4- ذكر أبواب البحث وفصوله ، والشارة إلى لدواعي الربط بينها .‬ ‫5- ذكر المنهج الذي التةزثمه الباحث في إنجاز بحثه .‬ ‫6- ذكر أبرز المصالدر والمراجع ، أو استعراض بعض الدراسات‬ ‫والمعالجات السابقة .‬ ‫7- الصعوبات التي واجهت الباحث ثمع عدا م التهويل والمبالغة .‬ ‫8- تقديم الشكر لكل ثمن أسدى خدثمة للباحث في عمله ، أو سهل ثمهمة في‬ ‫دّ‬ ‫إنجاز البحث .‬ ‫9- العتذار عن التقصير .‬
  104. 104. ‫بعد ترقيم صفحات البحث ، يبدأ الباحث في عمل فهرس المحتوى ) فهرس‬ ‫الموضوع ( ، ويمثل هذا الفهرس بالنسبة للقارئ لدليل وثمرشدا إلى ثمكونات‬ ‫ ً‬ ‫البحث ، ويتضمن أبواب البحث وفصوله ، ويوضع غالبا في نهاية البحث ،‬ ‫وبعض الباحثين يضعونه في أوله بعد صفحة الغلف ، وكلما كان الباحث‬ ‫لدقيقا في إثبات جةزئيات البحث ساعد القارئ في الوصول إلى ثما يريده‬ ‫بأقصى سرعة وأيسر سبيل .‬
  105. 105. ‫فيما يأتي نموذج لفهرس المحتوى لنقطة بحثية بعنوان‬ ‫) الحكمة في شعر المتنبي (‬
  106. 106. ‫الموضوع‬ ‫الصفحة‬ ‫مقدمة ................................................................‬ ‫الفصل الول : حياته وعصره وثقافته‬ ‫42‬ ‫حياته ونشأته ......................................................... 4‬ ‫عصره وبيئته ........................................................ 21‬ ‫ثقافته وعواثمل نبوغه .............................................. 02‬ ‫1ـ3‬ ‫4ـ‬ ‫الفصل الثاني : شعر الحكمة عنده‬ ‫28‬ ‫ثمصالدر الحكمة في شعره ..........................‬ ‫ثموضوعات الحكمة في شعره ......................‬ ‫نماذج ثمن شعر الحكمة عنده ......................‬ ‫52 ـ‬ ‫52‬ ‫14‬ ‫17‬
  107. 107. ‫الفصل الثالث : الخصائص الفنية في شعر الحكمة‬ ‫551‬ ‫الخصائص اللغوية ...........................‬ ‫الخصائص السلوبية ..........................‬ ‫ثمن آراء النقالد ................................‬ ‫38 ـ‬ ‫38‬ ‫901‬ ‫531‬ ‫الخاتمة .................................................. 651 ـ 851‬ ‫فهرس المصالدر والمراجع ........................... 951 ـ 161‬ ‫261‬ ‫فهرس المحتوى .....................................‬
  108. 108. ‫تخضع صفحة العنوان لمنهج علمي محدد ،‬ ‫تعارفت عليه معظم الوساط والهيئات العلمية ،‬ ‫فعلى الباحث أن يد ون في هذه الصفحة:‬ ‫ّ‬ ‫1- عنوان البحث بدقة .‬ ‫2- اسم الباحث كاثمل .‬ ‫ ً‬ ‫3- اسم الستاذ المشرف على البحث .‬ ‫4- اسم الجاثمعة والكلية التي ينتسب إليها ، والقسـم الذي ينتمي‬ ‫إليـه ، والدرجة المتقدا م لها .‬ ‫5- العاا م الجاثمعي .‬
  109. 109. ‫جامعــة القاهــرة‬ ‫كليـة دار العلــوم‬ ‫قسم الدراسات الدبية‬ ‫رسـالـة لدكتـوراه‬ ‫بعنوان‬ ‫شعر صفي الدين الحلي‬ ‫كِّ‬ ‫لدراسة أسلوبية‬ ‫إعــدالد‬ ‫الباحث / أحمد عبد المغني حسن شرف‬ ‫تحت إشراف‬ ‫أ. لد. جولدة أثمين حسن‬ ‫أستاذ اللدب العربي‬ ‫بكلية لدار العلوا م ـ جاثمعة القاهرة‬ ‫6241هـ ـ 5002ا م‬

×